الحزب الاشتراكي وازدواجية الخطاب و(مسدوس) خيارنا الانفصال ..*عيون وآذان

الكاتب : وائل الصراري   المشاهدات : 340   الردود : 0    ‏2005-11-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-11-12
  1. وائل الصراري

    وائل الصراري عضو

    التسجيل :
    ‏2005-05-04
    المشاركات:
    134
    الإعجاب :
    0

    أذى تتبعنا خطابات الحزب الاشتراكي وإذ صح لنا ان نقول ازدواجية الخطاب والمفارقات في الآراء .. هناك عدة اتجاهات تحير المتابع على الأقل ... مضمون او الخط السياسي للحزب الاشتراكي ...

    من مجمل تلك المفارقات نذكر حول التشكيك والتأكيد وهشاشة الجعجعة الكلامية عن إصلاح مسار الوحدة مشروع أحقيه الجنوب با الانفصال...
    والأصوات التي ترى ان المشترك لا لزوم له او انه يستهدف بالإخلال با الحياه السياسيه ...

    وعكسها من يحاول تعزيز المشترك , واحترام وتحقيق الموطنة المتساوية با اعتبار ان ذالك يمثل السبيل الوحيد للحفاض على اسس الوحده ...

    لكن عندما نريد ان نسمع النقد حول تلك المفارقات نجد الا موضوعيه والانفتاح على اساس المشكله بل الاكتفاء بتراشق التهم التسفيهيه ..... كمى لاحضناه بلحمله الاعلاميه ((الحكوميه )) على (مسدوس) .. وانه ليس خيار وطنيا ولا وحدويا وبقيه المسطلحات الرومانسيه الحالمه ... دون النقاش على مايطرحه ... لكن هدا با الطبع لا يمثل قاده الاشتراكي ..

    لكن من الناحيه المبدئيه حول هدا الشعار هل هو ما يحتاجه الوضع السياسي الحالي وهو الحل ام هي حلول وضعيه وليست في فترتها وفاتها القطار ... *1((وقد اثار شعار اصلاح مسار الوحدة جدلا واختلافا داخل الاشتراكي وبينه وحلفائه في اللقاء المشترك . فهذا الشعار ملتبس وموهم حتى داخل الاشتراكي. كما انه لا يمثل مشتركا مع اطراف اللقاء. فهو يحيل الى العودة للتقاسم الذي لم يكن مقبولا حينها من قبل هذه الاطراف أو هكذا يفهم.
    ليس المطلوب جعل الوثيقة قميص عثمان بعد ان غطت عليها دماء واشلاء حرب 94 وانما المطلوب الوقوف على الجوانب الأهم والتوحيدية في هذه الوثيقة. التي حددت بدقة مسئوليات هيئات الدولة . ورئاسة الدولة ومهام وصلاحيات الرئيس وانتخابات النواب والشورى ولا مركزية الحكم واعتماد القائمة النسبية واصلاح القضاء. وعدم انشغال الحكام بالتجارة . مع وضع آليات للتنفيذ.))..

    *2(تتحدث الناس عن اصلاح المسار وليس عن اصلاح الوحدة. كأن تكون لديك سيارة جديدة أو صالحة للاستعمال، ولكن الأرض غير ممهوة، هل نصلح السيارة أو نصلح الأرض؟! المطلوب اصلاح الأرض، وهذه الأرض هي بنية العمل السياسي، أي الاصلاح السياسي... حتى وإن حدث اختلاف في التأويل، يبقى موضوع حوار مستمر داخل الحزب. فيما يتعلق بالدعوة إلى الحوار والموقف من اللقاء المشترك، لا أرى خلافاً، الجميع يدعو إلى الحوار، والموقف من اللقاء المشترك سيظل نفسه في الاشتراكي، وهو أن اللقاء تجربة ناضجة وجدت كنتاج لإنتقال الأحزاب من الطابع الأيديولوجي إلى الطابع السياسي، وأدت إلى التعايش بين هذه الأحزاب))...

    و اتفق عليه اللقاء المشترك بخصوص برنامج اصلاح السياسي ووقع عليه المسؤولون السياسيون .. لكن هناك من ينضر بعكس ماينضرون ويغردون خارج السرب*3 ((بان يجب على اللقاء المشترك أن يتفهموا مسألة إزالة آثار الحرب واصلاح مسار الوحدة لانها البوابة الشرعية لاصلاح النظام السياسي.
    ولأن هذه القضية فيها الوحدة وشرعيتها واستقرارها وهي المانع الوحيد لشرعية وإمكانية الانفصال وإذا لم تتحقق هذه القضية فإنه سيكون من حق الجنوبيين ومن حق أي قوى سياسية جنوبية أن ترفع شعار الانفصال بالاستناد الى آثار الحرب ونتائجها. بأن يتبنوا قضية إزالة آثار الحرب.. لأن هذه المسألة من حقهم أن يقولوا نعم أو لا ولكن لا نقبل أن نكون معهم وهم معارضون لها.) ... وصلت الامور الى التنكير والاستخفاف با المشترك واصبح حاجز حول تطلعات السرب ..., *4(أسهمت تجربة أحزاب اللقاء المشترك، الذي كان للشهيد جار الله عمر الأمين المساعد للحزب دورا حيويا وبارزا فى تشكيله حيث دفع حياته ثمنا لذلك، في إحداث حراك سياسي مثير للاهتمام ذلك أن الأحزاب المنضوية فيه تمثل نخبة أحزاب المعارضة ولكل منها تجربة غنية فى العمل الوطنى تشكل رافعة مهمة فى انجاز مهمتهم المشتركة عبر حوارهم المسؤل المتمثل القضايا الوطنية العليا بعيدا عن المصالح الحزبية الضيقة ذلك ماتفرضه عليهم الأوضاع الراهنة، من مهام للدفع بالتحولات الديمقراطية والاصلاحات السياسية والاقتصادية ومكافحة الفساد الناخر فى مختلف مناحى الحياة والمعيق للأنتقال الى الدولة المدنية العصرية بمؤسساتها الدستورية وترسيخ سيادة القانون والعدل والمساواة، الذي تحت رأيتها يكد كل ابناء الوطن للبناء بدون خوف او وجل من المستقبل.
    لتعزيز اللقاء المشترك للوصول به الى غاياته، ، حول بعض الاصوات التى تدفع بفك ارتباط الحزب باللقاء المشترك وان حدث ذ لك سيرتكب الحزب خطاءا فادحا، وسيكون بمثابة اغتيال جديد للشهيد جار الله عمر.))

    ..

    ..

    ..

    ..

    ..

    ..
    يتبع

    waellcu.yahoo.com
    هوامش
    *1 الأستاذ .عبد الباري طاهر

    *2 د. ياسين

    *3 (مسدوس )

    *4 (العطاس )
     

مشاركة هذه الصفحة