أهل اليمن والحكمة المزعومة

الكاتب : أبو منار ضياء   المشاهدات : 417   الردود : 0    ‏2005-10-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-10-21
  1. أبو منار ضياء

    أبو منار ضياء عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-10-20
    المشاركات:
    745
    الإعجاب :
    0

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبعد
    قال تعالى { ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ) (النحل:125) هذا الفسحة الإلهية والمنحة الرباني القائمة على إبقاء العلاقة الإنسانية والمجتمعات الواسعة على الترابط والتماسك حتى ولو كان في أضيق الأمور المبقية للإخاء لمرتكب ما تشمأز منه الطبائع من سماجة التصرفات ولا تتناسب مع ميولاتك أو معتقداتك فتطلب التوجيه له بكل فنن الود والمحبة والرحمة وتسلمه إلى بر الأمان
    بل هي وسيلة تبقي لك تدابير معينة للعمل المدني والارتقاء بالحياة الاجتماعية ومع كون هذه الآية من مكرمات الله تعالى للناس إلا أنها تكيفت تكيفا سلبي الأفق في بعض الأحايين لمعرفية خاطئة تبناها من تبناها !!!، وتكيفا آخر رائع التصور ومحاكي للتصديق الفطري مع جمالية الإسلام البراقة وهو قليل في عصر الكثرة الثائرة بمستهجنات العلائق وانسلاخ العقائد المتمادية حتى في الحق الإلهي اللاهثة عن لمع المادية الهابطة في سوق الخسة والوضاعة وعليه دعونا نؤصل للدعوة الصحية الصحيحة والتعامل المتألق توافقا مع خيرية الأمة وسماحة الإسلام وليكن هذه الملف نظيفا مما لا يتناسب مع الحكمة اليمانية ويكون فاتح خير لكل التجارب المتقدمة لأهل الحكمة فتطرح هنا ودعوني أحصر الأعمال الدعوية والوسائل التي نراها في يمن الحكمة ما لها وما عليها وهل يمكن أن ندرجها في قائمة الوسائل الدعوية المطلوبة شرعا وهل نستطيع تصنيعها إسلاميا
    وهي
    التعددية الحزبية والتحزب مناحرة أو مساهمة 0
    الجمعيات الخيرية مكرمة أو هاجس 0
    الانتخابات حقيقة أم سراب 0
    وقبل المناورة العلمية للتعريف بالأعمال الدعوية المذكورة أو غير مذكورة سأرفع راية التأصيل للحكمة في الدعوة مفهوما وضابطا وطرق الاكتساب لها والسياسية الحكيمة الثروة المفقودة لدولة " المصونة " 000
    ودمتم سالمين
     

مشاركة هذه الصفحة