صبـــاح الخيــر أيتهـا الأحــــزان 000

الكاتب : SHAHD   المشاهدات : 1,690   الردود : 14    ‏2002-03-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-03-09
  1. SHAHD

    SHAHD عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-11-24
    المشاركات:
    718
    الإعجاب :
    1
    * إرادة 000

    اليوم .. قررت أن أختار لون صباحي ... سئمت الجلوس على مقاعد المتفرجين ...أرقب بعين الاستكانة خطواته على مسرح الحياة ... ولا أملك إلا يد المواساة أمدها لقلبي كلما تعثر في حركاته ..
    سأختار له ... لون الشمس ... لون الحياة والأمل والتفاؤل .....
    وقفت أمام مرآتي طويلا ... أنحت ابتسامة متقنة الزوايا لأصافح بها كل الوجوه ....
    ارتديت ثيابا تستمد لونها من عشقي للأرض ... وحملت حقيبة يدي ... متأبطة ذراع الإصرار بجعله صباحا مختلفا هذه المرة ... وانطلقت في طريقي للعمل ... تعانق ابتسامتي العيون ... فتنتعش النفس ويزيد إصرارها ...
    تسابق خطواتي الظلال القاتمة التي تتراءى أمامي بين لحظة وأخرى ....
    عند باب المصعد ... بادرتني صديقتي العزيزة بإلقاء تحية الصباح .... ثم سمعت صوتها الرقيق يتهدج وهي تقول : حتى هذا الصباح الجميل ... لم يقنع الحزن أن يجد له وطنا آخر غير هاتين العينين ؟!!
    عبارة .. زلزلت أساسي الذي كنت أنوي أن أبني عليه بقية لبنات يومي ...
    لا يهم !!... غدا .. سأرتدي نظارتي الشمسية .. وسأبدأ محاولتي من جديد ... سأظل أرتديها إلى أن أحس بوخز أشعة الشمس يتسرب إلى أعماقي الغارقة في الظلام 0
    --------------------------****************------------------------------

    * حنيـــــــــن 000

    والدي الحبيـب ...
    شوق ومحبة ... وبعـــد ،

    يتمرد القلم بعد هذه الأسطر على الكتابة ...
    تراك يا صديق الطفولة .. تحاول الأخذ بيدي إلى مشارف النضج ؟؟
    أسمعك تعاتبني : أما آن للفتاة التي تسكنني أن تتحرر من عادات الطفولة ؟ ألم يحن الوقت بعد لترى في اغترابها أكثر من مجرد مسافات وأميال بعيدة تفصلها عمن تحبهم ؟؟!
    تعلم يا صديقي ... أنني اعتدت أن ألجأ إلى نور كلمات والدي .. كلما اعترضت الظلمة طريقي ... اعتدت أن أجد حصنا آمنا ..ألملم بداخله أطرافي كلما تنازعتني اشباح الضياع .... اعتدت أن أجد يدا تأخذ بمعصمي وعينا ترى معي دروب الحياة ....
    اعتدت ... على الكثير .. ويبدو أنه حان الوقت لأعتاد على الأكثر ... والأكثر هذه المرة مختلف القسمات والمعالم 0
    قرات مرة مقولة لشاعر الهند الكبير " طــاغور " ... يقول فيها أن أسنان الحليب حين تحاول أن تشق طريقا عبر اللثة ، تسبب للطفل الحمى .. وليس للتهيج من تبرير ظاهر ، حتى تظهر الأسنان وتبدأ في المساعدة على تناول الطعام ... تعذب انفعالاتنا المبكرة العقل بنفس الأسلوب ، مثل الأمراض ، حتى تحقق علاقتها الحقيقية مع العـالم 0

    لا ضير إذن يا صديقي ... أن نترك المجال الآن للألم من جديد ليشق طريقه .... في انتظار تحقيق علاقته الحقيقية مع العالم 0

    ---------------------------**************-------------------------------

    مــــر عـــامـــان 000

    على آخر مرة ارتجفت فيها صورتك بين ذراعي أهدابي ...
    تتنازعها .. دموع الرجاء ونزيف الألم ..
    كانت آخر مرة ... يتسلل فيها صوتك إلى مسام عظامي ... فيسعدني ويشقيني ...
    بعدهــا ..
    ضاعت حدود الأشياء ... فما عدت أدري على أي الشواطئ تتكسر أمواج الشجن ..
    بعدك ..
    هرمت الألوان .. وأصابها الخرف ... إلا لونان ..
    لون الحزن .. ولون الشـوق ..
    بدونـك ..
    تملأ الأشباح عالمي ... تزرع الخوف في أدق تفاصيله ... تجلدني بسياط التحدي ..
    في ذكراك ...
    هائمة في صحاري الوحدة ... أبحث عن عينين أفتقدهما بشدة ... أناديك ... فيشنقني الصدى على عقارب الماضي ...
    على ثـــراك ...
    شيعت روحي .. وأحلام صباي ... وبراعم مشاعري ..
    في ثــراك ..
    دفنت قصائدي ... وصلبت القوافي ....
    بميلادك ... ولد الشعر ... وبموتك .. مات قلب القصيد ...
    لعمـــري ...
    بعدك .. لا شعر يكتب ..

    كــل عام ... وأنت يا حزني.. أكـبر ..
    كل عام .. وآلامي بألف خير ...



    للجميع ... تحيـة ...وأمنيــة .. بصباح بعيــد عن الأحــــزان 00
    ***************شهــــــد **************
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-03-09
  3. sara

    sara عضو

    التسجيل :
    ‏2001-03-29
    المشاركات:
    70
    الإعجاب :
    0
    happy moring to you shahd

    Hi miss Shahd
    what you wrote was very beautiful ,yes it was sad,but beautiful
    i just want to say that the father is always the girl's best fan
    and we always as girls or women need our fathers
    we need them as fathers more than as friends ,i don't know ,may be i am wrong.
    at the end i want to say that life is beautiful ,just we need to see the bright side of it ,if there is such side

    ;)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-03-10
  5. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    الأخت الفاضلة شـــهد

    اثناء التحليق بجناحي التفكير في سماء كلماتك يشعر القارىء وكأنها رسالة صوتية يُلقيها صوت شاحب تسمعها الالاف في طابور صباحي مُلبدة سمائه بالسحاب ,,انستهم تلك الكلمات حبيبات المطر المتساقطة على رؤوسهم!
    انسجام تام مع مُلقية الكلمة ,,تختلف افكارهم في إستيعاب تلك الكلمات يدور في خلد كلاً منهم تفسيراً يختلف عن الآخر!

    احياناً يرى المرء صورته في الآخر ,,لعلها رأت صورتها في عيني الماضية قُدماً في فطر الإرادة لتجعل منها قلم يكتُب بما يؤمر!
    لم يعد شكل العينين ذا أهمية طالما تربع الأصرار والإرادة القلب!

    الأم مدرسة ان اعددتها.....أعددت شعب طيب كامل الأعراف
    لا ادري كيف له الشاعر تناسى دور الأب في هذا البيت من القصيد ..
    لاننكر مايقدمه الاباء ومالهم من فضل في شق عثرات الطريق لنستقيم على أقدامنا إلا انه نستطيع الوقوف وبأقدام ثابتة لاتتزع!
    ومايترجم كلامي هذا هو الألم...اليس الألم ضريبة النجاح بقدر مايقدمة الأب من مساعدات لدك الجبال التي تقف في طريق المرء إلا اننا نصل إلى مرحلة ينتهي فيها دور الأب.!
    كذاك مع من لا أب له يشق له تلك الطرق الوعرة..والفرق بين الأول والثاني هو أن الأول يدفع ضريبة الألم اكبر من الثاني .وبقدر ضريبة الألم التي يدفعها يتفوق فيها على الطرف الثاني في أكتساب الخبرة في شؤون الحياة بيد ان الأول تجاوز مرحلة المخاض في الوقت نفسه الذي يدخل الثاني هذه المرحلة!

    الفرح والحزن والشوق معالم طريق,, كلاً منهم يعلمنا طريقة المعاملة مع الآخر!

    ياااه ياللفرحة التي تغمرني آتى أخي من السفر بعد طول غياب أشعر أنني ملكة الكرة الأرضية كذلك مع كل من نحب حين نلقاه بعد طول غياب.
    يخاطبني الفرح بصمت رهيب ويرسل ذبذبات إلى قلبي ان عمل حسابك لمفارقته..سيتكدر حالك وسيتملكك الشوق إليه فلا تسرف !

    طال الغياب مرت الشهور والسنين متى ياترى يعود رفيق قلبي كم انا في شوق إليه يبدأ الشوق في المخاطبة لا تبتئس ستلقاه وتعم الفرحة قلبك وستنساني لا تمتعض مني طالما انك ستلقاه واحمد الله انني لست انا الحزن!!! فلو قدر الله على موته فسيتملكك الحزن ولن ينفعك الشوق إليه لأنك لن تستطيع لقياه!

    الحمد لله الذي لا يُحمد على مكروه سواه قدر الله على موته لم اعد بحاجة إلى الحياة تبدل فرحي ولا فائدة من الشوق !
    آه ربي ابدل حزني مع من بقي لي من الاحبة..ويعود الفرح وتكون قد تخرجت من المدارس الثلاث بحصيلة عملية تعينك على الاستمرار والتأقلم مع الحياة, بحلوها ومرها!
    وهكذا نحن!


    شكرا أختي شهد وعذراً على الاطالة في الحديث
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-03-10
  7. سد مارب

    سد مارب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-11-29
    المشاركات:
    18,142
    الإعجاب :
    0
    (لا يهم !!... غدا .. سأرتدي نظارتي الشمسية .. وسأبدأ محاولتي من جديد ... سأظل أرتديها إلى أن أحس بوخز أشعة الشمس يتسرب إلى أعماقي الغارقة في الظلام 0 )

    0000000000000000000

    لون الحزن ولون الشوق
    وهل للحزن لون الليل الغارق بالظلام
    ماصعب الابحار بمتهات الحيرة ارادة وحزن وحنين وماجمل ان تلتقي احلامنا بمرافيء الامنيات
    عندما نثور على تلك المناضير السوداء وترميها ارداتنا الى الابد ونستجدي من الشمس شعاع ليدفئ
    في انفسنا امنية غارقه فى يأس ستغني لنا الامنيات طربا
    لنا ان نختار لون لصباحنا وليكن لون الشمس لون التفأول والدفء والحنين

    شهد
    عودة رائعه مصحوبة بابداع يستحق منا بحق اجل التقدير
    لك التحيه
    ولتصبحون على امل
    :)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-03-12
  9. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    وهج الإبداع .. عندما يكون مع الحزن الصراع ..

    الأستاذة القديرة والمبدعة دوما / شـهــد ..

    لقد جعلتِ العبرات تتساقط من المآقي ، شاكية ألم الفراق ..بقولك :




    مــــر عـــامـــان 000

    على آخر مرة ارتجفت فيها صورتك بين ذراعي أهدابي ...
    تتنازعها .. دموع الرجاء ونزيف الألم ..





    ما أصعب أن نفارق من نحب ولاسيما حينما يكون الفراق الأخير .. كان الله في عونك أيتها العزيزة ..

    أنتِ دوما مبدعة ولكنكِ كنتِ هذه المرة في قمة الإبداع ..

    دمتِ عزيزة ومبدعة غالية ..

    لك فائق الود .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-03-12
  11. جرهم

    جرهم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-07-01
    المشاركات:
    1,331
    الإعجاب :
    1
    (( على ثـــراك ...
    شيعت روحي .. وأحلام صباي ... وبراعم مشاعري ..
    في ثــراك ..
    دفنت قصائدي ... وصلبت القوافي ....
    بميلادك ... ولد الشعر ... وبموتك .. مات قلب القصيد ...
    لعمـــري ...
    بعدك .. لا شعر يكتب ..
    كــل عام ... وأنت يا حزني.. أكـبر ..
    كل عام .. وآلامي بألف خير ... ))

    آآآآآآه ٍ يا شهد…!!!
    عندما استقبلت الخاتمة المبهرة
    لترتيلتك الأكثر إبهاراً ؛ شعرت بمالا يمكنني رسمه…!
    ومن وحي حزنك الجميل.. عرفت..
    إن من الحزن ما يخلد ، ومن الآباء من يستحق أن يعبــــــــــــد...!
    إنه الحزن الأجمل من أي فرح، لكن أي الأرواح تسمو لتكون رحيمة…!
    انه الوفاء لا؛ لا ليس الوفاء – بل الحنين للانا، ومن أنا غير أبي…؟ .
    تحني القصيدة ُ رأسها إجلالا لشعرك والشعور يا شهد؛
    فأي شعر ٍ بعد هذا الشعر ْ، وما هي القصيدة إذن…؟
    روح القصيدة لم تفارقك؛ كل الهيكل تشنق،
    وكل القلوب تتحلل إلا الروح تصّعد فتعتلي، وهيهات هيهات أن تموت روح القصيدة…!!!
    لك التحية يا شهد، ولوالدك الرحمة والجنة آمين، وتقبل الله عزاك.

    أخوك جرهم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-03-12
  13. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3

    هي إرادتنا قوية باسمة في وجه الأحزان ...
    جذورها في قلوبنا مروية بجدول الايمان ثابتة على تربة اليقين ...

    ورائع إختيارنا لقدر ألواننا :)
    فبأرواحنا نعكس لوحة ألوان الحياة
    وبيدنا نصنع أقدار فرحنا وبها ندلف الى كهف الأحزان .!!

    ((سأختار له ... لون الشمس ... لون الحياة والأمل والتفاؤل ..... ))


    ((والدي صديق طفولتي ...))من أجمل اللوحات التي وقفت أمامها :)

    وتمر أعوام على احزاننا مبدعتنا شهد لتصبح ذكرى نتبسم بحزن
    حيال تذكرها ..!!


    رائع هو تواصلك الكريم أختنا المبدعة ...شهد
    :rolleyes: :eek:
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-03-15
  15. احمد الساحر

    احمد الساحر عضو

    التسجيل :
    ‏2002-03-15
    المشاركات:
    217
    الإعجاب :
    0
    ابتسم.......

    لفتت نظري عبارة في احد المواقع تقول.....................................
    ابتسم.....فاالبئس مهنة المتسولين.
    واستشهد بقول الشاعر..
    قال السماء كئيبة وتجهما@قلت ابتسم يكفي التجهم في السماء
    قال اليالي جرعتني علقما@قلت ابتسم ولان جرعت العلقما:D
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-03-27
  17. SHAHD

    SHAHD عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-11-24
    المشاركات:
    718
    الإعجاب :
    1
    عزيزتــي ســـارة 00

    أشعر بالسعادة عندما أقرأ تعقيباتك على مواضيعي ... ذلك أنني أراك نادرا ما تشاركين بالمنتدى ...

    نعم عزيزتي .... كل فتاة بأبيها معجبة ....
    أعجبني جدا قولك أننا نحتاج إلى الأب أن يكون أبا أكثر من أن يكون صديقا ....
    أتفق معك فيما ذهبت إليه ... يمكننا أن نجد أصدقاء كثر ... لكننا لا نملك إلا أبا واحدا فقط ...

    شكرا جزيلا سارة على مداخلتك اللطيفة .... لك أجمل تحية وأمنية بصباح بعيد ... عن الأحزان .. :)
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-03-27
  19. SHAHD

    SHAHD عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-11-24
    المشاركات:
    718
    الإعجاب :
    1
    أخي الفــاضل / المتمــرد 000

    تعجبت عند قراءتي لسطورك ... تدري لم ؟؟؟
    لأنك صورت مشهدا ... هو بالفعل جزء كبير من حياتي ...
    فلطالما عشقت الوقوف للإلقاء في الطابور الصباحي ... ولتلك الأيام منزلة خاصة في نفسي ...
    أعادت كلماتك الحنين في قلبي إليها ...
    في إحدى تلك الوقفات ... قرأت مقالا لا أذكره للأسف عن تقصير الشعراء في تصوير دور الأب ... واقتصارهم على تخليد دور الأم العظيم .... لكني لا زلت أذكر بيتا جاء فيه ... يقول فيه الشاعر على لسان الأب :

    ما بال قلبي كلما أعطيتهم ....... أضعاف ما طلبوا أظل بخيلا ؟؟!!
    فقط ملاحظة بسيطة على ما كتبت .... :)
    بيت الشعر هو ...
    الأم مدرسة إذا أعددتها *** أعددت شعبا طيب الأعراق

    قارنت أخي الكريم بين من يعيش في كنف أبيه ... ومن حرم من ذلك ... ووصلت إلى أن كليهما يحاول أن يشق طريقه بنفسه مع اختلاف وقت البداية لكل منهما ...
    قد أتفق معك فيما ذهبت إليه ... سوى أنه هناك من يعيش دائما في ظل حماية أهله ... لكنهم بدون أن يشعر ... كانوا يمدون له حبالا ليسير عليها ويصل بها إلى مشارف النضج ... لا يكتشفها إلا حين يحاول أن يخطو أولى خطوات ( التحرر ) ... فيفاجأ أنه يستطيع المشي بخطى ثابتة في حين أنه ظن أن لن يصل إلى هذه المرحلة إلا بعد فترة طويلة 0

    لك الامتنان على كلماتك الرائعة .... ومداخلتك القيمة .... وتقبل مني كل الاحترام ..
     

مشاركة هذه الصفحة