أكثر من مليوني مستفيد من مشاريع جمعيتي الإصلاح والحكمة ومؤسسة الصالح لهذا العام

الكاتب : محمد الرخمي   المشاهدات : 308   الردود : 0    ‏2005-10-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-10-23
  1. محمد الرخمي

    محمد الرخمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-11
    المشاركات:
    4,629
    الإعجاب :
    0
    في تقرير خاص لـ(الصحوة نت) عن جهود مؤسسات العمل الخيري الرمضاني في اليمن: أكثر من مليوني مستفيد من مشاريع جمعيتي الإصلاح والحكمة ومؤسسة الصالح لهذا العام
    الصحوة نت - خاص : فهمي العليمي 22/10/2005
    تخصص الجمعيات الخيرية شهر رمضان المبارك لكفالة الآلاف
    من الأسر الفقيرة والمحتاجة وتبادر في تنفيذ مشاريعها الخيرية وتدشين مشاريع إفطار الصائمين وكسوة العيد وبرامج العون الغذائي في عموم محافظات الجمهورية.
    جمعية الإصلاح الاجتماعي تسعى بحسب خططها إلى مساعدة 720 ألف شخص من خلال تقديم وجبات الإفطار الرمضانية بتكلفة متوقعة 108 مليون ريال من خلال تقديمها 120 مائدة مفتوحة في المساجد خلال شهر رمضان , والتي تستوعب المائدة الواحدة 200 فرد بتكلفة 910 ألف ريال، كما تسعى الجمعية لتقديم العون الغذائي لأكثر من 80 ألف أسرة ويشمل العون الغذائي (القمح والسكر والزيت واللحم والحليب والأرز والتمر) حيث تصل تكلفة الأسرة الواحدة 8500 ريال ويستفيد من هذا المشروع الأسر الفقيرة وأسر الأيتام والأرامل بتكلفة إجمالية تصل إلى 680 مليون ريال.
    وفي مشروع كسوة العيد والتي تدخل ضمن مشاريع الخير الرمضانية فإن الجمعية تسعى إلى تقديم العون لـ 70 ألف أسرة بتكلفة إجمالية تصل إلى 21 مليون ريال حيث تصل البدلة الواحدة 3000 ريال .
    وحسب أدبيات الجمعية فإن هذا المشروع يستفيد منه أبناء الفقراء والأيتام ودور الأيتام والعجزة ودار التوجيه الاجتماعي.
    وفي التقدير الإجمالي لتكلفة المشاريع التي تسعى جمعية الإصلاح الاجتماعي الخيرية إلى تقديمها فإن المبلغ الذي ستنفقه الجمعية على مشاريعها يصل إلى 809 مليون ريال.
    أما جمعية الحكمة اليمانية الخيرية فإنه وحسب برامجها تسعى إلى تقديم 87 ألف و 160 وجبة غذائية لإفطار الصائمين خلال شهر رمضان في 141 مركزاً بتكلفة إجمالية تصل إلى 21 مليون و790 ألف ريال.
    وفي مجال العون الغذائي تسعى جمعية الحكمة إلى تقديم 14 ألف و987 عوناً غذائياً يشمل أرزاً ودقيقاً وسكراً وسمناً للمحتاجين في 141 مركز في مختلف محافظات الجمهورية بما يعادل خمسة ألف ريال للأسرة الواحدة بتكلفة إجمالية تصل إلى 74 مليون و935 ألف ريال، وتسعى الجمعية إلى توزيع كسوة العيد لأكثر من 3000 يتيم ومحتاج.
    وفي الجانب التوعوي والتثقيفي تقول برامج الجمعية أنها تسعى إلى توزيع 180ألف ما بين بروشور وكتيب عن أحكام الصيام والزكاة بالإضافة إلى توزيع المصاحف وإقامة الفعاليات والأنشطة الثقافية ورعاية الاعتكافات في العشر الأواخر من الشهر الكريم بتوفير وجبات الإفطار والسحور وتنفيذ برامج علمية ودعوية للمعتكفين، وتصل التكلفة الإجمالية للمشاريع بحسب خططها إلى 96 مليون و 725 ألف ريال وكان قد وصل تكلفة مشروع إفطار الصائم وكسوة العيد لجمعية الحكمة في رمضان الماضي إلى 50.620.045 ريال.
    وفي ذات الإتجاه بلغ عدد الأسر التي استفادت من معونات مؤسسة الصالح الاجتماعية للتنمية خلال شهر رمضان المبارك 324.475 أسرة في مختلف محافظات الجمهورية.
    وتسعى المؤسسة إلى كفالة 300 ألف أسرة في عموم دوائر محافظات الجمهورية .
    وقال إسماعيل الوادعي مدير قطاع البرامج والمشاريع في المؤسسة لـ"الصحوة نت" أن المؤسسة ستكفل ألف أسرة في كل دائرة انتخابية وسيتم توزيع المواد الغذائية على الحالات المستحقة بالتنسيق مع المجالس المحلية على مستوى المديريات والمراكز وبالعودة إلى كشوف الضمان الاجتماعي.
    وأوضح الوادعي أن مشروع إفطار الصائم الذي تقيمه المؤسسة سيستهدف الإصلاحيات والسجون ودور الرعاية والمصحات وسكن الطلاب والمساجد.
    وكشف عن مشاريع جديدة للمؤسسة ستنفذ خلال هذا الأسبوع في أمانة العاصمة منها إفطار نزلاء السجن المركزي وتسديد غرامات المعسرين منهم وإقامة أمسيات رمضانية توعوية للنساء في المجالات الاجتماعية والثقافية والصحية.
     

مشاركة هذه الصفحة