مؤتمر عربي أثري يدعو للحفاظ على آثار القدس

الكاتب : ابــو الـخيــر   المشاهدات : 318   الردود : 1    ‏2005-12-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-02
  1. ابــو الـخيــر

    ابــو الـخيــر قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-10-21
    المشاركات:
    3,549
    الإعجاب :
    0
    شدد مؤتمر الأثريون العرب في ختام أعماله في مقر جامعة الدول العربية في القاهرة على ضرورة الحفاظ على آثار القدس، مطالبا بتشكيل لجنة فنية من خبراء الآثار والترميم لمعاينة آثار المدينة المقدسة وأسوارها.

    وأوضح المؤتمر في البيان الختامي الصادر بعد يومين من الاجتماعات أن أسوار القدس أصبحت آيلة للسقوط نتيجة إصابتها بعوامل التلف وتعمد إسرائيل منع أي تدخل لإنقاذها، إضافة إلى الحفريات الإسرائيلية تحتها بحثا عن أي آثار عبرية للبرهنة على أن القدس لهم تاريخيا.

    وأكد المؤتمرون ضرورة جمع الوثائق المتعلقة بالمدينة وتسجيل جميع الأوقاف الإسلامية بها لحمايتها من عملية التهويد وتبديل الأسماء العربية بأسماء عبرية، كما أنه من بين التوصيات التي خرج بها المؤتمر أيضا الدعوة لتوحيد قوانين حماية الآثار في العالم العربي واعتبار تهمة تهريب الآثار بمثابة خيانة للوطن.

    وطالب المؤتمر المجتمع الدولي والمنظمات العالمية بالمحافظة على التراث القومي في العالم العربي وحمايته بعد أن أصبح -بحسب البيان- ظاهرا للعيان تدمير المواقع الأثرية والمتاحف بصورة تؤكد أن الهدف من ذلك هو تفريغ الأمة العربية من مقدراتها الثقافية والتراثية مثلما يجري على أرض فلسطين والعراق.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-02
  3. ابــو الـخيــر

    ابــو الـخيــر قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-10-21
    المشاركات:
    3,549
    الإعجاب :
    0
    الجامعة العربية تحتضن مؤتمرا للأثريين العرب


    يفتتح الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى في مقر الجامعة بالقاهرة السبت المقبل، أعمال وفعاليات المؤتمر الثامن لاتحاد الأثريين العرب تحت عنوان "دراسات في آثار العالم العربي".

    ويتناول المؤتمر خلال يومي انعقاده محاور وموضوعات وأبحاثا متعددة تتعلق بعلوم الآثار والمتاحف وطريقة صيانتها، إلى جانب استخدام تقنية المعلومات الرقمية في مجال حماية التراث الحضاري العربي.

    وأبرز المحاور التي سيتم التطرق لها دراسة معمارية وفنية عن بوابات مدينة أوسيم الأثرية لرئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية بالمجلس الأعلى للآثار عبد الله كامل، ودراسة لأستاذ الآثار بجامعة القاهرة إبراهيم يوسف شتلة عن بعض النقوش الجدارية في مقابر مصرية.

    في حين يتطرق ناصر حسين العبودي من دولة الإمارات العربية في دراسة له إلى الآثار القديمة المكتشفة بالإمارات منذ العصور الحجرية وحتى العصر الإسلامي, فيما تقدم أستاذة الآثار الجزائرية أم الخير العقون دراسة عن الصلات التاريخية بين مصر وشمال غرب أفريقيا.
     

مشاركة هذه الصفحة