مؤكد اذا لم يقف الرئيس ضد من يعتدي على الصحفيين فهو من يدفعهم

الكاتب : asd555   المشاهدات : 433   الردود : 0    ‏2005-11-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-11-18
  1. asd555

    asd555 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-07-24
    المشاركات:
    469
    الإعجاب :
    0
    برلماني يمني يطالب بمساءلة وزير الداخلية حول الاعتداءات علي الصحافيين

    صنعاء ـ يو بي آي: طالب نائب في البرلمان اليمني امس الاربعاء خلال جلسة لمجلس النواب باستدعاء وزير الداخلية رشاد العليمي لمساءلته بشأن ما يتعرض له الصحافيون من ما اسماه اعتداءات وانتهاكات مستمرة لحقوقهم .
    وكان النائب زكريا الزكري طالب في الدورة البرلمانية السابقة باستدعاء الوزير لذات الغرض الا ان العليمي لم يتعرض لقضية الاعتداء علي الصحافيين وحضر الي البرلمان في حينه للرد علي تساؤلات نواب بشان قضايا اخري.
    واعتبر الزكري ان ما يتعرض له الصحافيون من حملة منظمة تقف خلفها جهات بغرض تشويه الحريات الموجودة. وقال يفترض بالمجلس ان يقف وقفة جادة تجاه هذه القضية من خلال استدعاء الوزير المعني ليوضح للمجلس والراي العام طبيعة هذه الجهات ومن يقف خلفها .
    واكد ان كشف الحقائق بشان هذه الاعتداءات هو من صالح الحكومة لان ما يجري يعكس صورة سيئة عن البلد علي المستويين الداخلي والخارجي.
    الي ذلك قال مصدر يمني مطلع ان النيابة العامة احتجزت اليوم الصحافي خالد دلاق بعد التحقيق معه في قضية رفعها ضده العميد علي الشاطر- رئيس دائرة التوجيه المعنوي والسياسي للقوات المسلحة ورئيس تحرير صحيفة 26 سبتمبر- اتهمه فيها بتهديده عبر الهاتف.
    وذكر المصدر ليومية (نيوز يمن) ان وكيل النيابة امر باحتجاز دلاق حتي يحسم النائب العام امره بعد ان حقق معه ووجه له تهمة تهديد العميد الشاطر من خلال هاتفه الخلوي عبر ارسال رسالة تلفونية مضمونها يا ظالم لك نهاية وهو ما نفاه دلاق بشدة.
    من جانبها استنكرت صحيفة الوسط تخلي السلطات الامنية عن متابعة التحقيق في قضية الاختطاف والاعتداء اللذين تعرض لهما رئيس تحريرها جمال عامر في اب (اغسطس) الماضي اثر نشر الصحيفة لسلسلة من المواد الصحافية التي تفضح فساد النظام الحاكم. وقالت الصحيفة في بيان لها صدر امس الاربعاء انها والصحافيين اليمنيين كانوا ياملون ان يكون ذلك الاعتداء القبيح والوقح آخر الاعتداءات، الا ان تخلي السلطات الرسمية عن التحقيق وعدم معاقبة المعتدين ـ ان لم يكن قد تم مكافاتهم ـ قد شجع وفتح شهية ادوات القمع والارهاب المنفلتة علي التمادي في اعتدائها علي العديد من الصحافيين .
    وكانت لجنة حماية الصحافيين قالت الشهر الماضي ان الحكومة اليمنية اخفقت في التحقيق في حوادث اعتداءات تعرض لها صحافيون يمنيون، ومنهم مصور قناة العربية مجيب صويلح ومراسل قناة الاخبارية نجيب الشرعبي، محذرةً السلطات اليمنية من استمرارها في الاعتداءات ضد الصحافيين.
    واكدت المنظمة الدولية التي تتخذ من نيويورك مقراً لها في تقرير صدر عنها مؤخراً ان الحكومة اليمنية كثفت اعتداءاتها ضد الصحافيين بالذات خلال العام الجاري.
     

مشاركة هذه الصفحة