حياة متشرد عظيم.........(1)

الكاتب : الغزال الشمالي   المشاهدات : 2,881   الردود : 56    ‏2005-12-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-11
  1. الغزال الشمالي

    الغزال الشمالي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-15
    المشاركات:
    11,596
    الإعجاب :
    0
    بؤس وفقر...

    .. يووووه كم في نفسى أذوقه حرام لا أذوقه ما ذلحين...:D
    جملة قالها طفل برئ عانى من ويلات الدنيا ما عانى... ذاق مرارة الجوع وعانى من برد المطر... تقلب جسده العاري تحت سرير مبلل حتى طلع الصبح وهو لم ينم....
    نعم... إنه أحمد ...
    شاءت الأقدار أن يولد أحمد في عائلة مكونة من ثلاث بنات وولد كان يكبره سناً ولكن ضعفه ومرضه المستمر لم يجعل له من حب الأبوين نصيباً... وما أن جاء أحمد للحياة حتى سلب كل أفراد العائلة حب الأبوين.. كان المدلل بينهم .. فما يلبث أن يطلب شيئاً إلا وجاءه.. ولكن الفقر الكبير غير مجرى حياته كلها...
    يا أبا أحمد دعك من الحب الزائد له وأرسله إلى عدن حتى يعمل ويصبح رجلاً ..
    كلمات أصحاب والد أحمد التي لطالما كان يسمعها عن إبنه .. الدلال الزائد والحب المفرط والخوف المستمر عليه كان السبب وراء إرسال أحمد إلى عدن...في حين أنه لم يبلغ العاشرة من عمره بعد..
    لحظة وداع...
    أحمد(ودموعه منهمرة) : أباااااااااااه.. فين ساير؟؟ أسألتك بالله لاتخليني.. أنا فدوك بزني معاااااااااااااك...:eek:
    والد أحمد(والعبرة تخنقه): لا تفتجع يا أبي وأمي .. خلك رجاااااال وبطل دلع.. لا يضحكوا عليك الناس..شوف فلان ابن فلان كيف اتغرب ووقع رجال خلك مثله.. اشتغل ودبر نفسك .. وكون اتصل فينا نااااااهي؟؟؟:(
    أحمد (بيأس كبير): مالي دخل في أحد ياااااااااابه ... سااااااااءلتك بالله بزني معك ... لا تخليني لحالي.. محد معاي .. وديني عند أمي انا حذااااااااااااااااالك يا أباه.. لاااااااااااااا لا ترووووح أبااااااه اسمعني أرجووووووووووووك..:eek:
    كانت آخر كلمات بين أحمد وأبيه .. نعم ذهب.. قد تستغربون مثلي مدى قوة الأب في التخلي عن فلذة كبده بهذه السهولة.. وتركه في بلد غريب وظروف لا يعلمها إلى الله وحده.. دون ماء.. دون ملبس.. ودون مال أيضاً.. ولكن وكما قلت لكم الفقروالجهل كان أقوى من أية مشاعر.. كانت أمنية العائلة أن يكبر أحمد ويجد له عملاً جيداً يدر عليه وعلى العائلة بالمال الذي يعينهم على الحياة الصعبة..دون تفكير بالكيفية.. ولكن كان الثمن أحمد..

    بداية الطريق...

    سار أحمد في طريق لا يعلم آخرها .. ونام في الطرقات أياماً كثيرة وبطنه خالية من لقمة تشبعه..عانى البرد القارس في ليال طويلة .. حتى رآه رجل كبير في السن وسأله عن سبب جلوسه في الشارع وبهذه الحاله.. وحين سمع بقصته عرض عليه العمل في منزله كخادم في مقابل المأكل والسكن.. فما كان من هذا المتشرد الصغير سوى القبول السريع..
    أدخل الرجل أحمد المنزل وعرفه على العائلة.. وقدم له الطعام.. واشترى له سترة صوفية تعينه على البرد الشديد.. وفعلاً عاش أحمد كخادم بينهم فترة من الزمن.. كان ينظف المنزل في الصباح الباكر.. حين تأتي ربة المنزل وتوقظه من نومه بكل قسوة.. دون علمها بأنه سهر الليل في بكاء متواصل.. يبكي حاله.. ويذكر أهله..
    ربة المنزل (بكل قسوة): وليييييييييييد.. افدوووووووووووبك عليا.. قوم قامت قيامتك ان شاءالله..عادك راقد قوم يجعلك الا الفنى (العدم)..مامنكش فائدة..:mad:
    أحمد(لم يفهم ولا كلمة منهالاختلاف اللغات بينهم) :ايشووو؟؟؟ ايش بتقولي يا مرة ؟؟ حرام ماني فاهم حاجه.. اتحاكي سوااا انا حذالش ..يوه يأمااااااااه فين انتي يا اماااااااااااه..:(
    ومن المواقف التي لن ينساها.... كان موقف الطفلة الصغيره حينما رأت أحمد وهو يشرب الماء بكوب العائلة...
    الطفلة(بغضب شديد وبكاء) : : يامااااااااااه شوفي الخادم شرب من قلصي..خلاص ارمي بالقلص معد اشتيهووش بيكون اتوسخ...:eek:
    هل تتخيلون معي ماكان شعور أحمد حينها.. فقد تمنى أن تنشق الأرض وتبلعه ولا يسمع تلك الكلمات أبدا.. شعر وكأنه كائن غريب ملوث لا يستحق أن يقربه أحد..
    وبعد كل هذه المعاناة قرر أحمد أن يرحل عنهم.. ويبحث عن عمل آخر يدر عليه بالمال الذي كان السبب في بؤسه.. ولكن وقبل أن يخرج من الباب وبعد أن ودع العائلة.. التفت يميناً ويساراً ولم يجد أحداً.. فاتجه مباشرة إلى ثلاجة كان يحلم دائماً بفتحها وأكل طبق محلى لطالما كان يرى الجميع يتلذذون به. .. وقال في نفسه يووووه كم في نفسى أذوقه حرام لا أذوقه ما ذلحين... دام إني مودع مودع **** أبتهم كلهم :D .. وفعلاً أخذ الصحن وبدأ يأكل ويأكل ويأكل حتى شبع ... ولم يلحظ أن جميع أفراد العائلة فوقه ينظرون إليه باستغراب..... وحين سمع أحمد أصواتاً من فوقه .. التفت ورآهم جميعاً ينظرون إليه:eek: وقال:
    ههههههههههه كثر خيركم ملااااااااااان الدنيا.. أودعناكم الله ما ذلحين.. وهاااااااااات يا شرده

    وتستمر المعاناة...
    :eek:
    ولي عودة لسرد مواقف أحمد أقصد معاناته...

    ملاحظة:
    قصة أحمد هي من إحدى القصص الواقعية التي مرت علي وتأثرت بها وتعلمت منها الكثير في حياتي فأحببت أن أشرككم بها لنشعر بمدى النعمة التي نحن بها .. فغيرنا عانى وقاسى وتجرع الحرمان ونحن نعيش من بعدهم بكل سعادة ورفاهية دون مبالاة بما مر به من سبقنا..


    وحبيت اشكر حبيبتي فرفر الي ساعدتني في اللهجة العدنية ما قصرت الصراحة قرح العرق :D
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-11
  3. القيصر

    القيصر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-11-25
    المشاركات:
    29,170
    الإعجاب :
    0
    تسجيل دخول

    والقراءه والتمعن والفحص

    وبكره الرد بالتقسيط المريح :)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-12-11
  5. الغزال الشمالي

    الغزال الشمالي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-15
    المشاركات:
    11,596
    الإعجاب :
    0

    على أقل من مهلك غيصرهم:)
    ومنتظرين رأيك:D
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-12-11
  7. مقتول

    مقتول عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-07-18
    المشاركات:
    756
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم

    بصرراحة كادت عيني ان تدمع لتذكري قصة مشابهة لاحد زملائي هنا بالغربة فقد مر تقريبا بنفس الظروف مع اختلاف بسيط في سبب غربته





    لك مني جزيل الشكر يا غزال
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-12-11
  9. الغزال الشمالي

    الغزال الشمالي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-15
    المشاركات:
    11,596
    الإعجاب :
    0

    آسفة لاني قلبت المواجع عليك...
    لكن هذا حال الدنيا.. الا ما يمر الانسان بمواقف في حياته صعبة مستحيل ينساها..
    :)

    اشكر لك مرورك الجميل والحمد لله انها اعجبتك:)
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-12-11
  11. عدنيه

    عدنيه عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-07-27
    المشاركات:
    1,768
    الإعجاب :
    0
    انا متاكده انها واقعيه .... كملي يالغزال والله الاحداث مشوقه ونحنا متابعين بشغف وياكي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-12-11
  13. الغزال الشمالي

    الغزال الشمالي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-15
    المشاركات:
    11,596
    الإعجاب :
    0

    تسلمين حياتي على مرورش الرائع وتشجيعش لي يا عسل:)
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-12-11
  15. رماد العيون

    رماد العيون قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-11-19
    المشاركات:
    44,552
    الإعجاب :
    3
    قصه مشوقه وجميله
    والى لحظة خروج أحمد فهي محزنة
    واتمنى أن ينال شئ مقابل هذه المعاناه في دنياه

    شكرا لك أخت غزال وننتظر البقية







    تحية وسلام ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-12-11
  17. الغزال الشمالي

    الغزال الشمالي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-15
    المشاركات:
    11,596
    الإعجاب :
    0

    ان شاء الله بتعرف اذا بيعاني ولا بيسعد بحياته في التكملة
    اشكر لكك مرورك الجميل ولي الشرف انها اعجبتكم:)
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-12-11
  19. حضرمية مغتربة

    حضرمية مغتربة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-05
    المشاركات:
    14,712
    الإعجاب :
    0
    قصة جدا مؤثرة اختي غزال وكأني عرفت المعني بها كان الله في عون احمد ومنتظرين بقية الاجزاء
    لكي كل الود
     

مشاركة هذه الصفحة