ضريبة الاستخفاف بالثوابت

الكاتب : Dilemma   المشاهدات : 455   الردود : 1    ‏2005-08-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-08-24
  1. Dilemma

    Dilemma مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-27
    المشاركات:
    9,147
    الإعجاب :
    0
    [align=right]السلام عليكم


    مما لا شك فيه أن الاستخفاف بالثوابت له مردود غير حميد و اثر عظيم في أنفسنا..
    بغض النظر عن هذا الثوابت و مصدرها..
    فمثلآً الاستخفاف بأوامر الوالدين في شيء ما يكون أثرة سلبي علينا و ذلك لعدد من الأسباب..
    حتى و لو كان تحذيرهم و تنبيههم لنا خطأ أو غير منطقي فبمجرد استخفافنا بكلامهم نكون قد حصدنا أثم كبير و خطير بل غضب من الله....

    من هذا القاعدة يمكننا أن ندرك كم من الضرائب دفعنا و سندفع لكل استخفاف نرتكبه خصوصاً في الامتثال لأوامر الله و أخطرها يتمثل في عدم غض الأبصار عن محارمه..
    ففي الفضائيات و الشارع و الانترنت و كل مكان نجد أن الجزء الأكبر من النساء قد تجردن من لباسهن الشرعي و الحياء في القول..
    ففي الدولة الإسلامية كانت المرأة مستورة بلباسها الإسلامي..
    و كان رجال ذلك الزمان أكثر اشتياقاً و تقرباً و انجذاب لهن و ذلك بسبب أنهم إذا ظهر منهن شيء يسير غض الرجال أبصارهم و زادهم غضهم لبصرهم حباً و شوقاً لمعرفة ذلك الجنس الخفي..!!

    و اليوم و نحن ننتهك حرمة الله تحت أكثر من مسمى نجد أن ضريبتنا بالاستخفاف لأوامر المولى كبيرة و مرعبة أيضا..
    فاليوم و الله المستعان لا نتأثر و لا ننجذب للمرأة إذا ما ظهر منها ما هو محرم علينا.
    حتى و إن كانت تمشي شبة عارية في فلم ما أو في مسبح فإننا لا نتأثر أو ننجذب لها بالقدر الطبيعي الذي من اجله وضع الله ضوابط في أسلوب نظرنا إلى محارمه...أو بشكل أدق ا صبحنا خارج الحسبة والعياذ بالله..

    بل أن في بعض الأحيان نهتم بالحوار فقط دون الاكتراث حتى بوقوعنا بالإثم

    الله يستر علينا... فهذه احسبها من اكبر الضرائب التي ندفعها لخروجنا عن أوامر الله في غض البصر..
    فإذا لم نتأثر و ننجذب نحو امرأة شبة عارية فكيف ستكون حالتنا مع زوجاتنا..!!!

    و للعلم نحن نعتبر في أفضل حال مقارنة ببعض المسلمين في دول شقيقة..
    فكيف هو الحال إخواننا في بلاد الغرب وكيف هم الغربيين الغير مسلمين الذين يعتبرون من أكثر العرقيات استخداماً و استهلاكاً للمواد الطبية المنشطة...!!!!

    الخلاصة

    إن ابتعادنا عما هو خير لنا كان أثره أن انتزع الله منا أهم الأشياء..
    الاشتياق و الحب و الخشية...
    فالعودة إلى الله هو الحل..


    سلام
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-08-24
  3. خالد محمد

    خالد محمد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-08-15
    المشاركات:
    6,631
    الإعجاب :
    2
    لاحول ولا قوة الابالله ..

    اناساً خرجو عن الشريعة الاسلامية فأصبحو كالحيوانات ..

    لكن هناك رجالاً اعتلت سماتهم الحميده ..


    في ربوع الدنيا ..


    واصبحو كالقواميس مدونة في ذكريات ..


    عزيزي ..

    دعني احدثك عن قصة فتاة ..


    فتاة في مقتبل عمرها 18سنة جميلة حسناء رقيقة ..

    غير محجبة ..

    جميلة بكل ما تجذب الشباب ..



    فذات يوم نظر اليها المدرس بنظرة عميقة فتعجبت الفتاة لنظرت الاستاذ ..

    حاولت ان لا تنتبه اليه ..


    تقدم اليها الاستاذ واعطاها اثنتين من الشكولاته ..

    الاولى ليس فيها حاجب ((يعني ليست مقرطسة ))..

    والثانيه مكسوه ..

    رفضت الفتاة ..

    وبعد اللحاح المدرس اخذت المكسوه ..

    قال لها لماذا اخذتي المكسوه ولا تاخذي هذه الغير مكسوه ..

    قالت لانها مرغوبة لدي بعيده عن لمس اليد ..

    قال تخشيين من ان يلتمسها الايادي ولا تخشين الى امرك ..

    اسمعيني ايتها الفتاة انتِ كهذه الشكولاه الغير مكسوه ..

    عندما تكونين محجبة وبعيده عن انظار الناس ..

    تكونين مرغوبة لدى الشباب (ليس رغبة شهوه وانما رغبة زوجة )..

    فأنتبهي الى امرك ..

    ما ان سمعت هذا الكلام الا وذهبت وتحجبت وذهبت في درب الخير والصفاء ..


    لكن اين هن فتاة العرب من هذه الفتاة التي تحجبت ما ان سمعت الاستاذ ..

    ودعاتنا دائماً يوعظونهن وهن في غفلة وكان الامر بسيط ..

    اشكرك عزيزي الى استماعي ..

    فلك كل الشكر ..
     

مشاركة هذه الصفحة