اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

الكاتب : ضد العنصرية   المشاهدات : 798   الردود : 13    ‏2005-11-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-11-14
  1. ضد العنصرية

    ضد العنصرية عضو

    التسجيل :
    ‏2005-04-05
    المشاركات:
    205
    الإعجاب :
    0
    يلاحظ ان الاخوان فى الحزب الاشتراكى ومنهم من هم فى غنى عن الحزب ماديا كالحسنى سابقا او مقبل لاحقا
    هل اللجوء هروبا من النظام وهم اعضاء فية فلماذ لم تتعالى اصواتهم وهم على مناصبهم ومن ثم يطالبون بهكذا حقوق
    هل الحقيقة انهم حريصون على الجنوب وابناء الجنوب ام شعارات للحصول على الدعم المالى من اللجوءوربما يكون منهم جبلى جديد وعلاوى اخر
    انا لا امانع فى اللجوء ولكن بعد ان نصرخ داخل الوطن نتحرك خارجيا لا لتلقى دعم ولكن لاظهار قضية كما كان الثوار الاؤائل

    لماذا لم نشاهد من الاحزاب من خرج كما فعل الحسنى ومقبل
    ام ان الوطنية مفصلة على الاشتراكى فقط
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-11-14
  3. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    مشاركة: اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

    لا شك أنك تدرك جيدا أن وجود هؤلاء في الواجهة السياسية قد منحهم امتيازات موازية لامتيازاتهم السابقة أثناء حكم الحزب الإشتراكي اليمني لجنوب الوطن أو تفوقها قليلا ،، وكون التغيير هو سمة أي عمل فأن الإستغناء عن خدماتهم بسبب الإخفاق أو لإنتهاء الحاجة التي اقتضتها طبيعة التوافق المرحلي معهم سيفقدهم منافعا لا يرغبون التخلي عنها بكل يسر وسهولة ،، وبوجود المبرر المقنع للدول الأخرى في منح اللجوء السياسي لشغلهم مناصب سياسية سابقة قبل تقديم حق اللجوء إضافة إلى وضع إعتبارات أخرى منها استشعار الظلم والحيف اللاحق بهم لإنتمائهم للمحافظات الجنوبية المستباحة في حين أنهم وفي قمة نشوتهم بنيل المناصب وغمرتها نسوا أو تناسوا تلك الإستباحة جراء المنافع التي جبوها .

    منتهى القول :

    أن الجنوبيون المطالبون بحق اللجوء السياسي فور فقدان الميزة يستغلون الظرف المناسب لإعلان لجوئهم لبلد معين يستجيب فورا لمطلبهم ذلك لوجود المسوغ الذي أشرنا إليه سلفا ، وتلك العناصر التي تنسلخ عن حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم أو تتنكر له وتدعي عودة الوعي لها فور فقدان المصلحة النفعية وتنضم للمعارضة اللندنية ذات المكاتب الوثيرة في الخارج لا يعول عليها كثيرا في إحداث تغيير يذكر لصالح فصل الجنوب عن الشمال أو تحقيق التوازي في المواطنة بين أبناء اليمن بقيام دولة فيدرالية يمنية وهم في نهاية الأمر فاقدو مصالح يرون في اللجوء السياسي للخارج والتحدث باسم من تخلوا عنهم في أحلك الظروف استمرارية لميزاتهم ليس إلا .

    تحياتي .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-11-14
  5. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    مشاركة: اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

    اعتقد انها توجهات شخصية لا علاقة لها بالحزبية
    وعند شعور اي شخص بفقد مكانتة او انة على وشك ان يفقد امتيازاتة
    لاي سببا فان يضطر الى اللجؤ طمعا في حصولة على امتياز دائم ولو من نوع اخر

    لك التحية
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-11-14
  7. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    مشاركة: اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

    أنا مع هذا القول ..

    والسلام عليكم ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-11-14
  9. mmaakom

    mmaakom قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-03-28
    المشاركات:
    3,263
    الإعجاب :
    0
    مشاركة: اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

    أنا مع ما طرحه الأخ المتشرد... والله المستعان
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-11-14
  11. شمريهرعش2005

    شمريهرعش2005 قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-09-26
    المشاركات:
    5,030
    الإعجاب :
    0
    مشاركة: اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

    طبعا مع ما طرحه الخبير السياسي المتشرد


    و لك اخي كاتب الموضوع اخلص التحايا,,
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-11-14
  13. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    مشاركة: اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

    اللجوء لا يعطى في تلك البلاد لكل من هب ودب
    لايمنحوا اللجوء الا بعد التأكد التام وعبر تقارير من سفارات بلدانهم ان الشخص الطالب للجوء يتعرض للاضطهاد وان حياته معرضه للخطر وان يكون ذلك الاضطهاد بسبب مواقف الشخص السياسيه وتوجهه الفكري

    ولكن اللجوء أصبح موضه اشتراكيه يمنيه ( حصريا )
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-11-14
  15. العثرب 1

    العثرب 1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-30
    المشاركات:
    612
    الإعجاب :
    0
    مشاركة: اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

    طيب وأيش قولك بعدد 1400 ضابط متقاعد من جيش عمك علي راحوا أمريكا مزودين بكتب رسمية تفيد بأنهم متابعين من الأمن السياسي وأنهم من أبناء الجنوب المهزوم في 94 وتم منحهم اللجوء في أمريكا ومات احدهم وتم ابلاغ السفارةالأمريكية بالتحري عن اسرته لإعلامها بوفاته ثم اعطائها المعلوم (قانون أمريكا العظيم) وبعد البحث والتقصي وجدوا صاحبنا كان برتبة عميد متقاعد في جيش الشمال وأنه غير مطلوب لأي جهة ؟؟؟
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-11-14
  17. شـــرار

    شـــرار عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-08-07
    المشاركات:
    301
    الإعجاب :
    0
    مشاركة: اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

    صباح الخير يا احلى دحابشششه

    قال الجنوبي يقدم لجواء في الخارج ماحصلوا حق الاكل في اليمن كيف بايحصلوا حق التذكره وكيف الفيزه

    ماحد مقدم لجواء من اهل الجنوب الا هل يافع ومنطقه الشعيب لاغير ,,,,,, وهم الي يعملوا ضجه وعاملين لنا فيها وطنيين وحاجات حلوه

    وومن الشمال كثييييييييييييييييير حدث بلا حرج
    وعلى فكره بريطانيا ماتقبل لجوا اليمنيين الا عند الضروره

    واغلب اليمنين الي ببريطانيا مقدمين لجواء بانهم صوماليين او عراقيين
    اما يمني مايقبلوه الا بوساطه ^_^ زي الحسني طال الله بعمره
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-11-14
  19. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    مشاركة: اللجوء السياسى والانشقاقات هل هى سمة اشتراكية بحتة ام ان هناك احزاب لها رصيد فى ذلك

    نعرف أن اللجوء السياسي لا يمنح في تلك البلدان لكل من هب ودب ، ولكنها ( أي تلك البلدان ) تمنح حق اللجوء الإنساني لأبناء الأقليات المهددة بتصفية عرقية في بلدانهم لو وصلوا إلى أراضيها بأي وسيلة كانت وبعد التحقق من إنتماءهم .

    أخي أبوحذيفه

    لن نكرر ما قلناه ...

    من انسلخ عن الحزب الإشتراكي وانضوى تحت لواء أي حزب آخر لا يعد إشتراكيا ، ويترقب من أستنفذت الغاية منهم بعد إدراكهم أنهم أصبحوا قاب قوسين أو أدنى من الإحالة للتقاعد أو الإستغناء عن خدماتهم الجليلة كأوراق مستهلكة ومستنفذة فرص السفر إلى تلك البلدان لإعلان طلب حقوق اللجوء السياسي أثناء تواجدهم بها متخذين من كونهم جنوبيون أصحاب قضية ( متناسين أنهم فرطوا بها ) ذريعة لإمكانية الوقوع تحت الإضطهاد كمنسلخ لا يجد عذرا أفضل من إستخدام صفته الجنوبية التي تمرد عليها في وقت سابق وسيلة لطلب حق اللجوء السياسي ومن ثم الإنضمام لصفوف المعارضة الرخيصة في الخارج بقصد استمرارية العيش في الحياة الرغيدة ولو على حساب القضية .

    أمثال هؤلاء لا يصنفون بأصحاب القضية وهم في حقيقتهم حثالات مستهلكة تأبى إلا البقاء في الواجهة مهما كان الثمن .

    تحياتي .


     

مشاركة هذه الصفحة