الجزائر التي رأيت .... ترقبوا عودة رشيدة القيلي

الكاتب : saqr   المشاهدات : 1,982   الردود : 35    ‏2005-08-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-08-09
  1. saqr

    saqr عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-19
    المشاركات:
    832
    الإعجاب :
    1
    الجزائر التي رأيتُ !


    رشيدة القيلي ( 8/8/2005 )

    * رأيت في الجزائر هراوات الجيش والأمن .. لكني رأيت (الروتي) المدعوم أطول قامة من تلك الهراوات .

    وفي اليمن رأيت (الروتي) اشد ضآلة من القلم ، وهراوات العسكر اشد ضخامة من منارات جامع الرئيس الصالح !


    ***

    *في الجزائر رأيت العسكر يحرقون أشجار الغابات والمروج الجميلة بزعم توفير التدابير الأمنية ..

    وفي اليمن رأيت العسكر والحزب الحاكم يحرقون قلوبنا من اجل بقاء شجرة العائلة الحاكمة وارفة التوريث!


    ***

    *في الجزائر قطعت ألفي كيلومتر من السفر ليلا ونهارا ، فلم يتقطع لنا أحد في بلد يُقال إنه عاصمة المجازر في العالم العربي ..

    وفي اليمن قطعتُ أمتارا ما بين منزلي وما بين مكتبة (أبو صلاح) في شارع الزراعة ، فتقطعت لنا اغرب نقطة تفتيش أمنية مسائية بجوار المكتبة !


    ***


    *في الجزائر رأيت رئيسها لا يجمع بين خطيئة (الولاء لأمريكا)وبين خطيئة توريث الحكم لابنه ، فهو أصلا لم يتزوج ..


    وفي اليمن رأيت عكس ذلك !


    ***

    *في الجزائر رأيت الشعب ينافس المسئولين والأغنياء في اقتناء السيارات الجميلة ..

    وفي اليمن رأيت المسئولين وقيادات الحزب الحاكم يزاحمون الفقراء على ريالات الضمان الاجتماعي رغم قلتها !


    ***

    *في الجزائر رأيت فنادقا رفضت ـ رغم التفسخ - إيوائي مع زوجي إلا بعقد الزواج ..

    وفي اليمن رأيت فنادقا لا تأبه لحكاية عقود الزواج ، وفوق هذا تصدم العائلات والأطفال ببث تلفزيوني إباحي !


    ***

    *في الجزائر رأيت عبارة جدارية تقول : أنهم يكرهونك يا بو تفليقة لأننا نحبك ! ..

    وفي اليمن رأيت (عبد الجبار سعد) يقدم استقالته كوكيل لوزارة المالية بحجة التفرغ للدفاع عن الرئيس الصالح !


    ***

    *في الجزائر رأيت فصيلة من الكباش ذات ذيول طويلة ورفيعة ..

    وفي اليمن رأيت كباش فداء لمخطط امني قذر ، أشهرها (الفيشاني)!


    ***

    *في الجزائر رأيت المساجد عامرة بالشباب والفتيان..

    وفي اليمن رأيت وزارة الأوقاف تطفش الشباب والأطفال من حلقات المساجد ومدارس التحفيظ بحجة محاربة التطرف !


    ***

    *في الجزائر رأيت مدنا برودتها شتاء تحت الصفر وسخونتها صيفا فوق الأربعين ..

    وفي اليمن رأيت المعارضة في بعض مواقفها باردة كالثلج إزاء المساس بمصالح الوطن ، ساخنة كالفرن إزاء المساس بمصالح الذات !


    ***

    *في الجزائر رأيت القرود على قارعة طرق السفر تتناول الخبز والفاكهة من المسافرين وتنزوي حامدة شاكرة ..

    وفي اليمن رأيت القرود في الإعلام المؤتمري تأكل تمرنا وترمينا بالنوى !


    ***

    *في الجزائر رأيت مجنونة بدرجة دكتوراه تخطب في الشوارع عن الفقر والحرب والسلام وسلب الأبناء من أمهاتهم ..

    وفي اليمن رأيت عقلاء بدرجة علماء ومثقفين يمسحون عن وجه السلطة ختم (صُنع في تايوان) ويضعون بدله ختم (صُنع في اليابان) !


    ***

    في الجزائر رأيت السائقين يجهدون أنفسهم في إيجاد مواقف شاغرة لسياراتهم ..

    وفي اليمن رأيت النواب لا يجتهدون في إيجاد مواقف مشرفة لهم (جريمة رفع الحصانة عن النائب السامعي مثلا) !


    ***

    في الجزائر رأيت ناسا سموا أولادهم (أسامة بن لادن) و (احمد ياسين)و (عبد العزيز الرنتيسي) و (صدام حسين) ولم يؤاخذوا على ذلك ..

    وفي اليمن رأيت الأقارب والأباعد ما زالوا يرونني قير جديرة بلقب (المواطنة الصالحة ) لأنني سميتُ ابني (لادن)!


    ***

    *في الجزائر رأيت شمسهم قوية الإشراق، وقمرهم أوضح وجها..

    وفي اليمن رأيت (شمسنا) تشرق على استحياء وتغرب على خجل ، ورأيت ( هلالنا ) يتكامل في نقصانه يوما بعد يوم !


    ***

    *في الجزائر رأيت نفقا مظلما يبلغ طوله تسعة كيلومتر..

    وفي اليمن رأيت (النفق المظلم) البالغ طوله 27 عاما بدءا من 17يوليو1978م!!


    ***

    *في الجزائر رأيت أنامل المواطنين تشير إلى مسئولية المخابرات عن المجازر ..

    وفي اليمن رأيت المخابرات تشير إلى مسئولية أنامل الصحفيين عن مجازر تحطيم صور الأصنام الحاكمة في أذهان الشعب المغلوب!


    ***

    *في الجزائر رأيت (اليورو) يتسيّد على (الدولار)..

    وفي اليمن رأيت حمير المؤتمر تتسيّد على خيوله !

    ***

    *في الجزائر رأيت أجمل المباني تعود إلى عهد الاحتلال الفرنسي، ويقطنها الآن المواطنون..

    وفي اليمن رأيت أفحش المباني غلاء وأترفها تعود لعهد الاحتلال السنحاني، ويقطنها (دراكولات) يعرفون جيدا من أين تؤكل الكتف ،ومن أين تُمتص الدماء !


    ***

    *في الجزائر رأيت أهم المقرات الحكومية والأمنية تخلو من الأسوار العالية والحراسات المشددة ..

    وفي اليمن رأيت مثل هذه المقرات تتطاول في بنيان أسوارها وتحصين بواباتها وتكثيف حراساتها، وكأنها تتوقع غزوا من قوم (يأجوج ومأجوج)!

    ---------------------------
    ترقبوا عودة رشيدة للمجلس اليمني
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    منقول من صحيفة الشورى
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-08-09
  3. saqr

    saqr عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-19
    المشاركات:
    832
    الإعجاب :
    1
    الجزائر التي رأيتُ !


    رشيدة القيلي ( 8/8/2005 )

    * رأيت في الجزائر هراوات الجيش والأمن .. لكني رأيت (الروتي) المدعوم أطول قامة من تلك الهراوات .

    وفي اليمن رأيت (الروتي) اشد ضآلة من القلم ، وهراوات العسكر اشد ضخامة من منارات جامع الرئيس الصالح !


    ***

    *في الجزائر رأيت العسكر يحرقون أشجار الغابات والمروج الجميلة بزعم توفير التدابير الأمنية ..

    وفي اليمن رأيت العسكر والحزب الحاكم يحرقون قلوبنا من اجل بقاء شجرة العائلة الحاكمة وارفة التوريث!


    ***

    *في الجزائر قطعت ألفي كيلومتر من السفر ليلا ونهارا ، فلم يتقطع لنا أحد في بلد يُقال إنه عاصمة المجازر في العالم العربي ..

    وفي اليمن قطعتُ أمتارا ما بين منزلي وما بين مكتبة (أبو صلاح) في شارع الزراعة ، فتقطعت لنا اغرب نقطة تفتيش أمنية مسائية بجوار المكتبة !


    ***


    *في الجزائر رأيت رئيسها لا يجمع بين خطيئة (الولاء لأمريكا)وبين خطيئة توريث الحكم لابنه ، فهو أصلا لم يتزوج ..


    وفي اليمن رأيت عكس ذلك !


    ***

    *في الجزائر رأيت الشعب ينافس المسئولين والأغنياء في اقتناء السيارات الجميلة ..

    وفي اليمن رأيت المسئولين وقيادات الحزب الحاكم يزاحمون الفقراء على ريالات الضمان الاجتماعي رغم قلتها !


    ***

    *في الجزائر رأيت فنادقا رفضت ـ رغم التفسخ - إيوائي مع زوجي إلا بعقد الزواج ..

    وفي اليمن رأيت فنادقا لا تأبه لحكاية عقود الزواج ، وفوق هذا تصدم العائلات والأطفال ببث تلفزيوني إباحي !


    ***

    *في الجزائر رأيت عبارة جدارية تقول : أنهم يكرهونك يا بو تفليقة لأننا نحبك ! ..

    وفي اليمن رأيت (عبد الجبار سعد) يقدم استقالته كوكيل لوزارة المالية بحجة التفرغ للدفاع عن الرئيس الصالح !


    ***

    *في الجزائر رأيت فصيلة من الكباش ذات ذيول طويلة ورفيعة ..

    وفي اليمن رأيت كباش فداء لمخطط امني قذر ، أشهرها (الفيشاني)!


    ***

    *في الجزائر رأيت المساجد عامرة بالشباب والفتيان..

    وفي اليمن رأيت وزارة الأوقاف تطفش الشباب والأطفال من حلقات المساجد ومدارس التحفيظ بحجة محاربة التطرف !


    ***

    *في الجزائر رأيت مدنا برودتها شتاء تحت الصفر وسخونتها صيفا فوق الأربعين ..

    وفي اليمن رأيت المعارضة في بعض مواقفها باردة كالثلج إزاء المساس بمصالح الوطن ، ساخنة كالفرن إزاء المساس بمصالح الذات !


    ***

    *في الجزائر رأيت القرود على قارعة طرق السفر تتناول الخبز والفاكهة من المسافرين وتنزوي حامدة شاكرة ..

    وفي اليمن رأيت القرود في الإعلام المؤتمري تأكل تمرنا وترمينا بالنوى !


    ***

    *في الجزائر رأيت مجنونة بدرجة دكتوراه تخطب في الشوارع عن الفقر والحرب والسلام وسلب الأبناء من أمهاتهم ..

    وفي اليمن رأيت عقلاء بدرجة علماء ومثقفين يمسحون عن وجه السلطة ختم (صُنع في تايوان) ويضعون بدله ختم (صُنع في اليابان) !


    ***

    في الجزائر رأيت السائقين يجهدون أنفسهم في إيجاد مواقف شاغرة لسياراتهم ..

    وفي اليمن رأيت النواب لا يجتهدون في إيجاد مواقف مشرفة لهم (جريمة رفع الحصانة عن النائب السامعي مثلا) !


    ***

    في الجزائر رأيت ناسا سموا أولادهم (أسامة بن لادن) و (احمد ياسين)و (عبد العزيز الرنتيسي) و (صدام حسين) ولم يؤاخذوا على ذلك ..

    وفي اليمن رأيت الأقارب والأباعد ما زالوا يرونني قير جديرة بلقب (المواطنة الصالحة ) لأنني سميتُ ابني (لادن)!


    ***

    *في الجزائر رأيت شمسهم قوية الإشراق، وقمرهم أوضح وجها..

    وفي اليمن رأيت (شمسنا) تشرق على استحياء وتغرب على خجل ، ورأيت ( هلالنا ) يتكامل في نقصانه يوما بعد يوم !


    ***

    *في الجزائر رأيت نفقا مظلما يبلغ طوله تسعة كيلومتر..

    وفي اليمن رأيت (النفق المظلم) البالغ طوله 27 عاما بدءا من 17يوليو1978م!!


    ***

    *في الجزائر رأيت أنامل المواطنين تشير إلى مسئولية المخابرات عن المجازر ..

    وفي اليمن رأيت المخابرات تشير إلى مسئولية أنامل الصحفيين عن مجازر تحطيم صور الأصنام الحاكمة في أذهان الشعب المغلوب!


    ***

    *في الجزائر رأيت (اليورو) يتسيّد على (الدولار)..

    وفي اليمن رأيت حمير المؤتمر تتسيّد على خيوله !

    ***

    *في الجزائر رأيت أجمل المباني تعود إلى عهد الاحتلال الفرنسي، ويقطنها الآن المواطنون..

    وفي اليمن رأيت أفحش المباني غلاء وأترفها تعود لعهد الاحتلال السنحاني، ويقطنها (دراكولات) يعرفون جيدا من أين تؤكل الكتف ،ومن أين تُمتص الدماء !


    ***

    *في الجزائر رأيت أهم المقرات الحكومية والأمنية تخلو من الأسوار العالية والحراسات المشددة ..

    وفي اليمن رأيت مثل هذه المقرات تتطاول في بنيان أسوارها وتحصين بواباتها وتكثيف حراساتها، وكأنها تتوقع غزوا من قوم (يأجوج ومأجوج)!

    ---------------------------
    ترقبوا عودة رشيدة للمجلس اليمني
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    منقول من صحيفة الشورى
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-08-09
  5. كفايه

    كفايه عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-04-11
    المشاركات:
    308
    الإعجاب :
    0
    حقاً انه ابداع تعودناه من كاتبتنا المتميزه الدكتوره رشيده القيلي

    حقاً انها ابداع القلم الذي انعدم هذه الايام


    والتحيه للدكتوره مجدداً ومنتظرينك يا دكتوره في المجلس
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-08-09
  7. كفايه

    كفايه عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-04-11
    المشاركات:
    308
    الإعجاب :
    0
    حقاً انه ابداع تعودناه من كاتبتنا المتميزه الدكتوره رشيده القيلي

    حقاً انها ابداع القلم الذي انعدم هذه الايام


    والتحيه للدكتوره مجدداً ومنتظرينك يا دكتوره في المجلس
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-08-09
  9. عبيدة

    عبيدة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-04-18
    المشاركات:
    476
    الإعجاب :
    0
    للاسف مقال سيء
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-08-09
  11. عبيدة

    عبيدة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-04-18
    المشاركات:
    476
    الإعجاب :
    0
    للاسف مقال سيء
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-08-09
  13. العرز

    العرز عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-27
    المشاركات:
    617
    الإعجاب :
    0

    تصحيح( الأستاذه الكبيرة ليست دكتورة ولكنها عمليا اكبر من ذلك ومن يرى الدكاترة التايوان
    في مصلحة الجمارك ووزارة المالية واخرهم في وزارة التخطيط لابد **** ابو الدكترة من اجل
    الغباء المستفحل في هذولا الكاترة الذين لايفرقون بين الالف وكوز الذرة حسب قول المصريين
    وسبحان الرزاق
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-08-09
  15. العرز

    العرز عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-27
    المشاركات:
    617
    الإعجاب :
    0

    تصحيح( الأستاذه الكبيرة ليست دكتورة ولكنها عمليا اكبر من ذلك ومن يرى الدكاترة التايوان
    في مصلحة الجمارك ووزارة المالية واخرهم في وزارة التخطيط لابد **** ابو الدكترة من اجل
    الغباء المستفحل في هذولا الكاترة الذين لايفرقون بين الالف وكوز الذرة حسب قول المصريين
    وسبحان الرزاق
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-08-09
  17. SoheeL^ALYemen

    SoheeL^ALYemen قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-20
    المشاركات:
    2,814
    الإعجاب :
    0
    اهلا بعودة الاستاذه رشيده القيلي
    والحمدلله على السلامه
    بس حبيت اصحح لها لو بتقرأ ردي
    اقول لها عبدالجبار سعد استقال لحصول مشاكل مع وزير الماليه علوي السلامي
    بالعربي ما سدوووووووووووووووووش
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-08-09
  19. SoheeL^ALYemen

    SoheeL^ALYemen قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-20
    المشاركات:
    2,814
    الإعجاب :
    0
    اهلا بعودة الاستاذه رشيده القيلي
    والحمدلله على السلامه
    بس حبيت اصحح لها لو بتقرأ ردي
    اقول لها عبدالجبار سعد استقال لحصول مشاكل مع وزير الماليه علوي السلامي
    بالعربي ما سدوووووووووووووووووش
     

مشاركة هذه الصفحة