فلسفة السجود على الأرض !!

الكاتب : الخضر   المشاهدات : 520   الردود : 2    ‏2005-10-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-10-03
  1. الخضر

    الخضر عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-23
    المشاركات:
    17
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاتة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله محمد بن عبدالله وعلى آله الطيبين الطاهرين وأصحابه الغر الميامين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين

    فلسفة السجود على الأرض


    هل نعرف ما هي فلسفة السجود على الأرض؟؟؟؟؟

    أول من سجد على التراب هو نبي لإسلام محمد صلى الله علية وآله وسلم وإنه

    قال محمد صلى الله علية وآله وسلم: تربوا وجوهكم و عفروا أنوفكم بالتراب.

    وقال الإمام جعفر بن محمدالصادق عليه السلام : السجود على الأرض أفضل لأنه

    أبلغ في التواضع والخضوع لله ( عز و جل ) .

    ولما سئل عن فلسفة السجود على الأرض فقال : لأن السجود خضوع لله ( عز و جل )

    فلا ينبغي أن يكون على ما يؤكل و يلبس , لأن أبناء الدنيا عبيد ما يأكلون و يلبسون ,

    والساجد في سجود في عبادة الله فلا ينبغي أن يضع جبهته في سجوده على معبود

    أبناء الدنيا الذين إغتروا بغرورها , وقد قال رسول الله صلى الله علية وآله وسلم : جعلت

    لي الأرض مسجداً وطهوراً.

    فلا يجوز السجود على غير الأرض و ما أنبتته فلا يجوز السجود على الفراش و لا على شئ

    من الأرض إذا كان مفخوراً في النار, أما سائر الأرض فإنه يجوز السجود عليه سواء كان

    من الصخور الجبلية أو من غيرها.

    و أما إذا حصلت تربة كربلاء فهي أفضل من جميع البقاع و أول من سجد على تربة كربلاء

    هو الإمام السجاد علي بن الحسين عليه السلام و ذلك لما وضع أباه الحسين في قبره , أخذ

    من قبره و شده في صرة وعمل منها سجادة و مسبحة.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-10-03
  3. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    اذا نقتدي بالرسول صلى الله عليه وسلم

    ولا نتعرف بالتربة الحسينية لانها بدعة لم يفعل بها الائمة وانما افتراء عليهم لانهم كانوا يتبعوا سنن من قبلهم ...

    وكذلك لم يخبرنا الله تعالى ولارسوله الكريم عن ان تربة كربلاءأفضل من جميع البقاع

    وهذا ايضا افتراء على آل البيت رضي الله عنهم اجمعين ..

    فلايوجد اطهر ولااغلى من مكة والمدينة والقدس وترببتهم وفي المدية قبر الحبيب صلى الله عليه وسلم افضل الخلق ومع ذلك لم يأمرنا بأن نصلي على تربة مكة او المدينة او القدس
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-10-03
  5. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    اقرأو الافتراء العظيم على مكة منقب الروافض الذين يسجدون على التربة التي اخترعوها من عندهم

    من طقوسهم أيضاً تقديسهم لكربلاء و تفضيلم لها على مكة المكرمة. و محاولاتهم للنيل من الكعبة و التطاول على قدسيتها:


    كربلاء افضل من مكة المكرمة !!!

    عن ابي الجارود قال : قال علي بن الحسين عليهما السلام " اتخذ الله ارض كربلاء حرما آمنا مباركا قبل ان يخلق ارض الكعبة و يتخذها حرما بأربعة و عشرين الف سنة "


    قال جعفر (( إن أرض الكعبة قالت من مثلي وقد بني بيت الله على ظهري يأتيني الناس من كل فج عميق وجعلت حرم الله وأمنه . فأوحى الله إليها أن كفي وقري مافضل ما فضلت به فيما أعطيت كربلاء إلا بمنزلة الإبرة غرست في البحر فحملت من ماء البحر ولولا تربة كربلاء ما فضلتك و لولا من تضمنه أرض كربلاء ما خلقتك و لا خلقت البيت الذي به افتخرت فقري و استقري و كوني ذنباً متواضعاً ذليلاَ مهيناً غير مستنكف و لا مستكبر لأرض كربلاء و إلا سخت بك و هويت بك في نار جهنم )) كامل الزيارات ص 270 بحار الأنوار ج101ص109.


    ما ذكرت هذه النصوص الا ليعلم اهل السنة ان هذا الدين الشيعي يكره السنة بكل ما فيهم حتى انه يكره قبلتهم و دينهم و يبدل كل شيء لدى السنة بما يقابله لدى الشيعة فدل القران بمصحف فاطمة و بدل الكعبة بكربلاء و بدل الخلفاء بالائمة و بدل …..و بدل…..فلم يترك شيء يقوم به السنة الا خالفوه
     

مشاركة هذه الصفحة