عالمية الفساد اليمني

الكاتب : أحمد المساوى   المشاهدات : 997   الردود : 10    ‏2005-12-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-05
  1. أحمد المساوى

    أحمد المساوى عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-03
    المشاركات:
    63
    الإعجاب :
    0
    (1)
    تفاوت القدرات الذهنيه عند البشر هي سنة كونيه أثرت على إختلاف المفهوم من إنسان إلى أخر ولهذا نجد أن هناك ذوات بشريه لأفكارها تأثير على المجتمع أو حتى العالم بحسب قدرات متبنيء الفكرة وإيمانه بها فمثلا الحرب على الإرهاب لإيمان أمريكا بضرورتها ولأنها تخدم سياستها كان للفكرة تأثيرها على العالم أجمع هذه كشاهد على تأثير نظرية سواء كانت أثارها سلبية أو إيجابيه
    وعلى المستوى المحلي نجد أن منصب رئيس الوزراء تحديدا في الفترة الأخيره جلس على كرسيه نموذجان متميزان أصحاب أفكار ونظريات يستحق ان يدرسهما الباحث بعناية فقد كان السلف الدكتور عبدالكريم الإرياني صاحب أيدلوجيه ثقافيه متميزه من خلالها رسم خطوطه العريضه في إدارة الحكومه اليمنيه واتخاذ القرارات المتعلقه بها ولايخفى على المتابع لتلك الفترة نكهة الثقافة الإريانيه في القرارات الحكوميه حتى في التعينات على مستوى المدراء العموم ولن أطيل في هذه المرحلة بأعتبارها أصبحت جزء من التاريخ ومتروك للمؤرخين تقييم رجالها
    أما الخلف عبدالقادر عبدالرحمن باجمال فهو مخضرم حيث كان من أركان الشمولية والتأميم ثم صار من أركان التعددية والتخصيص وفيلسوف صاحب نظريات سقراطيه وتاملات شاعريه نسب إليه قبل أن يكون رئيس وزراء فكرة بأن الأصلح لليمن أن يكون رئيس الوزراء وزيرا للماليه في الوقت نفسه بأعتبار أن من بيده المال هو صاحب القرار لكن ذلك لم يحدث عندما تم تكليفه بتشكيل حكومه .
    من نظرياته المعلنه على الملاء في مقابله مبررا وجود الفساد بأنه ملح التنميه وللنظر لصدق النظريه ام كذبها وهل تنبيء بمستوى ذكاء صاحبها
    أعتقد أنها فكره ذكيه لصالح الفساد حيث كان عقد صلح بينه وبين قوى الفساد بأنه لن يوقفهم إلا إذا أوقف التنميه وبهذا يضمن بقاءه في المطبخ سيد الطباخين لفترة أطول وأهداء
    أما من حيث الصدق فقد كان صادقا بأعتبار ان الفساد ملح تنمية الخاصة الفاسدين وهو من إطلاق العرب الكل على البعض لأن المنطق يقول بأن الحزم ملح تنمية الوطن عامة وللمقارنه بين ملح باجمال (الفساد) وملح الحزم نجد ان ملح الحزم رفع الضغط للشعب فهلك البعض ودخل البعض الأخر في حالة إحتقان حاد ويرجع بعض المعتدلين إلى أن من المؤثرات هو أن ملح الفساد وضع للجميع مع أن الغالبية بدون طعام فكانت الوجبه ملح الفساد مما أثار حدتها بشكل أكبر....
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-05
  3. أحمد المساوى

    أحمد المساوى عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-03
    المشاركات:
    63
    الإعجاب :
    0
    (2)
    إضافه الى رفعه الضغط بين الخاصه الفاسدين حيث أن عدم وجود ألية محددة لتقسيم ملح (الفساد) بينهم بالتساوى وعدم وجود معيار ثابت لإقرار كل وجبه كم تحتاج من ملح (الفساد) أي أنه كل واحد وحيلته ولهذا نجد إرتفاع الضغط عند أصحاب التنمية الخاصه لشعور كل واحد بأنه مغبون وبأن هناك من نظرائه من أستفاد أكثر منه الخلاصة ان ملح (الفساد) رفع الضغط لدى الجميع الفاسدين وعامة الشعب
    أما ملح (الحزم) نجد أنه سيثبت حالة الشعب المعيشيه وسيقدم وجبات ذات قيمة غذائيه تعطي إنطباع عام مستقر للحالة السياسيه والإقتصاديه والأمنيه وتحقق تنمية عامه حقيقية للبلد
    وبالنسبة للفاسدين من الخاصة فسيجبرهم ملح (الحزم) على الإلتزام بسلوك العامه وسيرفع لهم الضغط وسيوقف تنميتهم المذهلة السريعة ولكن ستتحقق لهم تنمية ضمن التنمية العامه وستستقر حالة الضغط فيمابعد لان العداله مرضية للجميع .
    فهل يعيد باجمال النظر في نظريته البيروقراطيه!
    وهل سيتذكر درس الحزم من مدرسته الأولى (عندما كان وزيرا في الجنوب قبل الوحده )
    حيث أنه يكفي الفاسدين ملح فقد تحققت تنميتهم وتنمية أولادهم وأحفادهم ولأن الأستمرارعلى هذا المنهاج سيجعل المطبخ غير صالح للإستخدام البشري
    ويشكر الأستاذ باجمال على صدقة من البداية وإن كان في صدقه إيهام للسامع ولكنه افضل من الكذب كالقول بأن الغلاء رخص!
    قديقول قائل أني حملت الحكومه كل السلبيات مع أن هناك تدخل رئاسي في القرار الحكومي وأن هناك صلاحيات لرئيس الجمهوريه مع منع مسألته أقول صحيح ان هناك تدخل وبالمقابل هناك تدخل حكومي في القرار الرئاسي فالعلاقة تكامليه وإن لم يصح ذلك فاعتقد بما أنهم رضو بأن يقومون بدور المهرج فيجب أن يتحملون مسئولية ما قامو به والأصل هو الظاهر والمسئلة ليست بيع بصل بافطيم كما قال باجمال بأنها أكبر من ذلك
    قد نتفق على أن الرئيس هو المسئول الأول عن إستمرار الفساد لكن أغلب ظني أنه ليس شريكا فيه وذلك للأتي
    1- أن مصلحته توجب عليه ان يكون حريصا على سمعة النظام والحفاظ على إستمراره ةأن مخالفة مصلحته لاتعني إلا إنتحار النظام

    2-أن أعلانه عدم ترشيح نفسه كان بعد إدراكه أن هناك من يسعى لإزالة كل محاسنه فسعى للحفاظ عليه ومنع إستغلاله من قبل الفاسدين بالأعلان
    ختاما أشكر باجمال على فلسفته التى كشفت الفساد للجميع داخليا وخارجبا والذي بموجبه حصلت اليمن على شهادات دولية بالفساد الذي يدور مع اليمن حيث د! ارت ومع أن الثمن كان باهضا ولكن ذلك ضريبة العالمية للفساد اليمني الذي تحقق خلال فترة وقياسية فهنيئا لليمن فساده العالمي ومن جد وجد.



    أحمد امين المساوى
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-12-05
  5. يماني غيور

    يماني غيور عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-08-06
    المشاركات:
    752
    الإعجاب :
    0
    لا حياة لمن ينادي
    موضوع رائع
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-12-05
  7. الشانني

    الشانني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-08-08
    المشاركات:
    1,360
    الإعجاب :
    0
    تحليل جميل الا انه افتقر الى أحداث حقيقية تؤيد بعض الافتراضات المذكورة.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-12-05
  9. أحمد المساوى

    أحمد المساوى عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-03
    المشاركات:
    63
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك أخي يماني غيور
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-12-05
  11. أحمد المساوى

    أحمد المساوى عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-03
    المشاركات:
    63
    الإعجاب :
    0
    ملاحظة في محلها ياعزيزي لكني قلت أن مسئلة التقارير الدوليه لايختلف عليها إثنان ويبدو أنك أصبت حيث أن ذكرها خصوصا يولد للقاريء إنطباع أوثق بالمقال
    أما الفساد فاعتقد أنه اصبح من الواضح الجلي أمام الصغير والكبير
    شكرا لك أخي الشانني
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-12-06
  13. محمد الموسائى

    محمد الموسائى عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-30
    المشاركات:
    315
    الإعجاب :
    0
    اخي لانختلف معك في موضوع الفساد لكن هذه طامه لجميع دول العالم الثالث فسيدي الرئيس لايملك عصاسحريه وانما علينا ان نتكاتف من اجل ان نخرج من هذا المازق
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-12-06
  15. أحمد المساوى

    أحمد المساوى عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-03
    المشاركات:
    63
    الإعجاب :
    0
    أخي محمد الموسائي
    سيدك الرئيس هو من أصطفى نخبة الفساد وإلا قلي بالله عليك هل حضرموت خلت ممن يمثلها كرئيس وزراء إلا باجمال هذا بأعتبار أن المعيار عند الرئيس المناطقيه ولا يخفا عليك المعايير الرئاسيه لتولي مناصب حكومية أدناها أن يكون ملف المتقدم مليء بقضايا الفساد ومؤاذات خلق الله ومحب للرئيس لدرجة لايمكن أن توصف إلا بالهبل
    وسلامي
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-12-06
  17. الشانني

    الشانني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-08-08
    المشاركات:
    1,360
    الإعجاب :
    0
    بطل تذراب يا موسوي صورتك تشتي خبيط.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-12-06
  19. يماني غيور

    يماني غيور عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-08-06
    المشاركات:
    752
    الإعجاب :
    0
    احمد المساوي
    الفساد في اليمن كثر فساد في العالم تقريب
    حيث لا توجد رقابة ولا قانون عزيزي
     

مشاركة هذه الصفحة