برلمان البحرين مستاء من رفع الحظر على البضائع الإسرائيلية

الكاتب : أحمد العجي   المشاهدات : 279   الردود : 0    ‏2005-10-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-10-12
  1. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    دعا مجلس النواب البحريني اليوم - الثلاثاء - الحكومة إلى التراجع عن قرارها برفع الحظر على البضائع الإسرائيلية ، فيما أكدت الحكومة أن الخطوة كانت ضرورية لتمرير اتفاق التجارة الحرة بين المملكة والولايات المتحدة .

    وصوت 29 نائبا - من أصل 30 حضروا الجلسة - على أربع توصيات ، تنص على " أن تتراجع الحكومة عن قرارها برفع الحظر على البضائع الإسرائيلية لأنه يتعارض مع موقف شعب البحرين " ، و" إعادة فتح مكتب مقاطعة إسرائيل " ، و" التزام الحكومة بعدم اتخاذ أي خطوات أو قرارات مصيرية دون الرجوع للمجلس " ، وأخيرا " تفعيل القانون رقم 5 لعام 1963 بإنشاء مكتب مقاطعة إسرائيل " .

    واستمرت المناقشات قرابة خمس ساعات ، بعد أن تقدم 22 نائبا يمثلون جميع الكتل باقتراح برغبة (غير ملزم للحكومة) لمناقشة قرارها برفع الحظر عن البضائع الإسرائيلية .
    وأجمع النواب - باستثناء اثنين - على ضرورة أن تراجع الحكومة قرارها ، وأن تلتزم الموقف العربي حيال إسرائيل .

    وانتقد النواب في مداخلاتهم " عدم رجوع الحكومة إلى المؤسسة التشريعية قبل اتخاذ قرار رفع المقاطعة " ، مشددين على " ضرورة التزام الحكومة التشاور مع البرلمان قبل اتخاذ قرارات مصيرية " .
    فتساءل النائب الثاني لرئيس المجلس / عادل المعاودة (سلفي) : " كيف تتخذ الحكومة قرارا كهذا دون الرجوع للسلطة التشريعية ؟ هل تمرر الحكومة قرارا كهذا ونحن صامتون ؟ " ، ومؤكدا : " إن القضية ليست قضية انفتاح اقتصادي أو سياسي .. بل قضية مبدأ ، والمبادئ لا تتغير" .
    وانتقد النائب / محمد خالد (إخوان مسلمون) قرار الحكومة ، مناشدا إياها أن "ترحم شعب البحرين " .
    كما أعلن النائب / عبداللطيف الشيخ (إخوان مسلمون) : " إن الحكومة وضعت نفسها في مأزق باتخاذها قرار رفع الحظر عن البضائع الإسرائيلية " ، مضيفا : " إنها خالفت بقرارها قانونا ساريا منذ عام 1963 " .

    ومن جهته ، صرح وزير الخارجية البحريني الشيخ / خالد بن أحمد آل خليفة للصحافيين عقب الجلسة : " إن القرار ليس تطبيعا مع إسرائيل " ، مضيفا : "إنه كان خطوة ضرورية لإمرار اتفاق التجارة الحرة في الكونجرس الأمريكي" ، وأوضح " الكونجرس الأمريكي وضع رفع الحظر كشرط لإمرار الاتفاق .. كنا أمام خيار صعب ، وكانت الخطوة ضرورية عندما قمنا بموازنة الأولويات ومصلحة بلادنا وشعبنا.. لقد أغلقنا مكتبا ليس مسئولا عن المقاطعة ولا يستطيع التأثير فيها ، لكننا ملتزمون الموقف العربي من التطبيع مع إسرائيل".

    كما دافع وزير المال البحريني الشيخ / أحمد بن محمد آل خليفة عن قرار الحكومة ، مشددا على : " إن القرار تم اتخاذه للتعامل مع مستجدات طرأت في فترة لاحقة عقب توقيع اتفاق التجارة الحرة مع واشنطن " .

    وكانت مملكة البحرين قد قررت أواخر سبتمبر رفع الحظر عن البضائع الإسرائيلية ؛ الأمر الذي يشكل مؤشرا إلى تحسن العلاقات بين العالم العربي والإسلامي وإسرائيل ، وذلك بعد انسحابها من قطاع غزة .

    وصرح وزير الخارجية البحريني الشيخ / محمد بن مبارك آل خليفة - من نيويورك .. حيث كان يشارك في اجتماعات (الجمعية العامة للأمم المتحدة) : "إن المنامة قررت رفع الحظر عن البضائع الإسرائيلية ؛ لأن ذلك أحد شروط اتفاق التجارة الحرة مع الولايات المتحدة " ، لكنه نفى نية بلاده إقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل ، وأكد : " إننا ملتزمون بالقرارات العربية " .
     

مشاركة هذه الصفحة