التركيبة السكانية بالخليج ومملكة داوود

الكاتب : mddahabutar   المشاهدات : 413   الردود : 0    ‏2005-11-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-11-21
  1. mddahabutar

    mddahabutar عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-08-13
    المشاركات:
    942
    الإعجاب :
    0
    من يشاهد بعض دول الخليج يلاحظحركة عمراينة هائلة خصوصا بالإمارات وقطر والبحرين والكويت وتم إنشاء مدن عملاقة تتسع لملايين البشر بينما سكان تلك الدول لا يتجاوز المليون في كل دولة من الدول المذكورة وفي نفس الوقت يتم اتباع سياسةعولمة واضحة تحت ستار التخصيص وتوظين الوظائف وفي الحقيقة بأن المستهدف هو " الوافد العربي " كما ينادونه بالتحديد ، فهذا الوافد لايمتلك اية حقوق مهما علي شأنه العلمي والعملي ومهما خدم في تلك الدول ، فالعيون ترقبه والأبصار تشخصه والأذهان متفتحة عليه ويخطأ أو لا يخطأ فهو مستهدف إلا من رحم ربي ، وهناك خطة واضحة بأن التركيبة السكانية التي يدندن لها الإعلام الخليجي قد اتضح سرها بأن المقصود منها هم العرب رغم أن العمالة الآسيوية تعادل أضعا ف العرب والمواطنين في تلك الدول مجتمعين لكن هناك تبريرات بأن اجور تلك العمالة رخيصة وهذا شيء صحيح لكن تلك العمالة ورخص أجورها ليس المقصود منه سوى إغراق تلك الدول في سياسة مايسمى بالإغراق في عالم الاقتصاد وبعد فترة من الزمن ومن يعلم قد تجد نفسها تلك الدول مثل دول أمريكا الجنوبية تحكم من قبل تلك العمالة رخيصة الثمن بعد ان يتم تحييد العمالة العربية أولا ثم العمالة التي تسمى بالوطنية 0

    البعض يقول بأن دول الخليج مسيرةوليست مخيرة وان ما يدور فيها ليس سوى خطط معدة سلفا والقصد منها هو ضرب اي مراكز قوة للعرب مثل البترول وجعله في أيادي قوميات وأثنيات غير عربية ، وهده بلاشك سياسة بريطانية بالأساس تم اتباعها بشكل معروف ومرتب ومنذ قيام تلك الدول في بداية السبعينات من القرن الماضي فالتجنيس في تلك الدول لم يطال العرب الا من رحم ربه ومضايقة العربي اصبحت من مبادئ تلك الدول وما تلفيق تهم توزيع الثروة وعزل تلك الدول عن محيطها العربي ليس سوى مقدمات لما سنشاهده في المستقبل القريب في تلك الدول من تغيير كامل لتركيبتها السكانية والعرقية وحتى الدينية 0

    فالتعمير في تلك الدول يسير على وتيرة لم يشهد لها مثيل وتم فتح باب التملك وطبعا من يتملك هم الصينيون والهنود فهم من يمتلكون الملايين التي تمون من قبل حكومات الدولتين لإعادة توطين سكانهما الذين يعدون بالمليارات ولعل تلك السياسة قد توافقت مع سياسة إسرائيل التي تدار أمريكيا لتدمير القومية العربية قبل ان تقام مملكة داوود الكبري0

    والدليل على ذلك هو تلك الشروط التي وضعتها إسرائيلبواسطة واشنطن على تلك الدول وخصوصا بعد 11 سبتمبر بتقديم تبريرات لسحب مبلغ يزيد على 100 مليون دولار والكل يعمل بان دول الخليج تمتلك ما يقارب التـ 5 تريليون دولار في بنوك أمريكا والغرب وبما ان العمران الذي تدور رحاه حاليا يتطلب عشرات المليارات فأن السماح لها بسحب تلك الأموال دليل على ان ما سبق سرده حقيقة وغير قابل للتأويل0
     

مشاركة هذه الصفحة