هزة أرضية بمكة تؤكدها هيئة الجيولوجيا وينفيها مركز الزلازل

الكاتب : الشيخ الحضرمي   المشاهدات : 528   الردود : 2    ‏2005-09-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-09-13
  1. الشيخ الحضرمي

    الشيخ الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-11-07
    المشاركات:
    4,147
    الإعجاب :
    0
    هزة أرضية بمكة تؤكدها هيئة الجيولوجيا وينفيها مركز الزلازل



    عكاظ (مكاتب داخلية)
    فيما نفى مركز الدراسات الزلزالية حدوث اي هزة ارضية في مكة المكرمة مساء أمس الاول وفجر أمس, وشدد مدير المركز د. عبدالله العمري على ان المراصد (التي تعمل على مدار الساعة لم تسجل مطلقا اي هزات), اعلنت هيئة المساحة الجيولوجية في بيان لها أمس وقوع هزة ارضية بقوة 3,7 بمقياس ريختر في تمام الثانية من فجر أمس بالقرب من مكة المكرمة, شعر بها سكان منطقة العتيبية.

    اكدت انه تبع ذلك عدة هزات ارضية متتابعة كان آخرها في الساعة 11,45 صباح أمس, الا ان بيان الهيئة استبعد وجود أي اضرار او تصدعات في المباني حسب افادة الفرق الفنية المتخصصة بالهيئة ومسؤولي الدفاع المدني.

    ولم يكن فجر أمس اعتياديا على سكان حي العتيبية اذ عاش شارع الجزائر بالحي (سهرة حتى الصباح) بعدما خرج العشرات الى الشوارع في اعقاب سماعهم دوي انفجارات واهتزازات ارضية.

    التواجد الأمني

    وفور تلقي الأجهزة الأمنية من دوريات ودفاع مدني وجهات مختصة للبلاغ في حدود الواحدة وخمس واربعين دقيقة هرعت الى الحي وطوقته من كافة الاتجاهات تحسبا لأي طارئ.

    وباشرت لجنة تم تشكيلها من قبل سمو أمير منطقة مكة المكرمة, للتعرف على ملابسات الامر وجمع الحقائق من السكان, في الوقت الذي عكفت فيه مصلحة الارصاد والجهات الاخرى على دراسة كل ما يتعلق بالأمر.

    وإزاء الجمع الغفير من الاهالي الذين رابطوا بالشارع حرصت الأجهزة الأمنية والخدمية على التواجد في الموقع, وبث الوعي والطمأنينة وسط الآلاف الذين استسلموا للأمر الواقع وعادوا الى منازلهم في الرابعة من الفجر, فيما فضل اخرون الفرار النهائي من المنطقة لمزيد من الاطمئنان.

    لا تصدعات في المباني

    وعلى الرغم من ان الهزة التي زعمها الاهالي لم تؤثر على المباني القديمة في الحي الشعبي, حتى الاضاءة استمرت ولم تشوبها أي قطوعات, فيما بقيت لوحات المحلات التجارية في اماكنها كما ان طبقات الاسفلت هي الاخرى لم تتعرض لأي تشقق.. على الرغم من ذلك الا ان الاهالي اصروا على ان ما سمعوه من دوي وما شعروا به من اهتزازات انما يعني وجود (زلزال) ضرب المنطقة.

    وتباينت آراء وتصرفات العديد من الاهالي فبينما اصطحب المقيم الباكستاني غلام سندي طفله واتجها الى الشارع فور سماعه صوت الدوي تاركاً اسرته داخل المنزل, وعزا تصرفه لرغبته في استطلاع الامر, معتبراً ان الوضع مطمئن ولا شيء يبعث على القلق الا ان علي العتيبي حسب وصفه (متأكد) من انها هزة لهذا هجر النوم وفضل البقاء في الشارع وكذلك الحال فعله سامي العتيبي الذي اعتبر الاهتزاز الذي شعر به تم في ثوان معدودات.

    ولم تكتشف اسرة محمد المسعودي الامر حيث لم تبلغه بشيء من هذا ولم يتوقع بندر المقاطي ان يكون عشرات من السكان شعروا بما شعر به من اهتزاز وقال ماان خلدت للنوم حتى سمعت الدوي وكأنه انفجار, وعلى الفور هرعت للشارع ووجدت هناك العشرات.

    وسرد خالد المطرفي كيفية اصابته بالدهشة فور اهتزاز منزله وقال كنت مع زوجتي في المطبخ وفجأة سمعنا الدوي وسقوط بعض الاواني المنزلية على زوجتي مما اصابها بجروح, فسارعت بايقاظ اطفالي الاربعة والخروج بهم الى الشارع, لاشاهد كافة الجيران غادروا منازلهم في لحظات معدودة, وبعد فترة قصيرة انتشر رجال الامن في شتى المواقع بحثاً عن مصدر الصوت, مما اشعرنا بالطمأنينة.

    وفضل عبدالله الحربي الذي تواجد واسرته في الشارع ان يلجأ الى احد الفنادق بجوار المسجد الحرام للابتعاد عن الموقع في اطار الحرص على دوام ابنائه في المدارس.

    نفي الهزة

    وعلى النقيض من تلك التخوفات اكد مدير مركز الدراسات الزلزالية د. العمري لـ(عكاظ) ان المراصد والمحطات في الشرائع او العشيرة بالقرب من الطائف او الساحل الغربي لم ترصد او تسجل اي نشاط زلزالي (لا قوي ولا بسيط), مشدداً على ان مكة المكرمة ومنها احياء العتيبية ليست مصنفة ضمن المناطق النشطة زلزالياً بل هي من المناطق الاكثر اماناً.

    وقال: ان كانت حدثت في مكة ام لا, مضيفاً انه اذا سلمنا بحدوث هزة في حي العتيبية بسبب زلزال تتراوح قوته من 3,5-4 درجات على مقياس ريختر لنتج عن ذلك تشققات رأسية بسبب خلل في مبان افقية في بعض المباني الاخرى, لأنه معروف اذا كان الزلزال على اليابسة وقريب من السطح فإنه تنتج عنه تشققات في المباني وهذا الامر لم يحدث على الاطلاق حالياً.

    وتوقع العمري ان يكون ما شعر به اهالي العتيبية ربما لأعمال تفجيرات التي تستخدم في بعض المشروعات وخصوصاً تفجيرات القطع الصخري الكبير.

    وقال: اقرب شيء لما حدث سقوط صخور وبالتالي تحرك طفيف للقشرة الارضية مصحوباً بأصوات وليس بالضرورة ان يكون التساقط في وقت اعمال التفجير انما قد يكون ناجماً عن اعمال تفجير سابقة ونتيجة الامطار واهتراء التربة سقطت هذه الصخور.

    واضاف: ان من اكثر المشاكل والبلاغات التي يقدمها المواطنون نتيجة تخوفهم وهلعهم تركز على سماع اصوات, وبعد استطلاع الامر نكتشف ان السبب هو اعمال حفريات وتفجيرات للصخور في الطرق والمباني, وينجم عن ذلك تساقط للصخور على بعضها البعض وانبعاث اصوات قوية جداً, وهذه لا ترصد على انها زلزال لأنها سطحية, وحدثت مثل هذه الانفجارات في حائل والدرب وابها وتحصل في كثير من المناطق.

    واوضح ان الاسباب التي تؤدي لتحرك قشرة الارض موجات قصيرة وسريعة تنتشر بالقرب من السطح وبالتالي يحس بها الاهالي, وهو ما يحدث في تفجيرات المناجم والمشاريع وبالتالي تهتز المباني وقال: هذه حقائق علمية.

    وابان د. العمري ان آخر زلزال تم رصده في المنطقة كان في الشرائع في عام 1993, اما البقية فهي زلازل بسيطة في البحر ويشعر بها الاهالي بشكل طفيف ولا تشكل قلقاً.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-09-13
  3. بروكسي

    بروكسي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-01
    المشاركات:
    15,136
    الإعجاب :
    3
    هذا الخبر وصلني عصر أمس 12 سبتمبر وقرأته بعدها في المجلس العام حيث أنها هزتان خفيفتان شعر بها المواطنين ولا أضرار تذكر

    شكرا لنقلك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-09-13
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    اللهم سلم
    والذي يبدو أن الهزة كانت خفيفة ويمكن اعتبارها عادية أو غير منذرة بتداعيات او توابع
    والدليل على ذلك عدم تغطيتها في بقية الوسائل الاخبارية المعروفة
    فتأمل أخي الشيخ الحضرمي!!!
    ولك خالص التحية المعطرة بعبق البُن
     

مشاركة هذه الصفحة