قصة ابليس مع الرسول

الكاتب : الزعيم ابو العز   المشاهدات : 567   الردود : 1    ‏2005-09-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-09-16
  1. الزعيم ابو العز

    الزعيم ابو العز عضو

    التسجيل :
    ‏2005-08-08
    المشاركات:
    86
    الإعجاب :
    0
    قصة ابليس مع الرسول
    محمد صلى الله عليه وسلم
    حينما امر ابليس ان يجيء الى رسول الله صلى الله عليه وسلم ليخبره كيف مكره واغواءه لبني آدم وكل انسان عاقل يعلم ان الشيطان وراءه منذ خروجه من بطن امه والى ان يتوفاه الله تعالى واليك اخي القارئ قصة ابليس واغوائه كما وردت في كتاب (أساس الطاعات لجميع العبادات) والذي الفه بعض الاصحاب رحمهم الله تعالى.
    والقصة هي كما وردت: عن ابن عباس رضي الله عنهما انه قال: فيينما نحن جلوس مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيت ابي ايوب الانصاري رحمه الله حتى سمعنا مناديا ينادي من وراء المنزل وهو يقول افتحوا فان الحاجة لنا بكم قال صلى الله عليه وسلم : هل تدرون من هذا ؟ فقلنا الله ورسوله اعلم فقال ان ذلك ابليس لعنه الله قال عمر رضي الله عنه: هل تأذن لي يا رسول الله ان اقتله قال عليه السلام انه منتظر الى الوقت المعلوم ولكنه عبد مأمور افتحوا له الباب ففتحوا له ودخل اللعين فاذا هو شيخ اعور في لحيته سبع شعرات مثل ذبل الفرس وعينه مشقوقة من قباله على طول وجهه ورأسه كرأس البعير وظهره محني الى صدره وانيابه كأنياب الفيل فلما دخل اللعين قال السلام عليك يا .. محمد فسكت عنه عليه الصلاة والسلام ولم يرد عليه السلام فقال اللعين: السلام لله يا محمد فقال نعم ولكنك انت عدو الله يا ***** ما جاء بك الينا يا ***** فقال ما جئت اختيارا بنفسي ولكنني جئتك اضطرارا حين سمعت مناديا من السماء يقول: يا ابليس اجب محمدا وامض اليه واصدق له في كلامك فبعزتى وجلالي لئن كذبت عليه كذبة واحدة لجعلتك رمادا واتاني ايضا ملك عظيم من ملائكة العرش وقال لي أجب واصدق له في كلامك وانا جئتك يا محمد طائع اليك اسأل عما شئت وانا اصدق لك فو الله لا نزيد عليك حرفا واحدا ولا ننقصه فقال عليه السلام: ان كنت صادق اخبرني ما ابغض الناس اليك قال انت يا محمد ففرح النبي صلى الله عليه وسلم وقال: الحمد لله على ذلك ثم قال عليه السلام من هو الذي له ثواب مثل ثواب السنة قال العالم العامل بما علمه والرجل المتوصى بالطاعة حتى لا يكون له عذر يشغله عن طاعة ربه ثم قال عليه السلام :من بعد ذلك يالعين ؟ قال: الفقير الصابر الذي لا يشتكي بفقره للناس ثم قال عليه السلام: ما تقول في اصحابي ابى بكر وعمر قال: ما اطاعوني في الجاهلية وكيف يطيعوني فى الاسلام واذا لقيتهما في الطريق فاطلب منهما السلامة ثم قال عليه السلام: ما تقول في عثمان بن عفان قال اللعين: كيف لا نستحي من الذي استحيت منه الملائكة في السماء ثم قال عليه السلام: ما تقول في علي بن ابي طالب فقال اللعين: ليتني لم آراه فاذا رايته في الطريق نسلك من طريق آخر ونطلب منه السلامة ونخضع له فعسى اكون هاربا منه ثم قال عليه السلام اللهم اسعد امتي ولا تشاركهم ياعدو الله. فقال اللعين: اين السعداء من امتك يا محمد وانا حيالهم وكيف ينجوا وانا ادخل عليهم من مئتين وسبعين بابا ونجري فيهم كجري الدم في اللحم فو الله الذي خلقني لاغوينهم اجمعين علماؤهم وجهلاؤهم وعبادهم وقراؤهم وامامهم الا عباد الله المخلصين ثم قال الصلاة عليه والسلام من هم المخلصين يا عدو الله قال : هم الذين تركوا الدنيا لاهلها ويبغضون دراهمها والدنانير ولا يشبعون بطونهم ويتصدقون على الفقراء والمساكين يا محمد ما دام العبد يبغى البدلة وفي قلبه حب الدنيا وحب الشهوات وترك الاخرة فهو طابع لي لان حب الدنيا والمال من الكبائر يا محمد الم تعلم يولد لي في كل يوم الف ولد وكل ولد يولد له الف شيطان في كل يوم فمنهم من وكلته بالعلماء حتى اشتغلوا بحب الدنيا ومنهم من وكلته على حملة القرآن ومنهم من وكلته على الشيوخ ومنهم من وكلته على العجائز ومنهم من وكلته على الصبيان والصبيات وهم تحت اقدامي نلعب بهم كيف نشاء ومنهم من وكلته على التجار ومنهم من وكلته على العباد الذين يعبدون في قرون الجبال يدخلون عليهم من أي باب شاءوا فقال عليه السلام: اخبرني على: تباعك يالعين فقال له: الذين يأكلون الربا والحرام ويتركون الصلاة ولا يصلونها في وقتها والذين يبغضون العلماء ثم قال عليه السلام: من هو وكيلك منهم قال له اللعين آكل الربا ثم قال عليه السلام: من هو ضيفك منهم ؟ قال : السكران ثم قال عليه السلام: من هو قرينك ؟ قال: الذي يؤخر الصلاة عن اوقاتها ويقرنها أو ينقرها كنقر الديك للحبة ثم قال عليه السلام : من هو اشرف الناس عندك ؟ قال: من يبغضك ويبغض اصحابك يا محمد ثم قال عليه السلام: من هو كريمك؟ قال: من يكرم نفسه ويبخل عياله ثم قال عليه السلام: من هو رفيقك الى النار ؟ فقال الذين يحكمون من غير حق يحكمون بالباطل ثم قال عليه السلام: من هو حبيبك ؟ قال: النمام القاطع بين الاحباب قال عليه السلام : من هو رسولك قال : السحار (السحرة) ثم قال عليه السلام من هو كاتبك؟ قال: الوشام ثم قال عليه السلام: من هم قراؤك ؟ قال الشعراء والنائحون والنائحات ثم قال عليه السلام: من هو اذانك ؟ قال: الزمار ثم قال عليه السلام: ما هو مجلسك ؟ قال: الاسواق. ثم قال عليه السلام وما شرابك ؟ قال: كل مسكر ثم قال عليه السلام: وما هو ظلك ؟ قال : ظلي الاظفار (الاظافر) وظل شعر العانة والابطين اذا طال ثم قال عليه السلام: وما تحميدك ؟ قال: شهادة الزور ثم قال عليه السلام: من هو المخلص اليك ؟ فقال: تارك الصلاة عمدا ثم قال عليه السلام: ما هلاك امتي ؟ قال: البخل والشح واولادي يجعلون الفقر بين اعين امتك فيكون احدهم شحيح مانع للسائل مستهزء عن العطاء فيطلب حاجة عنده السائل ولا يعطيها له فيهلك ويدل على ذلك قول تعالى: (الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء والله يعدكم مفغرة منه وفضلا والله واسع عليم) البقر (268)( ثم قال عليه السلام فاخبرني من هو عدوك من امتي ؟ قال: التائبون المخلصون لله عملهم لا يعودون للذنب كما لا يعود اللبن الى الضرع ثم قال عليه السلام: ما يحرق وجهك ؟ قال: الصدقة الى الفقراء ثم قال عليه السلام: ما يكسر ظهرك ؟ قال: صهيل الخيل في سبيل الله ثم قال عليه السلام: ما يقلل جهدك ؟ قال: مجالسة العلماء ثم قال عليه السلام: ما يبطل عملك ؟ قال: الذكر بالعشي والابكار ثم قال عليه السلام ؟ فما يعمي عينيك ؟ قال اخراج الزكاة ثم قال عليه السلام: ما يرجمك ؟ قال : كثرة السجود. ثم قال عليه السلام: ما يذوب فؤادك ؟ قال: الصلاة عليك يا محمد ثم قال عليه السلام: وما يسود وجهك ؟ قال الاستغفار بالعشي والابكار ثم قال عليه السلام: وما يخيب رجاءك ؟ قال: قراءة قل هو الله احد لان قرأتها عصمة من الشياطين ومنجاة العبد من النار ثم قال عليه السلام: من هو خليك من امتي ؟ قال: الشيخ الزاني ثم قال عليه السلام: من هو صديقك؟ قال: مانع الزكاة ثم قال عليه السلام: من هو نصيحك ؟ قال: صاحب الايمان الكاذبة هو الحانث ثم قال عليه السلام: من هو قرة عينك ؟ قال: الحالف بالطلاق على كل حال ثم قال عليه السلام: من هو قرينك ؟ قال: الذين ذكرهم في كتابه العزيز ( وقيضنا لهم قرناء فزينوا لهم ما بين ايديهم وما خلفهم) الذين يقرنون الصلاة ويعجلون يركوعهم وسجودهم استحفافا عن حق الله تعالى فاذا فعلوا ذلك كانوا اخوان الشياطين وقرناؤهم ثم قال عليه السلام: من هو افضل الناس عندك؟ قال: من جعل لله شريكا والذين يتكبرون عن كتاب الله عزوجل اعاذنا الله من الشرك ومن الشيطان الرجيم والذين يرقدون على وجوههم للفاعل فيه فعل قوم لوط ويلعبون بهم كما يلعب الرجل مع زوجته والذين ينظرون عورات النساء المحصنات حتى يكون الناظر والمنظور ملعونين لان النظر في وجوه النساء حرام ثم قال اللعين: يا محمد لو اسلمت امتك من الكذب وظن السوء فيما بينهم وحلفهم بالله بالكذب لسالت عليهم وديان من العسل ولو اسلموا من أكل الربا لاستجاب الله تعالى لكل داع دعوته ولو اسلمو من طفيف المكيال والميزان لمات الشياطين من الجوع وينالون البركة في مكسبهم لو اسلموا امتك من منع الزكاة لكانت البركة في اموالهم لا تنفذ ثم قال عليه السلام: هل كلمت احدا من الانبياء قبلي ؟ قال كلمت نوحا في يوم من الايام.
    والله أعلم بغيبه واحكامه. وصلى الله على سيدنا ونبينا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-09-16
  3. sws9450

    sws9450 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-01-29
    المشاركات:
    468
    الإعجاب :
    0
    والله تشكر اخي العزيز علي هذا الموضوع
    وجعله الله في ميزان حسناتك
     

مشاركة هذه الصفحة