هز لندن ضارى وبجاها(هكذا يكون وعى النساء بقضايا الأمة)

الكاتب : محمد دغيدى   المشاهدات : 420   الردود : 0    ‏2005-11-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-11-28
  1. محمد دغيدى

    محمد دغيدى عضو

    التسجيل :
    ‏2005-11-26
    المشاركات:
    195
    الإعجاب :
    0
    بثينـة الناصـري
    المصدر :دورية العراق


    ----------------------------------

    هز لندن ضاري وبچاها


    منذ ان انتهى مؤتمر القاهرة وأسئلة كثيرة تراودني:

    هل ستكفي المنطقة الخضراء لكل هؤلاءالجدد؟

    وهل مازال لديهم وقت للقيام بحملاتهم الانتخابية
    أم ان الاسرع ان يهرعوا الى التحالف مع احدى القوائم المطروحة في السوق؟

    وهل سيكون على الجيش الامريكي التبرع لبناء (أم قرى) في المنطقة الخضراء لتنتقل اليها الهيئة الجليلة ؟

    كما فعل حين تبرع ببناء (كنيسة مريم) اكبر كنيسة في بغداد كما قالوا ، وان كنت لا افهم كيف يكون من مهام جيش الاحتلال بناء الكنائس في بلاد معظم سكانها مسلمون في حين انه يأخذ على عاتقه نسف وتدمير المساجد ؟

    أم ان كنيسة مريم يمكن ان تخصص احدى الغرف الجانبية لاقامة الهيئة ؟
    وماذا في ذلك ؟
    بل ان هذا سيكون اعلانا جذابا عن تحالف كل الطوائف .

    الاخوة الجدد . . صرحوا جميعا قبل ان يضعوا ارجلهم في الطيارات انهم يضعون الانسحاب في جيوبهم .

    اجل ياسيدي : اذا لم تقبل شروطهم سوف ينسحبون . . اذا داس احد لهم على طرف . . سوف ينسحبون . اذا . . سوف . . إذا . سوف ينسحبون . واحد منهم اصدر بيانات تلو اخرى معاهدا المغفلين من امثالنا انه يعيد النظر في حضور المؤتمر . . وكان اول الحاضرين.

    (كان الشيخ ضاري المحمود ، زعيم عشيرة الزوبع ، عدواً لدوداً للانكليز ، وقد دعاه الكولونيل لجمن الى مقابلته في ( خان النقطة ) بين بغداد والفلوجة في الساعة العاشرة والنصف من صباح يوم الخميس الموافق 12 آب 1920فحضر الشيخ ضاري ، وحضر معه اولاده « خميس وسلمان وصليبي » مع جماعة من اولاد عمه ولما حضر لجمن كلمه بحدة واهان عشيرته وما لبث الشيخ ضاري ان خرج من « الخان » والالم يحز في نفسه ، وبعد لحظات عاد ومعه ولده سلمان وابناء عمه صكب وصعب فوجهوا فوهات بنادقهم الى رأس لجمن واطلقوا النار عليه فاردوه قتيلاً ثم اجهز عليه الشيخ ضاري بسيفه) .

    ولكن حين صدر بيان القاهرة ليس فيه من شروطهم شيء . . طلع شيخهم على الملأ واستنكر ان يقال انه تحفظ على البيان واكد التزامه بالبيان بحذافيره . وكيف يتحفظ وقد اكل الزاد والملح مع سكان المنطقة الخضراء ؟

    وحين سئل مثنى حارث الضاري الناطق باسم الهيئة من قبل احدى القنوات الفضائية كيف ستضمنون التزام الاحتلال بما تتفقون عليه اليوم من المطالبة بجدولة الانسحاب؟

    قال : عندما يدعوه العراقيون كافة من مختلف الطوائف سوف يشعر بالاحراج وينسحب !!

    الادارة الامريكية ستشعر بالاحراج

    لأن مثنى وجماعته يعتقدون ذلك
    أو
    يريدوننا ان نعتقد ذلك!

    امريكا التي اعتاد اصغر جندي من ابنائها في العراق ان يضع قدمه على رأس اكبر عميل من المنطقة الخضراء دون ان يشعر بأي احراج .

    امريكا التي لم تشعر بالاحراج من شعبها
    ولا من شعوب اوربا ولا من الامم المتحدة
    ولا من الدول الكبرى والصغرى
    التي عارضت الحرب والغزو ،
    سوف تشعر بالاحراج لأن حفنة من الدمى التي صنعتها وتصنعها باستمرار ستقول لها من داخل المنطقة الخضراء التي تحميها بجنودها :

    من فضلك اخرجي لم نعد نريدك .

    (انتقل الشيخ ضاري الى ( خان العطيشي ) بين كربلاء والمسيب واتخذه مركزاً لعرقلة وصول الامدادات الى جيوش ـ الاحتلال ، وفي ذلك قال شاعر زوبع :

    (يا ضاري و خميس و زوبع الطيبين بسيوف الذي ما تنكسر وتلين
    تواريخ بوطنكم تشهد بكل جيل .. بالدم تتسجل خلوها )

    ولكن واحدا من هؤلاء الجدد قال ان الهيئة ومن معها يحضرون الاجتماع لأن امريكا تريد غطاءا ومبررا للانسحاب وهم سيقدمون لها العذر. وقبل ان يبتلع ريقه، كان الكونغرس وبوش ورامسفيلد يكذبانه برفض الانسحاب بشدة.

    الذي لا افهمه هو لماذا والهيئة قد قابلت السفير الامريكي في بغداد في مقرها ، لم تستطع اكل الزاد والملح مع عملائه في بغداد وفضلت ان يكون ذلك في
    القاهرة !
    هل طعام غراند حياة اكثر لذة ؟
    هل كان يجب ان تكون فضيحة تحولهم منشورة على حبال بلكونات فنادق خمسة نجوم؟

    (اما الشيخ ضاري المحمود ، فقد استثناه المندوب السامي السير برسي كوكس من قرار العفو العام الذي اصدره في 30 ايار 1921 فبقي يجوب الفيافي والقفار ) وبقي حفيده يجوب الكونراد والغراند حياة . .

    لقد كانت مشاهدهم التعسة وهم يجالسون المجرمين الذين ادخلوا العدو لاغتصاب العراق.
    نفس المجرمين الذين مزقوا العراق ومسحوا هويته ونهبوه، وهم يمدون اياديهم ويصافحون الايدي الملطخة بالدماء الوالغة في شرايين اهل الفلوجة والانبار وتلعفر وحديثة والقائم وديالى والموصل والنجف وهم يعطون شرعية لكل هؤلاء .

    لقد كان شيئا غريبا ان عملاء المنطقة الخضراء الراسخين هم الذين نالوا التغطية الاعلامية الوافية وهم الذين انهمرت عليهم الاضواء ، وكأن وسائل الاعلام كانت متعطشة للقائهم . وهكذا اكتشفنا كم هو لطيف ونبيل ذلك الرجل الطيب الذي يرأس مليشيا غدر .

    كم كان رقيقا وصادقا وهو ينفي نفيا قاطعا في برنامج على الجزيرة انغماس قواته بالجرائم والقتل الراهن بالعراق. بل ان الرجل كان من اشد المتحمسين لقيام لجنة تحقيق فوري .

    من قال لنا ان هؤلاء القادمين على ظهور الدبابات الامريكية وحوش وقتلة ؟ بعد أن ساهمت الهيئة ومن معها في اعادة تقديم الذئاب بصورة حملان للشعب العربي. وهذا هو المطلوب من مؤتمر عمرو الذي كان في مجمله ومع بيانه ترسيخا حيا لضياع العراق.

    ألم يكن غريبا ان تلقى كلمة خاصة برئيس اقليم (كردستان) في الجلسة الختامية قبل قراءة البيان؟ بروتوكوليا ، ألم تكن كلمة طالباني على افتراض انه رئيس للعراق الجديد ممثلة لكل العراق ؟ لو كانت كلمة برزاني تمثله باعتباره رئيسا لحزبه لكان الامر في محله ، ولكن رئيسين وكلمتين للعراق؟

    هذا اول ترسيخ لتجزئة العراق تقره الجامعة العربية بقيادة الهمام عمرو.

    ثم البيان الذي اصر على ان يدين (ممارسات النظام السابق) دون ان يدين ممارسات النظام الراهن والاحتلال . بل ليس هناك ذكر لانتهاكات حقوق الانسان التي اصبحت تفقأ الاعين ، وليس هناك ذكر للمداهمات وقتل الناس في نقاط التفتيش ولا تهديم المساكن وتشريد البشر ولا تدمير المدن والقرى ولا القصف بالفوسفور الابيض والمواد المحرمة، بل والغريب جدا ان البيان لم يذكر ابدا كلمة احتلال !! كان يشير الى قوة متعددة الجنسيات . . قوات اجنبية . .

    ماهي المطالب التي جاءت من اجلها الهيئة ومن معها ؟ اقصد المطالب العلنية التي ادعتها وصدقناها؟

    جدولة الانسحاب ؟ والتفريق بين الارهاب والمقاومة ؟

    ربما سيعودون وهم يبررون انهم حققوا ما يريدون فها هو البيان يذكر( حق المقاومة) و(جدولة الانسحاب) .

    في هذه الاثناء وحين ينتشي الرجال الذين كنا نظنهم عماد الوطن بمشاعر الفوز والانجاز ، تتضاحك دمى المنطقة الخضراء فيما بينها وتتبادل الانخاب فقد رضخت هيئة علماء المسلمين والاخرون من الجبهات والحركات التي ما انزل الله بها من سلطان للاجندة الامريكية . تعالوا نشرح ماذا تعني هاتين المادتين في البيان الختامي:

    التفريق بين الارهاب وبين المقاومة وحرمة الدم العراقي ؟ هذا مايقوله وينادي به الجعفري وطلباني والحكيم . امس فقط في خطابه امام العالم كله قال الجعفري: من هي المقاومة ؟ نحن المقاومة ! وبدأ يشرح كيف قاوم الطغيان والدكتاتورية ! ألم يقولوا دائما انهم يمثلون المقاومة (الشريفة)!!

    اذن التفريق بين الارهاب وبين المقاومة يعني بالضبط : التفريق بين الارهاب (السني البعثي الصدامي التكفيري) وبين المقاومة السلمية التي يقودها طلباني والحكيم والجعفري. المقاومة السلمية تعني الانخراط في العملية الاحتلالية.

    نص البيان بالضبط كان (مع ان المقاومة حق للشعوب كافة ) وهذا ماقاله جورج بوش بنفسه . ماالجديد في هذا ؟ ولكن هل هناك اعتراف بالمقاومة في العراق؟ كلا فبقية الجملة تقول (بيد أن الإرهاب لا يُمثل مقاومة مشروعة) . مع أن وبيد . . لغة عربية بليغة ، تتحسس الريبة منذ ان تقرأ (مع أن) ثم تنتهي حين تطالعك (بيد).

    اذن ماهو الارهاب ؟

    ( عليه نُدين الإرهاب وأعمال العنف والقتل والخطف التي تستهدف المواطنين العراقيين والمؤسسات الإنسانية والمدنية والحكومية والثروة الوطنية ودور العبادة ونطالب بالتصدي له فوراً.). . جمعوا في هذه الكلمة اعمال المقاومة التي تطال عملاء الشرطة والجيش والعدو المحتل وانابيب النفط لتعطيل استفادة العدو منها وبين اعمال الارهاب التي تقوم بها الاجهزة الاستخباراتية وفرق الموت ضد المدنيين من اجل تصنيع فتنة طائفية وتشويه المقاومة . وصار معنى الفقرة الذي لا يمكن ان يخفى على احد ولايمكن لأحد ان يقنعنا بمعنى آخر لها (المقاومة حق للشعوب ولكن في العراق هناك ارهاب وليس مقاومة) لأنه ببساطة ياشيخ ضاري، الامر هو كالاتي: المقاومة حق للشعوب المحتلة . تمام ؟ والعراق ليس محتلا ! فهاهو فخامة رئيسك طلباني يصرح في مؤتمر صحفي أمس أن «لا وجود للاحتلال في العراق وانما هناك وجود اجنبي بطلب من العراقيين أنفسهم " والان وانت غارق في العملية السياسية تعتبر واحدا من العراقيين (انفسهم) الذين يطلبون من الاجنبي البقاء.

    وماهي المادة الثانية ؟ كان طرح الاحتلال وعملائه الذي يرددونه في كل مناسبة : جدولة الانسحاب متزامنا مع بناء قوات الامن العراقية .

    متى تبنى قوات الامن العراقية ؟ الله اعلم . . في سنة سنتين ثلاثة ؟ كوندليزة قالت في عشر سنوات . مجرد تحديدها هذا هو جدولة .

    ولكن الضاري وصحبه لم تعجبهم العبارة فهي بمثابة فشل لمهمتهم المعلنة في القاهرة . فشل واضح اكثر من اللازم . طيب ياسادة . . بسيطة. . في جعبة عمرو كل ما تشتهون: ستكون الفقرة (المطالبة بانسحاب القوات الاجنبية وفق جدول زمني وذلك بوضع برنامج وطني فوري لبناء القوى لبناء القوات المسلحة تدريباً وإعداداً وتسليحاً على أسس سليمة تُمكنها من حماية حدوده ومن السيطرة على الوضع الأمني وضمان أمن المواطن والوطن وإنهاء العمليات الإرهابية مع الأخذ في الاعتبار ما جاء في هذا الشأن في قراري مجلس الأمن . . ) تمام ياشيخ ضاري؟ شايف كلمة فوري ؟ رضيت ياعم ؟ فوري يعني اول ما ترجع الى العراق طالب اولادك وعشيرتك واهلك بالانخراط في الجيش والشرطة ، وبعد التدريب والاعداد والتسليح والسيطرة على الوضع وانهاء الارهاب . . يحلّها الحلاّل . . يمكن يطلع بعدها المستعمر، طال عمرك !

    وماذا ايضا في ذلك البيان ؟ بناء الثقة بين الهيئة ومن معها من جهة وبين العملاء القدامى . . شوف ياشيخ . . بناء الثقة يعني تحسين صورتك وهذه يمكن ان تتم بعدة اشكال . اولا المساجد . . ممنوع استخدامها للحض على الكراهية والفرقة. كراهية من ؟ طبعا كراهية الضيوف الاجانب . وهناك نقاط اخرى في القائمة :

    نبذ العنف والدعوة الى المقاومة السلمية يعني باختصار الانخراط في العملية .
    وتجنب توجيه الاتهامات المتبادلة بين الاحزاب والقوى المشاركة ومنع الحملات الدعائية ضد بعضها، يعني حذف كلمات مثل عميل وقادم على ظهور الدبابات وحرامي من قاموسك .
    والنظر بتفاؤل الى مستقبل العراق عبر التصريحات الى وسائل الاعلام يعني كلما فتحت فمك امام الكاميرات تحدث عن منجزات الاحتلال وفضله عليك.

    كيف ظننت ولو لوهلة ان الجامعة العربية التي كانت دوما غطاءا ومعبرا لتدمير العراق يمكن ان تفعل شيئا لانقاذه؟ أليست هي نفسها الجامعة التي فتحت ابوابها لعملاء الاحتلال وقبلت بهم ممثلين له في عقر الجامعة؟ أليست هي الجامعة التي تسمي المقاومة ارهابا والاحتلال تحريرا ؟ومتى وفي اي بلاد محتلة كان التفاوض مع الدمى وليس مع القوى المحتلة ذاتها عندما يحين الاوان ؟.

    ألم تتعلم من التاريخ درسا ؟ وانت ابن مجاهد وحفيد مجاهد ؟ واذا كانت ذاكرتك لا تسعفك ، أليس في التاريخ القريب عبرة ؟ ألم يدعو البعض الى الاستفتاء بكلمة "لا" على الدستور الصهيوني للعراق ظنا منهم انهم يغيرون بذلك مسيرة الاحداث وعندما زورت النتائج كما هو متوقع راحوا يصرخون ويشتكون ؟ فلماذا فوجئت بتبديل البيان ؟ هل ظننت حقا ولو لوهلة انهم سيصدرون بيانا على هواك؟ هل ظننت انك قادر بدون سند من المقاومة الحقيقية ان تفرض رأيا على عصابات الشر؟ لقد وثقت بالناس الخطأ وذهبت الى المكان الخطأ في التوقيت الخطأ ..

    واهم من ذلك كله . . لقد وقعت ياشيخ في فخ منصوب ومحبوك وانغرزت قدماك ولن تستطيع انتزاعهما من الوحل بل عليك ان تستمر في الغوص حتى القاع . هذا اجتماع تحضيري وقد سلمت الراية فيه وحرقت كل مراكبك علنا وعلى رؤوس الاشهاد، ولن تستطيع التراجع بل عليك اذا اردت ان تشترك في المؤتمر نفسه ان تثبت حسن نيتك فشرط الاشتراك في ذلك المؤتمر الكبير ياشيخنا ان تشارك في الانتخابات القادمة وتدعو اليها حتى يبح صوتك. هذا هو التدريب العملي الذي مر به جميع الخائضين في الوحل من قبلك ابتداءا من اخيك الجلبي الى اخيك علاوي الى اخيك الحكيم الى اخيك الجعفري الى رئيسك طلباني .

    ولكن جدك لم يلن ولم يقع ولم يصافح بل (اصدرت الحكومة البريطانية مبلغاً من المال لمن يأتي به حياً او ميتاً . كان في الثمانين من عمره حين اعتقل وحوكم بالسجن المؤبد حتى وافاه الاجل في 1928. . )

    للحظة قصيرة بعد قراءة عمرو للبيان المهزلة امس ، للحظة خاطفة ظننت ان الضاري ورفاقه لابد ان ينسحبوا . . يعترضوا . . يهبوا . . يصرخوا : هذا ليس ما اردناه . . هذا ليس البيان الذي وعدنا العراق به . . يخرج الضاري سيفه ويطيح برأس البيان .

    انزلت الستارة . . وقال مراسل الجزيرة ان الشيخ ضاري تحفظ على البيان . اذن فعلها والله !

    للحظة سريعة مرت مثل بارقة أمل . . ظننت ان الضاري الكبير لم يمت . لكن، لم يطل الانتظار . رفعت الستارة وخرج الحفيد ليعلن أنه دفن جده بيديه هاتين في شرفة غراند حياة!
    ***

    مصدر التضمينات بين الاقواس حول حياة الشيخ ضاري من هذا الرابط:
    http://iraq4all.dk/images/20/1920.htm

    *العنوان جزء من الاهزوجة التي القيت اثناء تشييع جنازة الشيخ ضاري المحمود

    هز لندن ضاري وبجاها
    منصورة ياثورة ضاري
    ساعة ومضمونة يالندن
     

مشاركة هذه الصفحة