أول عملية فدائية تنفذها أوربية غربية في العراق

الكاتب : Intel   المشاهدات : 390   الردود : 1    ‏2005-12-08
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-08
  1. Intel

    Intel عضو

    التسجيل :
    ‏2004-04-13
    المشاركات:
    39
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
    كيف تحولت "مورييل" إلى الإسلام ثم إلى "مقاتلة جهادية" بالعراق


    بروكسل – الوطن - عاشت مورييل دوغوك طفولة عادية في بلدة بلجيكية صغيرة تدعى" تشارلي روي"، قبل أن تعتنق الإسلام وتنهي حياتها عن 38 عاما -كما قيل-في أول عملية فدائية تنفذها أوربية غربية في العراق.

    ويذكرها أحد جيرانها فيقول:" لقد كانت امرأة طبيعية تماما"، فتاة يافعة تحب الذهاب للتزلج على الجليد بعد هطول الثلج.

    اعتنقت مورييل الإسلام في الثلاثينيات من العمروأصبحت مورييل "أكثر إسلاما من المسلمين" ( كما قالت أمها ليليان دوغوك لوسائل الإعلام البلجيكية والفرنسية) وذلك بعد أن التقت زوجها الثاني وازدادت جفوتها عن أسرتها شيئا فشيئا.

    ويعتقد أن زوجها عصام غوريس وهو بلجيكي من أصل مغربي قد قتل بالرصاص في العراق على يد القوات الأمريكية بينما كان يحاول تنفيذ عملية مشابهة

    وتتذكر ليليان كيف خطر في بالها على الفور أن ابنتها هي المقصودة عندما نقلت تقارير الأخبار نبأ قيام امرأة بلجيكية بتفجير نفسها في العراق في التاسع من الشهر الماضي.

    وقالت البي بي سي في تحقيق لها إن الأم كانت قد عجزت عن الاتصال بابنتها رغم محاولتها ذلك لثلاثة أسابيع.
    وقيل إن مورييل وزوجها توجها إلى تركيا ومنها دخلا العراق.

    نشأت مورييل قرب "تشارلي روي" لأب يعمل في أحد المصانع يدعى جان وأم تعمل سكرتيرة طبية تدعى ليليان.
    اعتنقت مورييل الإسلام عند لقائها زوجها الأول، والذي طلقت منه لاحقا.
    لكن إيمانها بالإسلام لم يتأصل إلا بعد فترة من زواجها الثاني، كما تقول أمها ليليان.
    كانت مورييل ترتدي جلبابا يغطيها من رأسها حتى أخمص قدميها، وتصر على تناول الطعام بشكل منفصل عن أبيها عندما يكونان في المنزل، حيث "لا يكون هناك اعتراض على تشغيل التلفاز أو فتح علبة بيرة"، كما يقول والداها
    وسائل الإعلام البلجيكية صورت مورييل على أنها الـ"الكاميكاز البلجيكية"
    إحدى جيران مورييل قال لصحيفة "لو سوار" البلجيكية إن موت أخيها جان بول في حادث مروري عندما كانت فتاة مراهقة أثر على حياتها.
    وتقول الجارة كيف كانت مورييل تقول إنها "كانت تفضل أن تموت هي عوضا عن أخيها".
    ونقلت الـ بي يي سي عن المدير الاتحادي لشرطة بلجيكا قوله "غلين أوديناير" فهذه أول مرة تقوم بها امرأة بلجيكية- إن لم تكن أول امرأة غربية- "تحولت (إلى الإسلام) ووصلت حدا جعل منها مقاتلة جهادية".
    وقالت ليليان دوغوك إنها "لم تتوقع أن تموت ابنتها بتلك الطريقة وشعرت بالغضب من أولئك الذين قاموا باستغلالها" على حد قولها

    منقول عن موقع
    WWW.WATAN.COM
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-08
  3. ابومالك رسام

    ابومالك رسام مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-04-07
    المشاركات:
    12,726
    الإعجاب :
    6
    جميل هذا الاسلام ورائع ومعجزة

    الحمدلله على نعمة الاسلام
     

مشاركة هذه الصفحة