رئيس الجمهورية يرأس اجتماعا وديا بين قيادتي المؤتمر والاشتراكي واللقاء وصف بالايجابي

الكاتب : عبدالله قطران   المشاهدات : 571   الردود : 6    ‏2005-09-08
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-09-08
  1. عبدالله قطران

    عبدالله قطران كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-10-09
    المشاركات:
    349
    الإعجاب :
    0
    عقدت قيادتا المؤتمر الشعبي العام والمكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني اجتماعا أمس الأربعاء (السابع من سبتمبر ) رأسه فخامة الأخ الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية رئيس المؤتمر الشعبي العام.
    وقالت مصادر مطلعة قريبة من الاجتماع بأن اللقاء كان إيجابياً وسادته أجواء من الود والصراحة والشفافية والانفتاح في طرح العديد من القضايا والموضوعات التي تهم العلاقات الاخوية التاريخية التي تجمع بين شريكي صنع منجز الوحدة العظيم المؤتمر الشعبي العام والحزب الاشتراكي اليمني والسبل الكفيلة بتعزيزها من منظور جديد يستلهم المستقبل وتجاوز أي انشداد للماضي في مسيرة العلاقات بينهما .
    وقد أشاد الجانبان إلى أن النتائج الإيجابية التي خرج بها المؤتمر العام الخامس للحزب الاشتراكي وانتخاب قيادة جديدة للحزب تمثل مرحلة جديدة في مسيرة الحزب الاشتراكي ورؤيته للحوار مع كافة أطراف العمل السياسي في الساحة الوطنية وفي مقدمتها المؤتمر الشعبي العام، مؤكدين بأن هناك الكثير من القواسم المشتركة التي تجمع بين الحزبين والتي يمكن الالتقاء حولها ولما فيه خدمة مستقبل العلاقات بينهما وتحقيق المصلحة الوطنية..
    واتفقا على تكليف رؤساء الدائرتين السياسية والاعلامية وعدد من القيادات في كلا الجانبين بمتابعة الحوار والتواصل الدوري المنتظم فيما بينهما والبحث في كافة القضايا والموضوعات والمستجدات التي تهم العلاقات بين الحزبين وتهم الوطن بصورة عامة.
    ويأتي الاجتماع في إطار الحرص المشترك بين قيادتي الحزبين على اللقاء وتعزيز جسور التواصل والحوار بين الحزبين على قاعدة القواسم المشتركة التي تجمع بينهما وفي إطار الالتزام بالثوابت الوطنية وفي مقدمتها الحفاظ على الثورة والجمهورية والوحدة وترسيخ النهج الديمقراطي التعددي الذي تنتهجه بلادنا
    .

    *المصدر: 26 سبتمبر
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-09-08
  3. عبد الكريم محمد

    عبد الكريم محمد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-07-26
    المشاركات:
    731
    الإعجاب :
    0
    بعد الفشل الذريع لبرنامج حزب المؤتمر الحاكم
    هل يملك المؤتمر ورئيسه الجرأة الكافية لحل البرلمان الحالي والدعوة لإنتخابات جديده من أجل إخراج البلاد من أزمتها الخانقه
    وجميل أن يدرك المؤتمر المأزق الذي وصل إليه والذي أوصل إليه البلاد
    وجميل أن نتناسى صراعات الماضي
    والأجمل أن لا تقوم أحزاب اللقاء المشترك بإلقاء حبل النجاة للمؤتمر الفاشل
    فإنه لن يتورع أن يكذب وسيصدقه الناس وسيقول أنه لم يجد الفرصة الكافية لتطبيق برنامجه
    وإنما الخلل في الشركاء
    ثقتنا بقادة وكوادر أحزاب اللقاء المشترك أنها لن تلدغ من جحرٍ عشرين مره
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-09-08
  5. مـــــدْرَم

    مـــــدْرَم مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-02
    المشاركات:
    20,309
    الإعجاب :
    1,589
    صنعــــــــاني وذمــــــــاري
    وسُبحـــــــــــان من جمع
    المؤتمر يغازل الإشتراكي بعد الفشل الذريع
    وهيهات من سعر كم يا مؤتمر
    هههههههه
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-09-08
  7. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    السعر غالي يامدرم هذة المرة

    رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء ورئاسة مجلس النواب

    ولا يفتح الله
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-09-08
  9. مـــــدْرَم

    مـــــدْرَم مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-02
    المشاركات:
    20,309
    الإعجاب :
    1,589



    هلا حبيبي هلا بو نبيل تحية من الصين وروائح القات الحبشي
    أسمع يا بو نبيل يمين الله إذا ما يقع الحزب الإشتراكي رجال
    ويدرك ما حولهُ ليكون ملعونأ هوا وممثلين إلا يوم الدين
    هُنا الفرصة أتيه لكي يثبت من هواء
    الليل فرصتك يا حزبنا الإشتركي أنت الرجاء والأمل
    سلام يا بو نبيل
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-09-08
  11. ياسر اليافعي

    ياسر اليافعي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-05-31
    المشاركات:
    3,727
    الإعجاب :
    0
    كلهم سواء
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-09-08
  13. احمد سعد

    احمد سعد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-06-12
    المشاركات:
    1,852
    الإعجاب :
    0
    خرج الثعلب يوما في ثياب الصالحين
    الرئيس يستعد للسفر الى امريكا وفرنسا واليابان
    وهو بحاجه ماسة لرصيد من الديموقراطيه والحريات والحوار
    ولذا بحث الحوار مع الاشتراكي والاصلاح لتحسين وجهه امام العالم الخارجي
     

مشاركة هذه الصفحة