جديد أحمد مطر

الكاتب : محمد الرخمي   المشاهدات : 479   الردود : 6    ‏2005-09-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-09-28
  1. محمد الرخمي

    محمد الرخمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-11
    المشاركات:
    4,629
    الإعجاب :
    0
    وصفة


    ضَجَّ طِفْلي بالبُكاءْ.

    ضَجَّ مِن غيرِ انتهاءْ.

    أزعجتني حِدّةُ الصّوتِ

    فأومأتُ لَهُ أن ينتهي..

    لكنّهُ داهَمَني بالإبتداءْ.

    رُحْتُ أرجو مِنهُ أن يَسكُتَ

    لكِنْ

    مَزَّقتْ صَرختُهُ سَمْعَ الرّجاءْ!

    لَمْ أطِقْ أكثَرَ

    أجزَلْتُ لَهُ الوَعْدَ بأنّي

    سَوفَ أبتاعُ لَهُ الحلوي

    إذا لِلصَّمتِ فاءْ

    بَدَّدَتْ صَرختُهُ وَعْدي

    كذّرات الهَباءْ.

    وكأنَّ الوَعْدَ بالحلوي وَعيدٌ

    يَقتضي تَجريعَهُ مُرَّ الدَّواءْ.

    وَإذ اسِتنفدتُ صَبري

    هَبَطتْ كَفّي إلي أسْفَلِهِ

    فارتفعَ الصّوتُ لأعنانِ السّماءْ.

    عِنْدَها قُلتُ بسرّي:

    أيُّ مُرٍّ يَدفَعٍُ الطّفلَ

    إلي عِصيانِ أمري؟!

    هُوَ لا ريبَ يُعاني مِن بَلاءٍ

    دُونَهُ كُلُّ بَلاءٍ وَعَناءْ

    وَلَدي فَحْصي لَهُ

    أدركتُ حالاً

    أنَّهُ يَصرُخُ مِن ضِيقِ الِحذاءْ!

    حالَما خَلّصْتُهُ مِنهُ

    جَري مُبتهجاً

    وانسابَتْ الهَدأة للبيتِ

    ووافاني الصَّفاءْ.


    لَوْ غدا شَعبي أبيّاً وعَنيدًا

    مِثْلَ طِفْلي..

    وَلَوِ الحاكِمُ

    قد فاءَ إلي الحكمةِ مثلي..

    لاستقرّا في هَناءْ

    وَلَما فكَّرَ أيُّ مِنهُما

    أن يَحتمي مِن بَعضِهِ

    بالغُرَباءْ!


    أحمد مطر
    17-9-2005






    آخر الزمان


    خَطَأٌ أن تَرتكِبَ الصَّحْ!

    أَجمَلُ ما فِيكَ الأَقبحْ!

    هذا زَمَنٌ

    مُنذ زَمانٍ..

    في وَقتِ فَراغٍ يَسْبَحْ.

    هذا زَمَنٌ لا شأنَ لَهُ

    في أن يُنصِتَ أو يَلمحْ.

    فاغتَنِمِ الفُرصَةَ.. واردَحْ.

    من يَعرفُ حَقّاً من باطلْ

    وَالمجنونُ زَعيمُ العاقلْ

    والأعمي جَرّاحُ الأَعْيُنِ

    والمُطرِبُ بَغْلٌ.. يَنتجْ؟!


    هذا زَمَنُ الفَتْحِ الأكبر:

    تَفتحُ طَوْعاً.. أو تُفتَحْ!

    فَتْحٌ

    أو كَسْرٌ

    أو ضَمٌّ

    وإذا سُكِّنْتَ.. سَتَنزَحْ!

    إعرابُ الأَعرابِ فَصيحٌ

    وَمُريحٌ

    فأرِحْ.. وارتَحْ.

    الحاكِمُ قَبْلَكَ جَرَّبَهُ

    وَبصحَّتهِ قد صَرَّحْ

    لسْتَ مِنَ الحاكِمِ أفصَحْ

    أصبحَ لِلحاكمِ إنجازاً

    لَو هُوَ قَبلَ الرُّخصةِ.. كَحْ!

    أصبحَ للشّاعرِ إعجازاً

    لَو هُوَ بالصُّدفةِ.. أصبَحْ!

    فاكتُبْ بِفَراغٍ مَغسولٍ

    فَوقَ خَواءٍ.. ثُمَّ امسَحْ.

    أَيُّ بقاءٍ للأصلَحْ؟!

    سَحْسِحْ قَلْبَكَ

    دَحْدِحْ عَقْلَكَ

    واخسّرْ نَفسَكَ كَيْ تربَحْ.

    هذا زَمنُ (السَّحِّ الدَّحْ)!


    أحمد مطر
    10-9-2005
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-09-28
  3. اعصار التغيير

    اعصار التغيير قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-05-14
    المشاركات:
    5,665
    الإعجاب :
    0
    ياله من رائع وسيظل على الدوام



    الدعاء له يا شباب من ان يمده الله بالصحه والعافيه
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-09-28
  5. YemenSky

    YemenSky عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-03-10
    المشاركات:
    2,182
    الإعجاب :
    0
    شكراً اخي على النقل
    كلمات رائعة للشاعر القدير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-09-28
  7. ابن عُباد

    ابن عُباد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-04
    المشاركات:
    22,761
    الإعجاب :
    1
    ياله من رائع وسيظل على الدوام



    الدعاء له يا شباب من ان يمده الله بالصحه والعافيه

    اللهم آمين ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-09-28
  9. SoheeL^ALYemen

    SoheeL^ALYemen قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-20
    المشاركات:
    2,814
    الإعجاب :
    0
    ياه يا احمد مطر
    دمت لنا وطن
    شكرا لناقل الموضوع
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-09-28
  11. ابو شايع

    ابو شايع عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-24
    المشاركات:
    59
    الإعجاب :
    0
    مقطوعه شعريه رائعه نتمنى من الاخ المزيد من هذه الكلمات المعبره
    ولك جزيل الشكر والتقدير
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-09-28
  13. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    تسلم اخونا الر خمی
    شعر جمیل وفی محله
    وشکرا
    نختلف نتحا ور ولکن نلتقی
    ولکم خالص التحیه
    المعطره بالمسک والعود
     

مشاركة هذه الصفحة