بن الأحمر الابن يطالب بحل البرلمان والرئيس يطلب تنقيص امتيازاتهم

الكاتب : mddahabutar   المشاهدات : 649   الردود : 5    ‏2005-09-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-09-04
  1. mddahabutar

    mddahabutar عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-08-13
    المشاركات:
    942
    الإعجاب :
    0
    مد الخامري من صنعاء : شن البرلماني الإصلاحي حميد بن عبد الله الأحمر (نجل رئيس البرلمان) هجوما حادا على دور مجلس النواب الذي وصفه بالمتساهل ، مطالباً إما بحله وترك "القرارات العليا تدير البلاد" أو إشراكه في إدارة البلاد بصفته السلطة التشريعية ، في إشارة واضحة إلى القرارات العليا التي تصدر عن رئيس الجمهورية ولايتم تمريرها عبر المجلس لإقرارها باعتباره السلطة التشريعية.
    وكانت رسالة الرئيس علي عبد الله صالح التي وجهها أمس للمجلس وطالب فيها إعادة النظر في الفقرات "ب،ج" من المادة "207" و "أ" من المادة "209" في اللائحة البرلمانية الجديدة والمتعلقة بامتيازات الأعضاء المالية بعد انتهاء عضويتهم في مجلس النواب، وكذا استمرار استلامهم لرواتب من جهات عملهم السابقة ، قد أثارت لغطا كبيرا بين أعضاء المجلس مابين مؤيد ومعارض لها.
    حيث طالب النائب المؤتمري (الحزب الحاكم) نبيل الباشا بالموافقة على ما ورد في رسالة الرئيس رغم اعتقاده أن المادتين المقرتين من المجلس يصبان في تخليص الأعضاء من الارتهان بما يمكنهم من أداء دورهم بقوة منوهاً إلى أن رؤساء أقسام في مؤسسات إدارية تتجاوز دخولهم ما يتقاضاه النائب في البرلمان.
    وكان الرئيس علي عبد الله صالح قد وجه أمس رسالة إلى المجلس بشأن إعادة مشروع اللائحة الداخلية للمجلس الذي رفض فيه إقرار اللائحة مبرراً ذلك بمخالفة الفقرتين ب، ج من المادة 207 في اللائحة للمادة 77 من الدستور وكذلك مخالفة الفقرة أ من المادة 209 في اللائحة لنص دستوري وتتعلق الفقرة ب من المادة 207 من اللائحة بمنح عضو مجلس النواب راتب وزير عامل بعد انتهاء مدة عضويته في المجلس فيما تختص الفقرة ج من نفس المادة بإنشاء إدارة لمراعاة أحوال أعضاء مجلس النواب السابقين وموضع الخلاف مع المادة 77 من الدستور يكمن في أن عضوية مجلس النواب ليست وظيفة عامة وما يمنح للعضو ليس راتب بل مكافأة.
    وتختص الفقرة أ من المادة 209 من لائحة المجلس المعادة إليه بجواز استلام عضو مجلس النواب راتبه من الجهة التي يعمل فيها إضافة إلى مستحقاته من المجلس فيما ينص الدستور على خصم ما يتقاضاه من وظيفته العامة من المكافأة التي يتحصلها من المجلس.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-09-04
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    الظاهر بان الرئيس ناوي على تجريدهم من الامتيازات وهذا في صالح الوطن لانهم بذلك سينعتقون من رسن عبوديتهم للصمت الرهيب

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-09-04
  5. SoheeL^ALYemen

    SoheeL^ALYemen قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-20
    المشاركات:
    2,814
    الإعجاب :
    0
    النواب يسعون بعد مصالحهم!!!لا بعد مصالح الوطن!!!
    وهم الان يقرون لانفسهم مرتبات ليست من حقوقهم!!!
    فباي حق يتم تسليمهم مرتبات وزراء في حين انهم لا يعملون.. بعد انتهاء فترتهم المقرره بالدستور
    قرار الرئيس صائب في رفضه للمواد
    ش
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-09-04
  7. alshamiryi99

    alshamiryi99 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-06-01
    المشاركات:
    371
    الإعجاب :
    0
    من خرب الأستثمارات في اليمن غير ال بيت الأحمر
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-09-04
  9. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35
    معظم النواب لا تسمع أصواتهم إلا حين تخفض مميزاتهم و مرتباتهم !!!

    أين هذا الأحمر من مشاكل اليمن !!!؟؟؟
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-09-06
  11. احمد سعد

    احمد سعد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-06-12
    المشاركات:
    1,852
    الإعجاب :
    0

    مصدر بكتلة المؤتمر يعلق على دعوة النائب حميد الاحمر لحل البرلمان

    صنعاء «الأيام» خاص:

    علق مصدر في كتلة المؤتمر الشعبي العام على الدعوة التي أطلقها أحد أعضاء مجلس النواب من رجال الأعمال(يقصد النائب حميد الأحمر )، والتي طالب فيها بحل مجلس النواب قائلاً:
    «إن هذه الدعوة لا تـُعبر سوى عن عقلية صاحبها، الذي اعتبر المؤسسة التشريعية وكأنها إحدى شركاته الخاصة وبالتالي فإن المجلس يجب أن يـُسخّر لإصدار التشريعات التي تحقق مصالحه الخاصة أو تحميها، متناسياً أن المجلس مؤسسة وطنية تمثل الشعب اليمني كله ولا تمثل مصالح أفراد أو جماعات مهما كانوا وإن مهمة المجلس تشريعية ورقابية من أجل خدمة مصالح الأمة جميعا».

    مضيفاً «أن مبعث الدعوة للمطالبة بحل المجلس لا تأتي من منطلق الحرص الوطني،
    ولكنها تأتي من كون من أطلقها أصبح يشعر بالضيق من أن المجلس لا يحقق مصالحه الخاصة أو إصدار التشريعات على النحو الذي يريد لخدمة تلك المصالح في الحصول أو تمرير بعض الصفقات التجارية للشركات التي هو وكيل لها ».

    وكان النائب حميد بن عبد الله الأحمر (إصلاح) قد شن هجوماً حاداً على دور المجلس أمس الأول الأحد،
    مطالباً إما بحل المجلس وترك « القرارات العليا تدير البلاد» أو إشراكه في إدارة ال
    بلد.
     

مشاركة هذه الصفحة