ماهو دور أبناء المناطق الوسطى في دعم الحزب الأشتراكي

الكاتب : صيّادي مرادي   المشاهدات : 2,514   الردود : 50    ‏2005-10-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-10-14
  1. صيّادي مرادي

    صيّادي مرادي عضو

    التسجيل :
    ‏2005-10-01
    المشاركات:
    4
    الإعجاب :
    0
    الكل يعرف ان أبناء المناطق الوسطى كان لهم دور كبير في دعم الحزب الأشتراكي وتحقيق أهدافه في شمال الوطـن سابقا وكانت الجبهه الوطنية التي يقودها ابناء المناطق الوسطى اليد الطولى التي تضرب حكومة الشمال آنذاك . فلدي هنا تساؤل :

    1- هل لازال أبناء المناطق الوسطى يدعمون الحزب الأشتراكي إلى حد الآن .
    2- هل لا زالت الحكومة تنظر إلى أبناء المناطق الوسطى نظرة المتمردين والمتآمرين مع الحزب الإشتراكي .


    هذه تساؤلات اتمنى ان تلقى ردودا كافية واثراء لموضوعها وشكرا لكم جميعا
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-10-14
  3. مدحت محمد

    مدحت محمد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-29
    المشاركات:
    625
    الإعجاب :
    0
    الإجابة :

    هل أبناء المناطق الوسطى مازالوا يدعمون الفكر الاشتراكي ؟
    نعم مازال البعض ينهج المنهج الاشتراكي في عقليته تجاه النظام الحاكم ، و لكن لم ترتقي في هذه الفترة لما سبق ، الفترة السابقة كانت منظمة

    هل نظرة الدولة تجاه تلك المناطق نظرة مختلفة؟
    بإعتقادي ان تلك النظرة انتهت ، و بدأت الدولة مسلسل القيادات في الدولة من تلك المناطق محاولة منها إنهاء تلك الفترة ، حتى قادة الجبهات تقلدوا مناصب كبيرة في الدولة .

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-10-14
  5. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    عرفت الحكومة كيف تستغل ابناء المناطق الوسطى لصالح توجهها فأوهمتهم أنهم مواطنون من الدرجة الأولى ( مقارنة بالزيود في اليمن الأعلى ) وألبتهم على أبناء المحافظات الجنوبية والشرقية وبذلك خلقت نوع من التباعد بين المجموعتين .

    حاليا ( وخذو البرق اليماني كمثال ) يعتقد أنباء المناطق الوسطى أنهم هم من عمدوا الوحدة بالدم حسب سيناريو السلطة ولهم أحقية في الدفاع عن الوطن والوحدة متناسين أن الخيانات وبروز جيش على ناصر إلى الواجهة كان السبب في انتصار ما عرف بالشرعية التي كانت مبادرة الحرب الأولى من جانبها .

    لا نقول الا أن ( اللغالغة وخلافهم من أبناء البيضا ) مغرر بهم ويعتقدون زورا بالإرتقاء لمرتبة سكان اليمن الأعلى الذين كانوا يضطهدونهم على مدى تاريخ اليمن الطويل ...


    لقد أوجدت السلطة مرتبة ( وهم أبناء الجنوب ) تقل عنهم في الوطنية والإنتماء لليمن ودفعت بهم للتهكم عليهم وإتهامهم بالإنفصالية علما أنهم ( أي أبناء المناطق الوسطى ) يعدون أيضا من المهضومين في المجتمع اليمني الذي تسيطر عليه القبيلة الزيدية العلمانية وماسواها فهو في الهامش .

    هذا في ما يخص السؤآل الثاني ، أما عن السؤآل الأول فالدعم من عدمه تحدده طبيعة المصلحة .


    سلام .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-10-15
  7. سم القلم

    سم القلم عضو

    التسجيل :
    ‏2005-09-26
    المشاركات:
    4
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم اولآ اثني على كلام القلم الذهبي ولان ابنا المناطق الوسطى قادرين على قلب
    موازين القوى , وتثبيت هيبه لهم لكن المراوقه واللعب بوجهين كما يفعل المتمسكون باالسلطه
    والذين هم معروفون والى اي مذهب ينتمون لا ادري الى متى يستمر الحب الأعمى للطائفه
    الزيديه اكثر من انفسهم وليس الأحترام وعلى نقيض ذلك الزيدي يحتقر الشافعي خاصه ابنا المناطق الوسطى

    ولكن يظل اعترافهم بمن يشمخ فيهم ولم يرضخ لهم وان كان من اعدائهم فاطلقوا هذا المثل
    (ما بالشوافع الا يافع) ونحن الآن امام اصلاح وضع ونحن مسلمون ولكن ان اتضح جليآ ان
    الحزب الأشتراكي على حق او ينخرطوا به مجرد حبر على ورق وينخرطوا مستقبلآلكن
    بعد نفاذ وسائل الخداع من السلطه او في حالة اضطهاد مذهبي يمكن لا قدّر الله وبعدها لا دوله ولا انتخابات
    ولا ويمكن انفصال لا قدّر الله ولكن مذهبي 0
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-10-15
  9. جنوبي قح

    جنوبي قح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-07-08
    المشاركات:
    582
    الإعجاب :
    0
    هنك حقائق ظهرة في اليمن ان ابنا المناطق الوسطى الذينا كان يدعمهم الجنوب كانت لهم
    نظره للوحده واللجنوب وبمجرد تحقيق الوحده فاسيكون مطابهم الاخير المواطنه المتساويه
    وسيكون الثمن التضحيه في الجنوب وهذا التوجه الذي كان يدور في العقليه الزيديه العلمانيه
    ويتقسمى اثنائي الزيدي العلماني والوطنين الشوافع الثروه الجنوبيه والارض ذات المساحه الكبيره وتتمتد الدوله اليمنيه باسطه ذراعيها في الارضي الجنوبيه وهنا تحقق الحلم ومطالب الاخوه الوطنين اليوم هي مزيد من الديمقراطيه حتى يصلو الى السلطه وهم الاكثريه وسيزيحو الزيود من يعض الموقع القياديه ويتحق حلمهم في المواطنه المتساويه وترك الجنوب يتخبط
    بين نار الوحده وحلم الانفصال الذي سيكون لهم حصان للعبور الى مزيد من السلطه والمواطنه
    المتساويه مع اصحاب مطلع

     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-10-15
  11. GBEELY

    GBEELY عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-11-25
    المشاركات:
    630
    الإعجاب :
    0
    غـــــثـــــاء
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-10-15
  13. ابوحسين الكازمي

    ابوحسين الكازمي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-24
    المشاركات:
    1,245
    الإعجاب :
    0
    الكل يعرف ان أبناء المناطق الوسطى كان لهم دور كبير في دعم الحزب الأشتراكي وتحقيق أهدافه في شمال الوطـن سابقا وكانت الجبهه الوطنية التي يقودها ابناء المناطق الوسطى اليد الطولى التي تضرب حكومة الشمال آنذاك . فلدي هنا تساؤل :

    1- هل لازال أبناء المناطق الوسطى يدعمون الحزب الأشتراكي إلى حد الآن .
    2- هل لا زالت الحكومة تنظر إلى أبناء المناطق الوسطى نظرة المتمردين والمتآمرين مع الحزب الإشتراكي .


    هذه تساؤلات اتمنى ان تلقى ردودا كافية واثراء لموضوعها وشكرا لكم جميعا

    اولاً سلام عليكم وصياماً مقبول انشالله
    يامرادي باين عليك تباتدخلنا في سلاسل متشعبكه ولانريد الدخول فيها خاص في رمضان ولاكن لاباس سوف نعرّج شوية ونسئل من الله العفوا والغفران من الزلات

    اخي الكريم مايسمونهم بالغالغه اولبراقله حسب قول الزيود /كانوا هم يحكمون الجنوب وهم قادة الحزب وليس يدعمونه ويلعبون ويطلعون وينزلون من يريدون ولهم سياسات عجيبه وكل لأقتتال والمصائب التي كانت عندنا هي من اعمالهم هم والفلسطينيين قوم نايف حواتمه وجورج حبش فقد قسّموا الجنوب إلى فصيلين المحافظة الثالثه والرابعة وتوابعها فصيل والمحافظة لأولى والثانية وتوابعهن فصيل ثاني وهم انقسموا إلى فصيلين ايظاً كل فصيل يؤيد فصيل ولاكن الفصائل الأخيرة تلتقي على هدف متفق عليه اما الفصائل لأولى فليس لها هدف غير الموت ولأنتغام من بعضها البعض كانوا يرسمون والمغفلين من ابناء الجنوب ينفذون ولوا راجعت التاريخ لوجدت ان كل لأحداث التي دارت من عهد قحطان الشعبي إلى احداث 13 يناير 86 المشئومه كلها من افعلهم لأنهم وجدوا من هم على راس السلطة بدوا جهله لايعرفون الا القوة ولأنتغام ولك ان تنظر عبد الفتاح سماعيل يدير لأمور من روسياء ومحسن الشرجبي يذبح على كيفه ولاحسيب ولارغيب ولاكن الحسيب والرغيب هوالله سبحانه وتعالى لأول نال جزاه والثاني حتماً سيناله بئذن الله تعالى

    1 /نعم سيبقى الحزب يجري في دمائهم مثل ماهوى باقي في دم البعض من ابنا الجنوب ومن شب على شي شاب عليه

    الحكومة تعرف كلشي ولاكن الجنوبي هوى الذي يهددها وتنظر لكل عمل يقوم به اي شخص بأنه انفصال ولوا كان عمل فردي والسبب لأنها متئكدة انهم هم من ادخلها الجنوب وهم من سيخرجها إذا ارادوا وانشالله لن يحصل ذالك فالوحدة مصير وهدف اسلامي قبل كلشياما عن وضعهم الآن فلا تخشى عليهم فهم يمشون مع التيار ولهم شعار

    (يرعى مع الراعي ويوكل مع الذيب)

    ملاحظة اقصد كل من كانوا من المقاومة وليس كل ابناء المناطق الوسطى ففيهم من الكرما والشرفا الكثير لذالك لزم التنويه
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-10-15
  15. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    أطمنكم اعضاء الحزب الاشتراكي في المناطق الوسطى يعدوا على اصابع اليدالواحده


    باختصار هربوا كلهم لان اكثرهم مطالب بثأر وخايف على دمه
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-10-15
  17. هراب

    هراب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-07-27
    المشاركات:
    1,813
    الإعجاب :
    0
    اخي الكريم الاشتراكية في المناطق الوسطى تسيطرت على العقول وفكار الارفاق في المناطق الوسطى
    وطبقو الاشتراكية اكثر من الرفاق في عدن انذك ساهمو في تخير الاقتصادي في اليمن الشمالي
    وسعدو الرفاق في الحرب ضد الشمال الجيش الجنوبي في الخطوط الخلفيه فقط اهل المناطق الوسطى في الخطوط الامامي في الحرب انذك يا صاحبي وكانو في الحرب 94 مع الشرعية
    وهذاء في الرصيدهم
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-10-15
  19. هراب

    هراب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-07-27
    المشاركات:
    1,813
    الإعجاب :
    0
    اخي الكريم ممكن انت غير عسكري وماتعرف في الحروب العسكريه جيش علي ناصر في الشمال
    منقسم في الجو ف العالي و في حرف سفيان الواالخامس مشاه في الحرف وكان مع الرفاق في الحرب ودمر قبل الوا الثالث مدرع في عمران من قبل علي محسن
    الوا الثاني في الجو ف والقايد سالم قطن مع الشرعيه وكن في المحور العبر

    اما عبد ربه منصور فهو مع الوا الثالث مدرع من الفرقة علي محس وكن في سياره مع السايق
    فقط بدون جيش ممكن تراجع نفسك
    وهذة كانت خدعه من الرئيس علي عبد الله صالح
    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة