يابنات المخصر وفوق الكتف

الكاتب : h_sanafi   المشاهدات : 516   الردود : 3    ‏2002-03-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-03-25
  1. h_sanafi

    h_sanafi عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-03-24
    المشاركات:
    614
    الإعجاب :
    0
    من كتاب اللؤلؤة المكنونة
    إعداد : عادل العبدالجبار








    عفواً.. " جروح في جبين الحجاب الإسلامي " متى ؟ وكيف كان ذلك ؟
    حصل ذلك يوم أن..
    * تهاونت الفتاة وحملت عباءتها على ساعديها أو كتفها لأنها تعيق الحركة .
    * يوم أن لبست الفتاة غطاء شفافاً أو نقاباً لعدم رؤية الطريق.
    * يوم أن ارتدت الفتاة آخر موديلات العباءة لجمال المنظر وأصول الشياكة .
    * يوم أن وضعت الفتاة اللثام على جزء من الوجه لتبقى العينان وأعلى الأنف ظاهراً لإحساسها بالنقص .
    * يوم أن لبست الفتاة التنورة الضيقة بفتحة على أحد الجانبين يتصيد عورتها شباب فارغون .
    * يوم أن طرزت عباءتها القصيرة بخيوط سوداء في أطرافها تحمل أول size=4> جروح في جبين الحجاب تحاكي رجلاً نزع أسفل حذائه واكتفى بأعلاه كيف يتقي الأشواك والأوساخ ؟
    تمادت الفتاة في المشاهد السابقة لكن إلى أين ؟ ومن المستفيد ؟
    جروح ربما حققت الهدف الغربي في مخططاته ومؤامراته لتخرج الفتاة المسلمة سافرة الوجه.. ناشرة الشعر .. كاشفة الساق .. متمايلة المشية متزينة متعطرة .. تلفت الأنظار وتثير الفتنة قد استجابت وبكل سهولة لتقسيط الحجاب لتعيش التبذل الممقوت وتَصْيُّدِ الأعين الخائنة ..
    قارئتي الكريمة .. كم هو جميلٌ ... هذه الملتزمة وقد أحسنت في لبس حجابها أن يكون فضفاضاً قد زينته بلبس الجوارب والقفازين فكُنَّ لها الجميع الاحترام والتقدير والإكبار والإجلال . قد صمدت أمام الهجمات الشرسه لنزع الحجاب كالطود الشامخ تحفظ كيان المجتمع من الانهيار والانحراف لا تقبل النقاش أو المساومة على "الحجاب" فخر الفتاة وعنوان الطهر والنقاء .
    تأملي يا رعاك الله ... مثالين ثم أحكمي :
    *<ن أبي رباح : ألا أريك امرأة من أهل الجنة ؟ قلت بلى . قال : قال هذه المرأة السوداء أتت رسول الله فقالت : أني أصرع وأتكشف فادع الله لي فقال : إن شئت صبرت ولك الجنة وإن شئت دعوت الله أن يعافيك فقالت : بل اصبر فادع الله لي أن لا أتكشف فدعا لها .
    قالت الملتزمة لصديقتها ... هذه امرأة سوداء لكن بيضاء المبدأ , بيضاء القلب تصبر على المرض وإن كان صرعاً يتخبطها لكنها لا تستطيع الصبر على خدش الحياء وجرح العفاف وإن كان ذلك خارج عن إرادتها وهو التكشف .
    سوداء .. تستحق وبكل جدارة أن تكون من أهل الجنة – مثالان –
    كان الحجاب الإسلامي على نفوس الصالحات أبرد من الثلج وألذ من العسل فالحجاب كالصدفة لا يحجب اللؤلؤة المكنونة فوراء الحجاب السمو والاستقرار .
    اللؤلؤة المكنونة : بحجابها صفعت دعاة التحرر بتمسكها والتزامها قد عضت على حيائها وعفافها بالنواجذ فهي القلعة الشامخة أمام طوفان التبرج وبهرجته ..
    بيد العفاف أصون
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-03-25
  3. desert rose

    desert rose عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    372
    الإعجاب :
    0
    صدق الكاتب

    قارئتي الكريمة .. كم هو جميلٌ ... هذه الملتزمة وقد أحسنت في لبس حجابها أن يكون فضفاضاً قد زينته بلبس الجوارب والقفازين فكُنَّ لها الجميع الاحترام والتقدير والإكبار والإجلال . قد صمدت أمام الهجمات الشرسه لنزع الحجاب كالطود الشامخ تحفظ كيان المجتمع من الانهيار والانحراف لا تقبل النقاش أو المساومة على "الحجاب" فخر الفتاة وعنوان الطهر والنقاء .
    **
    كم يكون اسفي شديدا على من تعتريها عقدة نقص فتعوضها بنقص اكبر وهو انتقاص كرامتها وشموخها بتبعيتها لدعاة التحرر (التميع) الذين اصبح هدفهم مفضوح:mad:
    ولعل اي فتاة تعقل تستطيع ان ترى وتفهم نظرة الرجل للمرأة المتبرجه في ملبسها وهي تخطو خطواتها المتمايله والمميله في الشارع
    وتفرق بينها وبين نظرته للمرأة المحجبة والملتزمه بالمظهر الاسلامي الصحيح
    شتان بين هذه النظرة وتلك...
    فأي النظرات نريدها لانفسنا؟؟؟؟
    ادعو الله ان يديم ستره علينا وان يحق الحق ويفضح الباطل
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-03-25
  5. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    نعم لقد أهدونا اماني كاذبات

    وسلبونا اغلى الميزات ولله در الشاعر حيث يقول
    ترى هل يرجع الماضي فإني*** أذوب لذلك الماضي حنينا
    بنينا حقبة في الأرض ملكا*****يدعمه شبابا طــــامحونا
    -----------------------------------
    وما عرفوا الأغلني مائعات*****ولكن للعلى صيغت لحونا
    ووقال
    فما عرف الخلاعة في بنات**** ولا عرف التخنث في البنينا
    _________________________
    بدون تعليق على المقال هو في غاية الروعة والأهيمة
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-03-26
  7. h_sanafi

    h_sanafi عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-03-24
    المشاركات:
    614
    الإعجاب :
    0
    مشكووووووور اخوي

    مشكوووووووور اخوي ما قصرت
     

مشاركة هذه الصفحة