any poem for alnadish

الكاتب : yahya ali   المشاهدات : 437   الردود : 1    ‏2005-11-14
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-11-14
  1. yahya ali

    yahya ali عضو

    التسجيل :
    ‏2004-07-19
    المشاركات:
    10
    الإعجاب :
    0
    [[استحلفـك بالله تبقـى فـي مكانـك ارسـمـك ذكـرى لحبـك ذي يعذبنـي هجيجـه والقمـا
    لك حق تتحدى القمـر يامـن جمالـك عظمـك يحق لك مادمت مثـل البـدر واحلـى واعظمـا
    اخجلت نور الشمس من حسنك وبارق مبسمـك والبرق يتذبذب كأنه مـن علـى صـدرك لمـا
    الارض ارضك والسماءملكـك وهـذا عالمـك وحسن يوسف لـك واخلاقـه وعفـت مريمـا
    تبـارك الخـلاق عـزك بالمحاسـن واكرمـك وكملك بالحسن وابـدع فـي جمالـك واحكمـا
    الورد في خديـك والشهـد المبـرد فـي فمـك والسحر في طرفك وفي اعيانك تحصن واحتمـا
    الطل يتساقط علـى الـورد النـدي ذي نظمـك والشمس تبدوا مثلما وجهك والدجى الغاسق كمـا
    لون الشعـر يامـن حبـاك الله ليـلاً جسمـك لولا سواده ماراينـا البـدر فـي ليـل اظلمـا
    لوتنشره في البحر طاف البحر واصتادالسمـك ولو يـراه الطيـر ذي يشبـه جناحـه حومـا
    يافاتني كـم لـك تهددنـي بسيفـك واسهمـك ذي لارمت ماخطت هدف ما مثلها رامـي رمـا
    كم لك تعذبنـي وانـا اودك واحبـك وارحمـك كم لي مولع بـك وفـي حبـك متيـم مغرمـا
    خليتني فـي حبـك اتخيـل صـور واتوهمـك واقـل لنفسـي ربمـا يرضـى فقالـت ربمـا
    سهرت واتمنيت ساعة نوم مـن شـان احلمـك ولست ادري نومي الهـارب الـى ايـن انتمـا
    مشتاق لك يـاورد حتـى لامسـك واتشمشمـك واشاهدك عن قرب واطفي ما بقلبي مـن ضمـا
    واترك احاسيس الهوى والعشق تجر فـي دمـك واشعل عروقك بالذي يشعل عروقـي بالدمـاء
    واقطف زهور الفل من صدرك واضمك واغنمك واعانقك وامتص من بين الشفاه ضمـره ومـاء
    واملي كؤسك لاجل تتهنى اذا الوقـت احرمـك واعلمـك مـن دفتـر العشـاق مـا لا تعلمـا
    واطير بك في عالمي واحكـي معـك واكلمـك وانطقك مهما تكن حتـى ولـو كنـت اعجمـا
    لابـد منـك ياعسـل لوينكسـر بـي سلمـك فما ينالك مـن تمـادى او ضعـف واستسلمـا
    حلفت ما اتراجع لو اسقط طول مانـا مغرمـك لاقد وصلتـك بعدهـا نسقـط سـوى او سلمـا
    ماهمني حتى ولو ضحيت مـن شـان اطعمـك مقتول عند الماء ولامقتول مـن كثـر الضمـا
    لاتسمـع الواشـي ولاتنصـاع لاحـد علمـك اصمد معي خل اعيـن الحسـاد تبلـى بالعمـاء
    اذا اراد الله واعـطـاك الهـدايـة والـهـمـك تنقذ معـذب طالمـا اتمنـى وصالـك طالمـا
    ظلمتني والواجـب انـك تنتقـم مـن ظالمـك ولسـت مسـؤلا بـديـوان المظـالـم انـمـا
    كتبت لـك هـذا لكـي اعـرف اذا مـا تيمـك وانك حجر صما فكيف اعشـق حجـر لاتفهمـا
    فالقيد في رجلي موثق والحلـل فـي معصمـك راجع حساباتـك وخـاف الله وارثـا وارحمـا
    حتى التفاهم لانـت فاهمنـي ولا انـا فاهمـك احرمتني واحرمت نفسك فـي الهـوى لاسيمـا
    هل انـت تتزعـم جمـال الكـون ام يتزعمـك ام انتمـا سحـران واسـرار الطبيعـه فيكمـا
    يالغز اسـرار الطبيعـة دلنـي كيـف افهمـك وارفق بمن في الاض وارحم يرحمك رب السماء
    هـذاولا تزعـل اذا عنـدي خطـا باحكـمـك ياغصـن فوقـه بلبـل الـوادي شـدا وترنمـا
    تسلم وتسلم لـي عيونـك مـا ارقـك وانعمـك سميت بك هذي القصيده وايش عنده مـن سمـا
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-11-14
  3. ابومالك رسام

    ابومالك رسام مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-04-07
    المشاركات:
    12,726
    الإعجاب :
    6
    مشاركة: any poem for alnadish

    استحلفـك بالله تبقـى فـي مكانـك ارسـمـك ذكـرى لحبـك ذي يعذبنـي هجيجـه والقمـا
    لك حق تتحدى القمـر يامـن جمالـك عظمـك يحق لك مادمت مثـل البـدر واحلـى واعظمـا
    اخجلت نور الشمس من حسنك وبارق مبسمـك والبرق يتذبذب كأنه مـن علـى صـدرك لمـا
    [GLINT]الارض ارضك والسماءملكـك وهـذا عالمـك وحسن يوسف لـك واخلاقـه وعفـت مريمـا[/GLINT]
    تبـارك الخـلاق عـزك بالمحاسـن واكرمـك وكملك بالحسن وابـدع فـي جمالـك واحكمـا
    الورد في خديـك والشهـد المبـرد فـي فمـك والسحر في طرفك وفي اعيانك تحصن واحتمـا
    الطل يتساقط علـى الـورد النـدي ذي نظمـك والشمس تبدوا مثلما وجهك والدجى الغاسق كمـا
    لون الشعـر يامـن حبـاك الله ليـلاً جسمـك لولا سواده ماراينـا البـدر فـي ليـل اظلمـا
    لوتنشره في البحر طاف البحر واصتادالسمـك ولو يـراه الطيـر ذي يشبـه جناحـه حومـا
    يافاتني كـم لـك تهددنـي بسيفـك واسهمـك ذي لارمت ماخطت هدف ما مثلها رامـي رمـا
    كم لك تعذبنـي وانـا اودك واحبـك وارحمـك كم لي مولع بـك وفـي حبـك متيـم مغرمـا
    خليتني فـي حبـك اتخيـل صـور واتوهمـك واقـل لنفسـي ربمـا يرضـى فقالـت ربمـا
    سهرت واتمنيت ساعة نوم مـن شـان احلمـك ولست ادري نومي الهـارب الـى ايـن انتمـا
    مشتاق لك يـاورد حتـى لامسـك واتشمشمـك واشاهدك عن قرب واطفي ما بقلبي مـن ضمـا
    واترك احاسيس الهوى والعشق تجر فـي دمـك واشعل عروقك بالذي يشعل عروقـي بالدمـاء
    واقطف زهور الفل من صدرك واضمك واغنمك واعانقك وامتص من بين الشفاه ضمـره ومـاء
    واملي كؤسك لاجل تتهنى اذا الوقـت احرمـك واعلمـك مـن دفتـر العشـاق مـا لا تعلمـا
    واطير بك في عالمي واحكـي معـك واكلمـك وانطقك مهما تكن حتـى ولـو كنـت اعجمـا
    لابـد منـك ياعسـل لوينكسـر بـي سلمـك فما ينالك مـن تمـادى او ضعـف واستسلمـا
    حلفت ما اتراجع لو اسقط طول مانـا مغرمـك لاقد وصلتـك بعدهـا نسقـط سـوى او سلمـا
    ماهمني حتى ولو ضحيت مـن شـان اطعمـك مقتول عند الماء ولامقتول مـن كثـر الضمـا
    لاتسمـع الواشـي ولاتنصـاع لاحـد علمـك اصمد معي خل اعيـن الحسـاد تبلـى بالعمـاء
    اذا اراد الله واعـطـاك الهـدايـة والـهـمـك تنقذ معـذب طالمـا اتمنـى وصالـك طالمـا
    ظلمتني والواجـب انـك تنتقـم مـن ظالمـك ولسـت مسـؤلا بـديـوان المظـالـم انـمـا
    كتبت لـك هـذا لكـي اعـرف اذا مـا تيمـك وانك حجر صما فكيف اعشـق حجـر لاتفهمـا
    فالقيد في رجلي موثق والحلـل فـي معصمـك راجع حساباتـك وخـاف الله وارثـا وارحمـا
    حتى التفاهم لانـت فاهمنـي ولا انـا فاهمـك احرمتني واحرمت نفسك فـي الهـوى لاسيمـا
    هل انـت تتزعـم جمـال الكـون ام يتزعمـك ام انتمـا سحـران واسـرار الطبيعـه فيكمـا
    يالغز اسـرار الطبيعـة دلنـي كيـف افهمـك وارفق بمن في الاض وارحم يرحمك رب السماء
    هـذاولا تزعـل اذا عنـدي خطـا باحكـمـك ياغصـن فوقـه بلبـل الـوادي شـدا وترنمـا
    تسلم وتسلم لـي عيونـك مـا ارقـك وانعمـك سميت بك هذي القصيده وايش عنده مـن سمـا

    اخي الكريم لا اخفيك كم في هذه القصيده من جمال ومعاني
    تفوق الروعه الا ان المليح لايكمل
    فوجود فجور فيها لا يرقا بمسلم ان يطرحها ليحصد اثمها
    ومهما كان الدين النصيحه
    وما صطرته لك با الاحمر الا وجود تعضيم استغفر ربي
    من ما قيل فيها وقد سبق لي ان سمعتها من زميل لي في العمل
    وهو من مارب من مارب
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة