يا سعيد سير .....بعيد !(آخر نكته)

الكاتب : الحسين العماد   المشاهدات : 413   الردود : 0    ‏2005-09-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-09-07
  1. الحسين العماد

    الحسين العماد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-06-11
    المشاركات:
    270
    الإعجاب :
    0
    توسيع قائمة الاتهامات لـ 38 من «الشباب المؤمن»
    اتهام أتباع الحوثي بالتخطيط لاغتيال الرئيس اليمني




    جدد الادعاء اليمني أمس اتهامه 38 من أتباع رجل الدين المطارد بدر الدين الحوثي، زعيم تنظيم الشباب المؤمن، بالتخطيط لاغتيال الرئيس علي عبدالله صالح، ومهاجمة قيادة الفرقة الأولى مدرعات، ومقر جهاز الأمن السياسي، ومبنى المحطة الفضائية اليمنية الحكومية، إلى جانب التهم السابقة والمتضمنة التخطيط لاغتيال قادة عسكريين وسياسيين والسفير الأميركي.


    وتلا رئيس النيابة سعيد العاقل في جلسة الأمس الأقوال المنسوبة إلى بعض المتهمين في محاضر جمع الاستدلالات والتحقيقات، وعرض المضبوطات التي كانت بحوزة المتهم الأول إبراهيم شرف الدين، وهي مسدس صيني وثلاث قنابل وعشرة آلاف ريال يمني وسبعمائة وخمسون ريالاً سعودياً و150 دولاراً وهاتف جوال. وبحسب ما أورد الادعاء تضمنت أقوال شرف الدين الاعتراف بأنه ذهب إلى صعدة قبل حرب صيف 2004 (المسماة حرب صعدة) أكثر من مرة،


    لأن لديه أقرباء هناك، كما إن أخاه متزوج من ابنة الحوثي. ونسب إليه الإقرار بالمشاركة في الحرب إلى جانب حسين الحوثي قبل مصرعه، كما عمل مرافقاً شخصياً للحوثي الأب عندما كان مقيما في صنعاء. ووفقاً لما ذكرت النيابة، شارك شرف الدين في تكوين مجموعة مسلحة تضم في عضويتها ثلاث نساء احداهن زوجته، حيث كان مخططا لها إلقاء القنابل على سيارات الجيش.


    إلا أن المتهم أنكر ما نسب إليه، وردد شعار: «الموت لأميركا الموت لإسرائيل اللعنة على اليهود النصر للإسلام». إلى ذلك، أكد محاميا الدفاع عن المتهمين نزيه العماد وسيف الضلعي في مرافعاتهما بطلان قرار الاتهام وقائمة أدلة الإثبات، وطالبا بالإفراج عن موكليهم. لكن المحكمة أرجأت الفصل في الطلب إلى حين انتهاء النيابة من عرض أدلة الإثبات، إذ يرتقب أن تواصل المحكمة النظر في القضية الاثنين المقبل.


    وكانت النيابة الجزائية اتهمت فى أول جلسة تعقدها المحكمة منتصف الشهر الماضي عناصر الخلية بقيامهم خلال الفترة بين عامي 2004 و2005 بالاشتراك في عصابة مسلحة لتنفيذ مشروع إجرامي جماعي واعدوا الخطط الخاصة بتنفيذ أعمال القتل والتفجير والاعتداء على السلطات القائمة بموجب الدستور لمنعها من ممارسة اختصاصاتها، ومهاجمة الشخصيات والقيادات العسكرية، وتخريب وإتلاف المنشآت الحيوية ووسائل النقل العسكرية، وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.


    وأشار قرار الاتهام إلى قيام أفراد الخلية بتجهيز الأسلحة والذخائر والمتفجرات والصواريخ والأموال ووسائل النقل وأجهزة الاتصالات واستئجار المنازل وإخفاء أسمائهم عن طريق استخدام أسماء مستعارة وتوزيع الأدوار فيما بينهم. يشار إلى أن أعمار المتهمين تتراوح ما بين 15 و40 عاما، وبينهم طلاب ومدرسون وموظفون وبائعون وعاطلون عن العمل، ومعظمهم من العاصمة صنعاء.
     

مشاركة هذه الصفحة