البيضاني يدعو الرئيس إلى مناظرات شعبية وتلفزيونية في حال تراجع عن قراره

الكاتب : ياسر العرامي   المشاهدات : 1,359   الردود : 24    ‏2005-11-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-11-21
  1. ياسر العرامي

    ياسر العرامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,015
    الإعجاب :
    0
    [grade="00008b Ff0000 008000 4b0082"]البيضاني يدعو الرئيس إلى مناظرات شعبية وتلفزيونية في حال تراجع عن قراره[/grade]
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    21/11/2005

    ناس برس - خاص


    أكد عبدالرحمن البيضاني الذي أعلن عزمه بترشيح نفسه لمنصب رئيس الجمهورية في انتخابات 2006 على أن تراجع الرئيس علي عبدالله صالح عن قراره التاريخي تحت ضغط ما يسمى بمسيرات شعبية أو مطالبات مدفوعة وضغوط سلطوية مفروضة على حزب المؤتمر الشعبي العام سيكون أعز ما يتمناه كونها ستفضي إلى مناظرات شعبية وتلفزيونية والعبرة برأي الشعب الذي يجب أن يعرف لماذا لم يتحقق أي إصلاح خلال 28 عاما وكيف يمكن للمسؤولين الذين تداولوا السلطة خلال تلك الفترة أن يصلحوا ما أفسدوه خلال السنوات العجاف.
    وقال في رسالة خاصة وجهها لصحيفة "الناس". "لقد جاء موضوع إعلان ترشيحي لرئاسة الجمهورية بعد أن أعلن الأخ الرئيس عدم ترشيح نفسه لولاية أخرى. إضافة إلى ما تعاني منه اليمن من بطالة وفقر وجوع ويأس وتدهور عام لمستوى الشعب اليمني العريق وهو ما لم يتم علاجه خلال ولاية الرئيس الفاضل نحو ثمانية وعشرين عاما فلم يوفق نظام الحكم إلى تكليف خبراء اقتصاديين واجتماعيين وإداريين لوضع مخططات النهضة الحضارية التي قامت من أجلها الثورة اليمنية".
    وأضاف "ولكم عرضت مشروعات الإصلاح في مقالات أسبوعية خلال اثني عشر عاماً متصلة بدءا بصحيفة الأيام وانتهاء إلى صحيفة الثوري وكانت هذه المقالات تتضمن أوجاع اليمن وعلاج كل منها أملا في أن يلتقط المسئولون عن الحكم ما ينفعهم في إنقاذ اليمن من هذه المعاناة وتجنيبه شر الفتنة وأخطار الطوفان الشعبي الذي يقود إليه اليأس من مكافحة الفساد واستئصال أسباب البطالة والفقر والجوع والانتحار".
    وأوضح أن تلك الأسباب كانت وراء تقديم أوراق ترشيحه لرئاسة الجمهورية معتمداً على الله وعلى خبرته وعلى تطلع الشعب إلى حياة أفضل تتمناها جميع القيادات اليمنية الوطنية سواء كانت معارضة أو مسئولة لكنها مكممة الأفواه معقودة الألسن فاقدة القدرة على الحركة تحت ضغط النظام الذي يفرض عليها ذلك.
    ونفى في رسالته وجود أية علاقات عائلية مع المغفور له الرئيس الحكيم محمد أنور السادات وهو ما ذكرته صحيفة الناس في عددها الأخير مشيرا إلى وجود علاقات شخصية بدأت خلال سنتين من تخرجه من كليه الحقوق سنه 1950م حيث قرر المغفور له الإمام أحمد حميد الدين بتعيينه مستشاراً بالسفارة اليمنية بالقاهرة ونائباً للمندوب الدائم بجامعة الدول العربية باعتباره اول خريج يمني.
    واستطرد قائلا "لقد أقنعت الإمام الراحل بتدريب جيش يمني ثم حدث ما حدث على نحو ما هو موثق بجميع كتبي حتى استدعاني الإمام أحمد وطلب مني إقناع الرئيس عبد الناصر أنه لا يمكن إصلاح اليمن وإخراجها من متحف التاريخ القديم إلا بثورة جذرية جمهورية تعيد الشعب اليمني إلى حياة العصر.

    فأحالني إلى الرئيس محمد أنور السادات فالتقيت به أول مرة يوم 18يناير 1955م وبعد أن تحدثنا عن الثورة اليمنية واستمرت لقاءاتنا حتى اقتنع بوجهة نظري فأقنع الرئيس جمال عبد الناصر بتأييد الثورة اليمنية عسكرياً وسياسياً حتى يتشجع الثوار على القيام بالثورة استنادا على دعم مصر
    العسكري والسياسي فلا تتكرر أحداث فشل انقلابي 1948و 1955.
    وذكر البيضاني أن الرئيس أنور السادات تولى ملف اليمن منذ ذلك الحين حتى رتب لهم الحصول على أسلحة مصرية من المخابرات الحربية المصرية على 6 دفعات كلما كان الثوار يحتاجون إلى كثير منها قبل قيام الثورة التي حددت لها ستة مواعيد وكان الثوار يترددون في كل موعد عن القيام بها
    لنقص الأسلحة لديهم مؤكدا أن الرئيس السادات كان الصديق الصدوق الذي وقف معه في إقناع الرئيس جمال عبد الناصر بكل ما حصلوا عليه من أسلحة حيث كانت زوجته تحمله سراً إلى مطار القاهرة ليتولى عدد من الثوار نقلة سراً إلى عدن تحت مراقبة المخابرات العامة المصرية ثم يتولى أحد الثوار نقلة إلى تعز حيث يقوم آخر بتوصيل بعضه إلى صنعاء حتى قامت الثورة.
    وتطرق إلى أن السادات أقنع الرئيس عبد الناصر بالسماح له بإذاعة نداءات الثورة من صوت العرب وكان آخرها النداء الأخير الذي أذعته قبل قيام الثورة بأربع ساعات تأكيداًَ لوقوف مصر إلى جانب الثوار.
    وتحدث البيضاني أن الرئيس السادات كان أول مسئول مصري يصل إلى اليمن يوم 14اكتوبر 1962 ليحضر مؤتمراً شعبياً يعلن فيه رسالة الرئيس جمال عبد الناصر ويوقع مع الثوار اتفاقية دفاع مشترك جديد مرجعا لتلك الأسباب انطلاق إشاعات أن هنالك علاقات عائلية تربطنه بالرئيس السادات وختم رسالته بقوله "هذا شرف أعتز به وكنت أتمناه لكنه لم يحدث فلا يربطني بسيادته رحمه الله إلا اقتناعي بصداقة الفكر ورجاحة العقل وحكمة الصبر والإصرار على بلوغ الهدف وأشهد أنني تعلمت منه الكثير رحمه الله.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-11-21
  3. ياسر العرامي

    ياسر العرامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,015
    الإعجاب :
    0
    أكد عبدالرحمن البيضاني الذي أعلن عزمه بترشيح نفسه لمنصب رئيس الجمهورية في انتخابات 2006 على أن تراجع الرئيس علي عبدالله صالح عن قراره التاريخي تحت ضغط ما يسمى بمسيرات شعبية أو مطالبات مدفوعة وضغوط سلطوية مفروضة على حزب المؤتمر الشعبي العام سيكون أعز ما يتمناه كونها ستفضي إلى مناظرات شعبية وتلفزيونية والعبرة برأي الشعب الذي يجب أن يعرف لماذا لم يتحقق أي إصلاح خلال 28 عاما وكيف يمكن للمسؤولين الذين تداولوا السلطة خلال تلك الفترة أن يصلحوا ما أفسدوه خلال السنوات العجاف.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-11-21
  5. شمريهرعش2005

    شمريهرعش2005 قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-09-26
    المشاركات:
    5,030
    الإعجاب :
    0
    مناظره ههههههه
    مناظره و مع من؟؟ علي عبطله!!
    يااااه بتصير فضايح و لا اعتقد ان علي عبد الله سيقبل بها مع كائن من كان
    علي عبد الله تكفيه المقابلات التي يجد صعوبه بالغه في الاجابه عن اسئلتها و تمر
    له كأنها مناظره!

    و لك اخي العزيز خالص التحايا,,
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-11-21
  7. ياسر العرامي

    ياسر العرامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,015
    الإعجاب :
    0
    مناظره ههههههه
    مناظره و مع من؟؟ علي عبطله!!
    يااااه بتصير فضايح و لا اعتقد ان علي عبد الله سيقبل بها مع كائن من كان
    علي عبد الله تكفيه المقابلات التي يجد صعوبه بالغه في الاجابه عن اسئلتها و تمر
    له كأنها مناظره!

    و لك اخي العزيز خالص التحايا,,
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-11-21
  9. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    دعوة طيبة ولكن الخوف بأن يتحول البيضاني إلى " نجيب قحطان الشعبي " آخر كأن يتعرض لضغوط من أي نوع واخطرها تلك التي تلعب بحمران العيون -

    ورغم هذا لا أعتقد بأن البيضان سيكون منافس قوي طالما بقيت المؤسسة العسكرية ضمن الإطار الحزبي للحزب الحاكم فالرئيس صالح مرتبط اسمه بكل مفاصل الدولة ونزعه منها امر يعد من اخطر الأمور فهورجل غير سهل ولديه إمكانية هائلة بالمراوغة والإلتفاف على الخصم وبأي ثمن والمشاهد كثيرة آخرها اتصالاته برموز حرب الإنفصال كما يسميهم الإعلام المؤتمري واقترابه منهم دليل على انه لايترك مجال لأي خطأ قد يؤثر على منصبه وكم كنا نتمنى بأن يسخر ولو النذر اليسير من تلك الإمكانات التي يمتلكها في مصلحة الشعب المطحون-

    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-11-21
  11. ابن طاهر

    ابن طاهر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-03-14
    المشاركات:
    1,079
    الإعجاب :
    0
    كونوا

    مجرد كلام
    والكل يعرف بان البيضاني لن ينال 5 %
    من الاصوات .... فلم المناظرة
    اين المرشح الذي يخرج من رحم الشعب ؟
    لم بصل بعد وربما لن يصل ....
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-11-22
  13. aborayed

    aborayed قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-03
    المشاركات:
    7,186
    الإعجاب :
    0
    البيضاني والبيض مشتركان بحرف الضاد:D
    لاوطنيه الا في الطاء
    شرط البيضاني صدق الرئيس
    وهذا مستحيل
    لان الرئيس بدون الكذب ماهو على
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-11-22
  15. المهند اليماني

    المهند اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-11-14
    المشاركات:
    3,406
    الإعجاب :
    0
    لا بد ان تكون الجماهير واعية
    وتختار الافضل
    وبغير ذلك لن يتغير شيء​
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-11-22
  17. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أنا أتوافق مع هذا الرأي ..

    والسلام عليكم ..
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-11-22
  19. شمريهرعش2005

    شمريهرعش2005 قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-09-26
    المشاركات:
    5,030
    الإعجاب :
    0
    معك فيما قلت و لكن يبقى افضل من علي عبد الله..
    للاسف حنا نتكلم و كأن من يحكمنا الان مهاتير محمد او الشيخ زايد (رحمه الله)..
    يعني قاعدين تتدلعوا على البيضاني و الحكيمي المثقفين و الخبراء السياسيين و ناسيين ان
    علي عبد الله عسكري جاهل و لم يستلم الرئاسة من ترشيح الناس له...بل اخذها عسكره و من يومها و اليمن تحت الصفر...و الان لما اتت لكم فرصه و لو صغيره جدا في التغيير قاعديين تتشرطوا!!
    شعب اردت له الحياة اراد لي الموت!
    اي مرشح سيرشح نفسه الان سيكون افضل من علي عبد الله و اجزم بهذا!
     

مشاركة هذه الصفحة