الاردن يخسر كل ما كسبة من حملتة الاعلامية ضد المجاهدين بسبب هذا

الكاتب : jameel   المشاهدات : 697   الردود : 6    ‏2005-11-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-11-21
  1. jameel

    jameel عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-10-29
    المشاركات:
    2,261
    الإعجاب :
    0
    الحمد لله رب العالمين

    ما أكرمك يارب

    لم تمر سوى أيام معدودات على تفجيرات الفنادق الثلاثة في عمان بالاردن وكلنا شاهد حجم الحملة الاعلامية التي ارادت منها الحكومة الاردنية اظهار التفجيرات على انها استهداف لمواطنين اردنيين في عرس ليس الا ..
    ومع كل تلك المحاولات لتجييش الشارع الاردني والعربي ضد من نفذ التفجيرات وضد الشيخ ابو مصعب وضد تنظيم القاعدة ولكن
    (يكيدون كيدا واكيد كيدا )صدق الله العظيم

    هاهوكيد الله يحيق بهم من حيث لا يشعرون
    وتفقد الحكومة الاردنية كل تلك المكاسب التي جنتها من خلال تلك الحملة الاعلامية الكبرى وتفقد كل التعاطف الذي استطاعت ان توجدة من خلال عويلها ومن خلال تزوير الحقائق عبر وسائل اعلامها والاعلام المتعاطف معها.

    انها سقطة كبرى

    هل تعلمون ماهي


    انها أستضافة مدعي النبؤة الدعي مون

    رئيس ما يسمى تعاونية الاديان العالمية والتي يرائسها مون نفسة
    وقد وصل الى الاردن ليتضامن مع الحكومة الاردنية ضد الارهاب حسب زعمهم
    ولعقد مؤتمر لتعاونيتة بالعاصمة ((((الهاشمية))))) عمان وال هاشم براء من افعالهم
    وقد قاد مسيرة تضامنية
    وليس هذا وحسب
    بل ان الطامة الكبرى مقولات هذا الرجل في حق نبينا محمد حيث ان هذا المدعي يقول عن النبي محمد علية افضل الصلاة والسلام ((( ان دمة مخلوط من الشيطان ))) ويقول عن المسيح كلام اخر سيئ ايضا

    وقد عقد مؤتمر لجمعيتة بالاردن والقا المدعي مون كلمة
    وما ادراك ما الكلمة حوت كفرا من اولها الى اخرها

    ولقد قال في الكلمة عن نفسة انه ابو البشر

    وقال انه معجزة المعجزات

    وللاسف فقد اكتفى الحضور بالاستماع والسكوت
    ولم تسجل اي اعتراضات على ما تفوه به من كفريات كثيرة لا من الحكومة الاردنية ولا من احد من الحاضرين على ما رددة هذا الكذاب برغم وجود عدد من يدعون انهم من ممثلي الاسلام وحركاتة ..

    والامر الاخر فقد شرب الحاضرون مشروبا لا احد يعلم مكوناته حيث احضرة مون معه ويقال انه يحوي على (dna) للكذاب مون ..

    ويقيني ان هذا هو من كيد الله للحكومة الاردنية واتاهم الله من حيث لا يحتسبون
    وذلك لافراغ كل التعاطف الذي تم من خلال تلك الفعاليات التضامنية والاعلامية والتي استجدتها الحكومة استجداء عبر وسائل اعلامها
    واؤكد انه وبعد هذا الحادثة سيعود الكثير ممن غيروا مواقفهم من المجاهدين تحت ضغط وسائل الاعلام وتزييفها للحقائق .. وكذلك سيعود الذين تم التغرير بهم خلال الايام القليلة الماضية الى مواقفهم المتعاطفة والمؤيدة للمجاهدين .. ليس هذا وحسب بل سينضم الى الركب المؤيد للجهاد واهلة مناصرون اخرون ممن وقفوا في المنتصف والذين لم يحسموا امرهم لحد الان..

    وسيكون لهذة الحادثة التي سقطت فيها الحكومة الاردنية الاثر الكبيرفي عودة التعاطف مع اهل الجهاد
    حيث سيشعر مسلمي الاردن بالصدمة من ما شاهدوة من حكومتهم ومن مدعي النبوة
    وسيكون من اثار هذة الصدمة انها ستخرجهم من تحت تاثير المخدر الاعلامي الذي استخدمتة الحكومة للتاثير على مواقفهم خلا الايام الماضية اللاحقة لتفجيرات عمان



    ان المواطن الاردني لن يقبل او يتعاطف مع من يستضيف من يقول عن نبي الاسلام ان دمة مخلوط بشيطان

    وسيتخندق للانتصار لدينة وعقيدتة ويناصر كل من يدافع عنها
    ضد كل من يحاول المساس بها حكومات او افراد


    وستكون نتائج هذة الخطيئة التي قامت بها الحكومة الاردنية

    بمثابة خير وبركة للمجاهدين وستكون بمثابة
    رد الاعتبار للقاعدة وللشيخ الزرقاوي في الشارع الاردني المسلم الذي حاولت الحومة الاردنية مصادرته وتزييف ارادتة لصالحها

    اللهم انصر المجاهدين في سبيلك في كل بلاد المسلمين

    منقل عن الاخ مضاد علوج
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-11-21
  3. الليث الأسمر

    الليث الأسمر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-30
    المشاركات:
    1,372
    الإعجاب :
    0
    أخي جميل
    لا أعتقد بوجود أحد غيَّر نظرته للمجاهدين بسبب الأحداث الأخيرة
    فقط هناك مجموعة ممن هم على حرف
    وجدوا في الأحداث فرصة لينفضوا أيديهم من أيدي المجاهدين

    أما أبناء الجهاد ومحبوه
    فمنهم من رأى أن إخوانه إنما قاموا بما يجب
    وهم الأغلب

    ومنهم من رأى أن إخوانه قد أخطأوا
    وهذا لا يعني أن مشروعهم الجهادي باطل
    بل هم مجتهدون في عمل الخير
    ولهم أجر -إن شاء الله-
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-11-21
  5. الأحرار

    الأحرار قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-11
    المشاركات:
    5,438
    الإعجاب :
    0
    هذا الخطا الفاسد من الاردنيين لا يعني بالضروره سلامة موقف الزرقاوي من التفجيرات

    لانه ما يهمنا هنا .. رأي الدين فيها الذي حرمها ... ورفضها ..

    ولك جزيل الشكر ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-11-22
  7. HumanRight

    HumanRight عضو

    التسجيل :
    ‏2005-05-29
    المشاركات:
    211
    الإعجاب :
    0
    من قتل نفس بغير نفس فهو في النار، ما ذنب المدنيين و الاردنيين بشكل عام ممن كان في الفندق. قد طفح الكيل و انتم الان تعطون المبرر لمن يحارب المجاهدين بحق في فلسطين و العراق ان يقولوا انهم قتلة و ليسوا مجاهدين
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-11-22
  9. Sarah

    Sarah عضو

    التسجيل :
    ‏2003-02-05
    المشاركات:
    151
    الإعجاب :
    0
    المونية (حركة صن مون التوحيدية)


    التعريف:

    المونية: حركة(*) مشبوهة تدعو إلى توحيد الأديان(*) وصهرها في بوتقة واحدة بهدف إلغاء الفوارق الدينية بين الناس لينصهروا جميعاً في بوتقة (صن مون) الكوري الذي ظهر بنبوة جديدة في هذا العصر الحديث.

    التأسيس وأبرز الشخصيات:

    • مؤسس هذه النحلة هو القس(*) الثري صن مون المولود في كوريا عام 1920 الذي ادّعى بأنه على اتصال بالمسيح عليه الصلاة والسلام منذ عام 1936م وأنه منذ بلوغه السادسة والعشرين من عمره بدأ يدرس حياة الأنبياء(*) والقادة الروحيين من مثل موسى وعيسى ومحمد r ، ومن مثل بوذا(*) وكرشنا(*)، ويطلع على تعاليم الأديان (*) السماوية والوضعية كاليهودية والنصرانية والإسلام وكذلك البوذية والهندوسية.

    - في عام 1973م انتقل إلى الولايات المتحدة وعقد صلات عدة مع كبار الشخصيات هناك.

    - أُلقي القبض عليه وأودع السجن الفيدرالي بكنكتيكت لمدة سنة ونصف السنة بسبب تهربه من دفع الضرائب، وقد استطاع أتباعه تصوير سجنه على أنه اضطهاد في سبيل المعتقد الديني الذي يحمله.

    - يحتل حالياً منصب الرئيس للمجلس العالمي للأديان.

    - زار ألمانيا، لكن سلطات بون أعلنت أنه شخص غير مرغوب فيه.

    - يحاول أن يكون قريباً من الأحداث المهمة إذ كان له ولطائفته دور مهم في الوقوف إلى جانب الرئيس ريتشارد نيكسون في فضيحة ووترجيت، كما أنهم كانوا نشيطين في حماية برنامج الرئيس ريغان وسياسته في أمريكا الوسطى.

    • شانج هوان كواك: يشغل منصب مساعد رئيس المجلس العالمي للأديان(*)، وهو أكبر معاوني مون، وقد أعلن في بيانه الذي ألقاه في المؤتمر المنعقد بتركيا سنة 1985م عن نبوة(*) مون وأنه يتلقى الوحي(*) revelation من السماء .

    • اليهودي فرانك كوفمان: يقيم في نيويورك، ويتبع مون، ويعمل في مؤسسته، وقد ناشد علماء المسلمين في مؤتمر تركيا "أن يتفهموا موقف الأديان الأخرى مثل اليهودية والبوذية والهندوكية".

    • دكتور يوسف كلارك: قس(*) كاثوليكي من مساعدي مون، وهو عضو مجلس إدارة المجلس العالمي للأديان، كان ممثل المجلس في مؤتمر تركيا.

    • كوزا: رئيس مكتب مون في هندوراس ويعمل بهمة على نشر الحركة(*) في أمريكا اللاتينية.

    • موسى دست: رئيس كنيسة(*) مون بالولايات المتحدة الأمريكية.

    الأفكار والمعتقدات:

    • يزعم أنه على اتصال بالمسيح(*) وأنه يتلقى الوحي من السماء مدعياً نبوة جديدة.

    • شعاره وهدفه المعلن هو السعي من أجل توحيد الأديان(*) على اختلاف أنواعها.

    • يقول للنصارى بأن الإله(*) قد رمى بالمسيحية(*) جانباً وأبدلها برسالة جديدة هي رسالة توحيد الأديان الداعي إليها.

    • من القانون الأساسي لحركة مون: "إن الهدف الرئيسي هو العمل من أجل توحيد العالم تحت راية إله واحد بحيث تضمحل من هذا العالم كل الحواجز والعوائق الكنسية والسياسية والوطنية والقومية والاجتماعية".

    • يقولون في كتابهم المبدأ المقدس: "إن رسالة آدم الأساسية أن يخلق الأسرة الكاملة في الأرض، وهذه المهمة لم تتحقق نتيجة لعمل الشيطان الذي كان نشيطاً في مهمته منذ بداية الخلق، وعيسى قد خلق آدم، وفشل في أمر الزواج، وترك مبدأ تكوين الأسرة الكاملة، وفشله ليس كاملاً فقد أحيا الجانب الروحي للإنسان، وقد ظل جسد الإنسان مستعبداً للشيطان، هذا أيضاً يجب تجديده، وهذا يستلزم آدماً ثالثاً بالاتحاد مع زجة مثالية يمكن تحقيق هذا الهدف لإنجاب الإنسان الكامل".

    • إنهم يقومون بدراسة رسومات بيانية يزعمون أنها "تبين أن التاريخ والأحداث متكررة ومقدرة سلفاً ووفقاً لهذه الجداول البيانية، ويقولون: إن هناك أمثلة متكررة من البشر قد اختيروا ليصيروا آباء كاملين، لكن الشيطان قد اعترض سبيلهم فلم ينجحوا، وقد وجدت هذه الأسر المثالية على مر التاريخ الإنساني في فترات متقطعة على مدى أربعمائة عام سلفت".

    • يتم اقتناص الشخص ليصبح عضواً في حركتهم عن طريق دعوته أولاً إلى وجبة طعام ثم دعوة للاشتراك في رحلة نهاية الأسبوع.

    • يمنع الأفراد الجدد من تحدث بعضهم لبعض وعليهم الانتظار حتى اللقاء الآخر في نهاية الأسبوع.

    يمضي المدعو عدة أسابيع مع معلمه، وقد يجعلونه بعد ذلك في مسكن واحد مع أعضاء جدد آخرين ليلقنوهم جميعاً العقيدة الجديدة مع التركيز على تقديس وتمجيد شخصية مون والتأكيد على ضرورة التنكر لعقيدة أهاليهم ومجتمعاتهم.

    • يقول مون في كتابه التوجيهي أقوال الأب الروحي: "إن عملية البعد عن العائلة والأصدقاء لا يتم بالصدفة إذ لابد أن تتمرس على حياتك الجديدة ومن بعدها يمكنك أن تتنكر لعائلتك وأصدقائك وجيرانك".

    إذا ما حاول العضو الفرار منهم فسيكون ذلك صعباً لعدة أمور:
    1- لأنه يكون قد انفصل عن عائلته فلا يستطيع العودة إليها بعد أن ناصبها العداء بسبب معتقده الجديد الذي يخالف معتقدها.
    2- لأنه يكون قد غُسِلَ دماغُه وصار أداة طيعة في أيديهم يحركونه كيفما يريدون بعد أن سيطروا عليه روحياً وخدعوه بالوعود السماوية الكاذبة.
    3- لأن أفراد عصابة مون سيتابعونه ويطاردونه حتى يعود إلى حظيرتهم من جديد.
    4- إذا ما استسلم العضو الجديد لهم فإنهم يسخرونه لبيع الورود والشموع ليكون مصيدة لجذب الأعضاء الجدد فضلاً عن الإيراد المالي الذي يحققه لميزانية الحركة.

    • نظم مون عملية زواج جماعية في ميدان ماديسون جاردن بنيويورك قام خلالها بتزويج 2075 شاباً وفتاة على الرغم من أن المجلس القومي الكنسي في أمريكا كان قد أصدر بياناً يعلن فيه عدم الاعتراف بكنيسة مون.

    • يؤكد مون محاربته للشيوعية ويركز هجومه عليها كما أنه يرسل البعثات لمناهضتها في أماكن عديدة من العالم.

    • لقد عقد مون عدداً من المؤتمرات سعياً وراء تحقيق أهدافه، ومنها:
    - مؤتمر توحيد اليهود في سويسرا.
    - مؤتمر اتحاد العالم المسيحي في إيطاليا.
    - مؤتمر البوذيين في اليابان.
    - مؤتمر الهندوكية في سيريلانكا.
    - مؤتمر اتحاد العالم الإسلامي: الذي تم عقده في تركيا قرب اسطنبول وذلك في الفترة من 19 – 22 سبتمبر 1985م، وقد تعاونت معهم كلية الإلهيات بجامعة مرمرة بهدف إنجاح المؤتمر.
    - لديهم خطة لعقد مؤتمرات أخرى م سنة 1989 – 1993م.
    - كان أتباع مون المشاركون في المؤتمر بتركيا يصورون الخلافات بين الأديان(*) على أنها لا تعدو أن تكون شبيهة بتلك الخلافات الفقهية الموجودة بين المذاهب(*) الإسلامية ذاتها، وهذا محض افتراء، إذ إن الخلاف بين الأديان خلاف عقائدي قبل كل شيء، في حين أن الخلاف بين المذاهب الفقهية ليس أكثر من خلاف داخلي اجتهادي في الفروع دون الأصول.
    - قال اليهودي كوفمان في الجلسة الختامية لهذا المؤتمر: "إن الأمر يحتاج إلى أن نبذل المزيد من الجهد حتى نفهم بعضنا، فإننا قد ننتسب إلى شيء واحد وعقيدة واحدة، ورغم ذلك نختلف، ومن أجل أن نلتقي لابد لنا من أن نتفهم غيرنا من خلال نظرته"!!

    • تذكر جريدة المسلمون في عددها 36 أن المجلس العالمي للأديان الذي يترأسه صن مون إنما يعمل تحت رقابة المؤسسة العالمية المتحدة للأديان IrF وهي واحدة من الوكالات الدينية الإنسانية التابعة للكنيسة الموحدة التي هي إحدى الحركات الدينية الجديدة التي أسسها صن مون في كوريا.

    - وتذكر الجريدة بأن أهداف المجلس العالمي للأديان حسبما تورده مذكرة المجلس ذاته هي:
    1- المناداة بوحدة الإنسانية.
    2- منح الاحترام الواجب للتراث الإنساني المختلف.
    3- دعوة الناس من كل الأديان إلى نوع من الوحدة الروحانية واحترام خصوصيات كل دين(*).
    4- تشجيع الفهم المتبادل والتعاون بين ومع المعتقدات الدينية في العالم.
    5- معاونة هؤلاء المتطلعين إلى إيجاد تناسق وانسجام بين الأديان والمساعدة في التعاون بين المنظمات الدينية.
    6- توسيع استخدام وجهات النظر الدينية في حل المشكلات الإنسانية العامة.
    7- الدفاع عن حقوق الإنسان بما في ذلك حق حرية المعتقدات الدينية وممارستها.
    8- التأييد العلمي للطموحات الفردية الخاصة بالمعتقدات الدينية عن طريق وضع برامج من شأنها تخفيف المعاناة وتحسين حال البشرية.

    الجذور الفكرية والعقائدية:

    • إن اليهود – باعتبارهم أقلية مفسدة – يسعون دائماً لبث دعاوى إذابة الفروق بين العقائد مما يمهد الطريق لهم ليتغلغلوا داخل شعوب الأرض ويكونوا هم المستفيدين في النهاية على حساب الأديان الأخرى جميعاً.

    • إن هذه الحركة(*) تدور في فلك الحركات المسخرة لخدمة الصهيونية العالمية إذ أن التشابه بين هذه الحركات يدل على أنها ذات أصل واحد وتعمل لهدف مشترك واحد.

    • إن الثراء الفاحش الذي يتحرك فوقه صن مون ليشير إلى الجهة التي تموله وتقف وراءه لتستفيد من عمله ودعوته في تفتيت الأديان(*) وتحطيم الأخلاق(*).

    الانتشار ومواقع النفوذ:

    • تتمتع هذه الحركة بوجود ضخم في جنوب ووسط أمريكا إذ أن لهم علاقات قوية مع كبار السياسيين في تشيلي وأرجواي والأرجنتين وهندوراس وبوليفيا.

    • في أيرلندا لهم مركز وكنيسة(*) أسمها الكنيسة التوحيدية، وتجدر الإشارة إلى أن لأيرلندا دوراً كبيراً في دعم أمثال هذه الحركات.

    • لهم استثمارات في جنوب كوريا، وقد سمحت لهم حكومة سيول بإقامة كنيسة لهم خارج العاصمة.

    - إنهم متغلغلون في الجناح الأيمن للحزب (*) الجمهوري بالولايات المتحدة كما يشكلون الجناح الأيمن للدكتاتورية في أمريكا الجنوبية.

    - يمتلك زعيمهم عدة عقارات في العالم وشركات ومطاعم وأراض ومحلات لبيع المجوهرات وشركة للنشر تسمى Paragon House كما أسس جريدة الواشنطن تايمز التي يوزع منها 75 ألف نسخة في اليابان ونيويورك وأرجواي وقبرص ولديه فندق نيويوركر New Yorker في مانهاتن.​

    منقول ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-12-01
  11. نقار الخشب

    نقار الخشب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-12-04
    المشاركات:
    17,755
    الإعجاب :
    4
    سبحان الله ....

    حتى ( مون ) اعترف بأنكم ضالون رغم ضلاله




    كل البشر والملائكة والجن والشياطين يعرفون أنكم حمقى ..


    تعلموا دينكم ثم تحدثوا باسم الدين ...



    تعلموا أحكام الجهاد ثم جاهدوا
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-12-01
  13. SoheeL^ALYemen

    SoheeL^ALYemen قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-20
    المشاركات:
    2,814
    الإعجاب :
    0
    لا الحكومه الاردنيه ولا حملتها الاعلاميه
    هي التي صنعت رأينا في من قاموا بالتفجيرات
    اخطاء الحكومه الاردنيه لا تعطي الحق لمن يتفوه باسم الدين بان يقتل طفلا او امرأه
    حتى لو كانت هذه الأمرأه كافره وهذا الطفل عاصي
    لا تعطيكم الحق بان تحللو قتل المسلمين من نطقوا الشهاده الا باحدى ثلاث
    نحن نفهم ديننا ونتكلم العربيه ولا نحتاج لأي كان بان يشرح لنا ايات المولى واحاديث الحبيب المصطفى قرأنا سيرة نبينا العطره ولم نجده قاتلا لأمرأه ولا لطفلا ولا لناطق الشهادتين!!
    وما حديث اسأمه ابن زيد عنكم ببعيد !!!
     

مشاركة هذه الصفحة