هوامش على زنزانة يمنية في نيويورك!

الكاتب : يا صديقي هلا   المشاهدات : 556   الردود : 6    ‏2005-08-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-08-24
  1. يا صديقي هلا

    يا صديقي هلا عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-16
    المشاركات:
    56
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]

    10/8/2005

    ناصــــــر يحــيى


    الضعفاء ليس لهم مكان بين الأقوياء.. فما بالكم لو كان هؤلاء الأقوياء يتمتعون بقدر هائل من اللؤم تجاه (الآخر) الذي لا ينتمي لدينهم ولا حضارتهم! واليمنيون أخطأوا عندما تعاملوا مع قضية المؤيد - زايد بهذا القدر من (حسن الظن) و(العشم) في نزاهة الألمان ثم الأمريكان! لكن ليس أمام (الضعيف) إلا أن يصنع ذلك.. و(القوانين) هي حجة الضعفاء دائماً في أي مكان وزمان.! ألم يقل (زهير): فإن تجد ذا عفة فلعلة لا يظلم!

    * عيبنا أننا صدقنا أن (النزاهة) مطلقة عند الغربيين! وتجربتنا المرة مع قضائنا اليمني رجحت الآمال في أن يحكم الغربيون لصالح عربي مسلم في قضية اختلط فيها السياسي والأمني والإعلامي والمخابراتي.. فتم التركيز على الجوانب القانونية وأهملت إلى حد كبير الجوانب الأخرى وتأثيراتها على قرار القضاة!

    * تسليم الألمان لمواطنين يمنيين إلى خصومها الأمريكان كان هو بداية النهاية! والنزاهة الألمانية قبلت على نفسها أن تصنع ذلك وهم يعلمون أن الأمريكيين كالوحوش لا يأتمنهم أحد على طريدة مطلوبة ولو أقسموا على الإنجيل بكل اللغات الحية والميتة أن يلتزموا بمعايير العدالة والنزاهة! هل رأيتم -يوما- كلبا يتعفف عن أكل قطعة لحم وضعت أمامه؟

    * كيف ظننا -أو حتى خطر ببالنا- أن القضاء الأمريكي يمكن أن يحكم ببراءة (المؤيد وزايد) والوقائع السابقة للمحاكمات التي تعرض لها عرب ومسلمون تؤكد أن الأمريكيين يتعاملون مع هذا النوع من البشر بالروح نفسها التي كان يتعامل بها الأمريكيون الأوائل مع جحافل العبيد الذين كانوا يساقون بالملايين من إفريقيا إلى الأرض الجديدة؟! ما الذي تغير خلال السنوات الماضية حتى ظننا أن القضاء الأمريكي يمكن أن يبرئ (المؤيد وزايد).. أو على الأقل يحكم عليهما حكما خفيف يسمح لهما بالعودة إلى وطنهما بعد سنوات قليلة؟ هل نسينا قانون (الأدلة السرية) الذي يسمح للقضاء الأمريكي (النزيه والشريف) أن يحاكم متهما دون أن يسمح له بمناقشة الأدلة والشهود؟ هل نسينا عشرات الوقائع التي نشرت تفاصيلها الصحافة الأمريكية نفسها وفضحت كم أن هؤلاء القوم متغطرسون وعدوانيون ويبحثون عن أي (ظل أسود) يدينونه ليثبتوا أنهم على حق.. وأنهم يحققون نجاحات في مطاردة الإرهابيين؟! وأنهم مقاتلون ضد الإرهاب (محزقين) لا يخر من بين أيديهم (إرهابي)؟

    * الأستاذ/ المؤيد ليس أول ولا آخر ضحايا (النزاهة) الغربية.. فقبله يقف طابور بالملايين من (الملونين) الذين كانوا ضحايا هذا (النزاهة) و(الشرف) و(المبادئ)! والقوم في ذلك أوفياء لعبارة شهيرة في الإنجيل المحرف تقول: (ليس هناك خادم أعظم من سيده).. وهل (الآخرون) كلهم إلا خدام لهذا الجنس النكد الذي يحكم ويتسيد العالم؟!

    * ليست المعاملة العنصرية التي يتعامل بها الأمريكيون مع (الآخر) بدعا في تاريخهم.. فالقانون غير المعلن عندهم أن الناس طبقات على النحو التالي:
    * الأوروبيون البيض المسيحيون.
    * الأوروبيون البيض اليهود.
    * المسيحيون البيض غير الأوروبيين (مثل اللاتينيين أو اليابانيين)
    * البيض غير المسيحيين.
    * السود.
    * العرب والمسلمون!


    وللتذكير ففي أثناء الحرب العالمية الثانية، وعندما كانت الولايات المتحدة تخوض حرب ضروسا ضد الألمان واليابانيين تعاملت السلطات الأمريكية مع مواطنيها من أصل ألماني أو ياباني وفقا للجدول الطبقي السابق.. فبينما ظل الأمريكيون الألمان أحراراً.. وضع الأمريكيون اليابانيون في معسكرات اعتقال غير إنسانية حتى نهاية الخمسينات! وقبل أسابيع عرضت قناة الجزيرة حلقة خاصة عن هذا الموضوع في برنامج (ذاكرة الأيام) بمناسبة ذكرى إلغاء قرار الحجز الذي استمر منذ دخول أمريكا الحرب العالمية الثانية في بداية الأربعينيات حتى نهاية الخمسينيات.. وسجلت الكاميرا للتاريخ كيف تحول أمريكيون إلى منبوذين يقادون من منازلهم وأعمالهم إلى معسكرات الاحتجاز دون ذنب إلا أنهم من أصل ياباني! بينما الأمريكيون من أصل ألماني ظلوا أحراراً ولم يواجهوا بمثل هذه الأفعال العنصرية رغم وجود شبكة جاسوسية ألمانية خطيرة داخل أمريكا!

    * عندما قصفت طائرة أمريكية أفغانا كانوا في حفل عرس حصل الضحايا على تعويضات هزيلة -يقال أنها مائة دولار لكل قتيل! وهم نهبوا مليارات من (ليبيا) تعويضا عن ضحايا لوكربي- وغيرها! لأن دماءهم زرقاء.. ولحومهم شريفة! وبعقلية الكاوبوي اللص، حرص القاضي على أن يكون الحكم على المؤيد بـ (75) سنة مصحوبا بتعويض مالي (مليون و200 ألف دولار فقط)! مقابل ماذا؟ لا أحد يدري! أو ربما كانت مسمار حجا لمقايضة الحكم أثناء فترة الاستئناف! الأهم من كل ذلك.. من سيدفع هذا المبلغ؟الحكومة اليمنية؟ أم أسرة المؤيد؟ أحد الخبثاء غمز قائلا: لو أن الجانب اليمني أنفق خمسين ألف دولار فقط في عملية مقايضة رهائن لوفر على الخزينة اليمنية التكاليف الباهضة للقضاء والتعويضات!

    * لعل الأمريكيين عرفوا الآن جزءا من الإجابة التي يبحثون عنها عن سؤال (لماذا يكرهوننا؟ ماذا صنعنا حتى يكرهنا الآخرون؟) فالحكم بهذه الصورة رفع نسبة الحقد -ولا أقوال الكراهية- ضد كل ما هو أمريكي! وزاد في المقابل من شعبية الذين يقاتلون أمريكا في أي مكان!

    * لا يخلو الأمر من إيجابية.. فالفضائح التي وقع فيها القضاء الأمريكي في قضية المؤيد كانت بالغة القبح والحقد العنصري.. وفي الحوار، الذي نشرته "الصحوة" الخميس الماضي مع المحامي/ خالد الآنسي، فضائح يخجل منها الأسوياء! أما (البلهاء) الذين يقدسون أمريكا ونظامها وعدالتها فعليهم أن يدركوا أنهم في كل الأحوال، ومهما بالغوا في مديحهم، لن يحصلوا على تكريم أكثر من أن يسمح لهم بلعق حذاء الكاوبوي لعل ذرة عدالة ونزاهة تكون ملتصقة في أحد جوانبه!

    * من غير المستبعد أن يحكم القضاء الأمريكي على الأخ/ زايد بحكم مخفف أو حتى البراءة حتى يغطي على فضيحة الحكم على (المؤيد) وحتى يجد بلهاء أمريكا فرصة للحديث عن نزاهة القضاء الأمريكي!

    * الفضائح القانونية التي كشفها الأخ المحامي خالد الآنسي عن القضاء الأمريكي تثير الريبة في الاهتمام الأمريكي الكبير بمشاريع إصلاح القضاء اليمني! فلا شك أن النتيجة ستكون كارثية وفقا لقاعدة (عمياء تخضب مجنونة!)

    * بعد كل الذي حدث، لا يبقى أمام الهيئة الوطنية والشعبية للدفاع عن الشيخ المؤيد ومرافقه إلا تصعيد المواقف ضد السفارتين الألمانية والأمريكية، وجرجرة كل ممثل رسمي لهاتين الدولتين إلى المحاكم اليمنية لمقاضاتهم بتهمة الإضرار بمواطنين يمنيين.. ورجال المحاماة لديهم ألف مليون سبب لعمل ذلك! جربوا فقط أن تظهروا لهم العين الحمراء وأنتم سترون النتيجة؟

    وحتى إذا لم يرضخوا.. فيكفي الشرشحة الإعلامية والسياسية ويكفي أن يعيشوا قلقين غير آمنين كما صنعوا مع أسرتين يمنيتين جعلوا أفرادها يعيشون في رعب وقلق وحزن طوال السنوات الماضية ولمدة 75 سنة قادمة
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-08-24
  3. عهد العنيد

    عهد العنيد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-09-24
    المشاركات:
    1,065
    الإعجاب :
    275
    جزاك الله خير لقد اصبت كبد الحقيقة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-08-24
  5. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    [align=right]{الشَّهْرُ الْحَرَامُ بِالشَّهْرِ الْحَرَامِ وَالْحُرُمَاتُ قِصَاصٌ فَمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُواْ عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ} (194) سورة البقرة

    لقد اختطفوا الشيخ المؤيد ورفيقه فك الله أسرهما عاجلا ..

    سيقيض الله من يختطف بعض العلوج أو أحدهم ... ليتم التبادل .. ويتحقق قول المولى ..

    شكرا للناقل ، والمنقول عنه
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-08-25
  7. وفاء الهاشمي

    وفاء الهاشمي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-12-24
    المشاركات:
    8,130
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]

    سمعت بأن العاصمة صنعاء
    تتطالـــــب بكل من يكتب ضدها عبر النت
    في أروبا وخارج الاروبا لتسليمهم إليهــــا
    عبر التعاون الفــرق الخاصــــة الإمريكيــــة
    وسلطات دول اروبــا ولــن يكون الشيـــــخ
    المؤيـــــــد الأخير وكذلك بعــض البلـــــدان
    العربية لتبادل المطلوبين..

    فأحذروا أخواني اما أنا فلقد
    كتبت وصيتي ..

    افهمي ياجارة :D
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-08-25
  9. تذكرني

    تذكرني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-08-16
    المشاركات:
    6,686
    الإعجاب :
    2
    الى هذة الدرجة انا عايش برا اليمن مااقدر افتي في الموضوع هذا

    بس وصلت الدكتاتورية الى هذة الدرجة عندنا في البلد

    وا اسفاة

    اين الديموقراطية المزعومة

    اضاعها بن صالح ورفاقة

    كل الاحترام لكم اخواني لكم فقط وليخسأ العملاء


    وسلاماتكم
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-08-25
  11. من اجل اليمن

    من اجل اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-02-26
    المشاركات:
    2,266
    الإعجاب :
    0
    حقا مشكووووووووووووووور اخي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-08-25
  13. زورو اليماني

    زورو اليماني عضو

    التسجيل :
    ‏2005-08-06
    المشاركات:
    201
    الإعجاب :
    0
    شكرالنقل الصورةلنا
     

مشاركة هذه الصفحة