صالح يكشف عن خطة امريكية لاحتلال عدن عقب تفجير المدمرة كول !!!!

الكاتب : ياسر اليافعي   المشاهدات : 363   الردود : 0    ‏2005-12-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-01
  1. ياسر اليافعي

    ياسر اليافعي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-05-31
    المشاركات:
    3,727
    الإعجاب :
    0
    قال ان تمرد الحوثي استهدف قلب النظام وانتقد الحزبية الهدامة
    صنعاء ـ القدس العربي ـ من خالد الحمادي:
    كشف الرئيس اليمني علي عبد الله صالح لأول مرة أمس عن مخطط أمريكي لاحتلال عدن عقب تفجير المدمرة الأمريكية (يو إس إس كول) نهاية العام 2000 وأن القوات الأمريكية كانت جاهزة في البحر بالقرب من عدن لتنفيذ ذلك المخطط الأمريكي لولا تصديه لها بقوة.
    وأكد أنه كانت هناك خطة أمريكية لاحتلال عدن، وأنه لولا تواجده حينها في عدن لتمكن الأعداء من تنفيذ خطتهم.
    وقال في كلمة ألقاها بالكلية الحربية بصنعاء أمس بمناسبة ذكري الجلاء البريطاني عن عدن نهاية الستينات إنه من حسن الحظ أننا كنا موجودين في عدن وكانت هناك حوالي 8 سفن أمريكية علي مدخل ميناء عدن... وقد عملنا بمسؤولية ودبلوماسية وحزم لتجنب ما كان سيحدث وما كان مخططا له .
    وقال إن العناصر الإرهابية في بلاده قبل أن يستهدفوا تلك المدمرة استهدفوا أمن واستقرار الوطن وأرادوا أن يكالبوا الأجنبي علي الوطن .
    وأوضح أن منفذي عملية التفجير للمدمرة الأمريكية (كول) ولناقلة النفط الفرنسية (ليمبورغ) في المكلا الذين وصفهم بـ(الإرهابيين) جلبوا الويل لبلادهم، فلقد أثروا علي الاقتصاد الوطني والسياحة بسبب ما حصل في مدينتي عدن والمكلا... كما تأثر الاقتصاد الوطني بسبب ما حصل في محافظة صعدة، الذين قالوا إنهم رفعوا شعار الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل كذبا وزورا وهم يرفعون شعار الموت للوطن .
    وأعلن صالح أن الهدف المرسوم للتمرد الشيعي المسلح في محافظة صعده (250 كيلومترا شمال صنعاء) هو قلب نظام الحكم الجمهوري والعودة بالبلاد إلي العهد الإمامي الملكي، الذي انتهي بقيام الثورة اليمنية مطلع الستينات.
    وانتقد كل من يقفون وراء ذلك التمرد المسلح في محافظة صعده الذي أسسه حسين بدر الدين الحوثي وقضي نحبه العام الماضي عقب المواجهات الدامية بين أتباعه والقوات الحكومية التي استمرت نحو ثلاثة أشهر.
    وقال إنهم رفعوا شعار الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل بهدف استعداء الأجنبي علي الوطن . موضحا أن الحوثي ضلّل البسطاء من الناس في صعدة، وكان يقول لهم إن الطائرات الأمريكية هي من تقوم بقصفهم من البحر .
    وأوضح صالح أن هناك ممن تم اعتقالهم من أتباع حسين بدر الـــدين الحوثي من رفض إحضار ضمانة بعدم تكرار ما حدث ولا يزالون في السجون .
    وأضاف هؤلاء دَجَلوا علي الشعب أيام الحكم الإمامي (قبل قيام الثورة مطلع الستينات) ... ويريدون أن يدجلوا عليه مرة ثانية، بالرغم من وجود الجامعات والمدارس وآلاف الخريجين منها . وكشف أن الهدف من وراء كل تحركاتهم هو الانقلاب علي النظام الجمهوري وإعادة الملكية مرة أخري .
    وفي الوقت الذي أكّد فيه صالح بأن التعددية السياسية في اليمن خيار لا رجعة عنه، قال انه لا ينبغي للحزبية أن تحمل معولاً للهدم أو تسعي لتمزيق الوحدة الوطنية من اجل مصالح أنانية فهذا لا يجوز
     

مشاركة هذه الصفحة