الجوع كافر ، و الديمقراطية ليست صنماً ...!!!

الكاتب : ابو ملاك   المشاهدات : 323   الردود : 0    ‏2005-10-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-10-20
  1. ابو ملاك

    ابو ملاك عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-01-17
    المشاركات:
    483
    الإعجاب :
    0
    تابعت برنامج إذاعي تم بثه بعد منتصف ليل الأحد الماضي من القسم العربي بهيئة الإذاعة البريطانية ، حيث استضاف ذلك البرنامج عدد من المسئولين ببرنامج الغذاء العالمي ( الفاو ) بمناسبة اليوم العالمي للغذاء ، و في ذلك البرنامج صرحت الدكتورة فاطمة هاشم مديرة المنطقة العربية ببرنامج الغذاء العالمي بأن ( الوطن العربي لا يزال يعاني من مشاكل سوء التغذية , و ذكرت على سبيل المثال انه في اليمن يعاني نسبة 54 % من الأطفال تحت سن الخامسة من ( التقزُّم ) و هو أحد مظاهر سوء التغذية ، و أضافت بأن هذه النسبة العالية لا توجد حتى في دول أفريقيا الفقيرة بما في ذلك تلك الدول التي تعاني من قلاقل سياسية و حروب أهلية ) .

    و بدوري أطرح عليكم هذا التصريح ، و اطرح عليكم هذا السؤال :

    ما فائدة كل هذا الضجيج حول الديمقراطية و الانتخابات و التعددية و نحن نرى بأعيننا كيف تسير أوضاع الوطن و المواطن من سيئ إلى أسوء ....؟!

    لقد كان المواطنين في القاهرة وعدن كما نعلم يتمتعون بالديمقراطية و التعددية و الانتخابات قبل أن تقوم الثورتين في مصر و اليمن ...! و لكن الجوع و الفقر جعل أولئك المواطنين يكفرون بكل تلك الشعارات و الممارسات الديمقراطية و يستبدلونها بالشعارات و الممارسات التي جاءت بها الأنظمة الشمولية ...! و هو نفس الشيء الذي حدث قبل الحرب العالمية في أوروبا و أدى إلى صعود النازية في ألمانيا رغم تمتعها بالديمقراطية و التعددية آنذاك و صدق من قال ( الجوع كافر ) .
     

مشاركة هذه الصفحة