أجيال الحصار

الكاتب : بن ذي يزن   المشاهدات : 790   الردود : 0    ‏2001-02-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-02-01
  1. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    تمر السنون الضاريات عجافا تأكل كل الامال المنحوتة على شواطىء الايام الماضية وتمحوالبسمات التي كانت وميضا في الليالي الداجيات ..وتتعاظم الجراح لتتحول الى مأساة بشرية تقضم الافا مؤلفة على قاعة المسرح الانساني مع دوي التصفيق الشديد ..اجيال ضاعت واخرى في طريق الضياع .
    وعلى شواطىء البصرة الفيحاء استيقظت الدنيا من سباتها على صرخة وليد جديد اشرق بعد انتظار طويل.. لكن سرعان ما انقلب الفرح عزاءا لتنطفىء فرحة الام الجديدة التي بقيت تنسج الصور الجميلة للوليد الاول الذي ابت يد الظلم البشري الا ان تهبه لها مشوها يفزع لرؤياه الاحبة قبل الغرباء..
    اتى عليهم حين من الدهر وهم يطوفون بين الارض الطيبة والتاريخ العتيد ولكن سرعان ما عصفت بهم رياح عاتية تتالت واحدة خلف اخرى فاحرقت كل رطب ويابس وذرتهم هشيما يسحق في مكاتب الامم المتحدة، واضحت حياتهم صراعا جديدا مع اليورانيوم والظلم الاسود
    .. ومن بين البيوت البائسة في اطراف الجنوب الذي مسخت خريطته الجغرافية ترائى طيف قادم من وراء جراحات الالم.. رجل طحنه البؤس واماتت قلبه جنايات البشر ..يعدو بين افياء الامل الذي ولى واندحر باحثا عن علاج لابنته التي اوجعها السرطان وهي في اريج الطفولة ..
    العلاج لم يتوصل اليه العلماء بعد !!,.دوت في الاحياءالمجللة باصداء الاسى ضحكات هستيرية!! عجبا هل جن الرجل لمرض ابنته ؟..لا لم يجن.. انما تملكته حيرة شديدة قضمت كل مابقي من الامل الميت.. عرف العلماء كيف يهدوه لاطفال العراق في علب المنايا في اغطية زاهية لكنهم عجزوا عن علاجه!!.
    الا يا ايها الزمن المنحوت من عسر الايام وجراحات الليالي.. كيف طاب لك صلب كل تلك الانفاس الانسانية على الجدران العتيقة ؟
    وكيف انتفضت مسرعا تكنس من مدينتي كل رمز لهويتي و..انسانيتي ..التي هي خصمي معك في منعطف كل الطرقات المؤدية الى عراقي الذبيح ؟؟
    ومن هنا وهناك يتعالى نشيج الامهات يعزف الحانا جنائزية على قيثارة تاريخية قديمة ..وبين زحف الدمع المتوالي في المآقي الحزينة تضيع الغايات وتنفني ابداعات العقل الانساني ويتوالى البحث في ارشيف الامم المتحدة.. على من يفرض الحصار؟
    على الحكومة المنعمة التي ما ايقظتها طوابير الجياع المتسولين عند ابواب قصورهم العالية ؟
    ام على الشعب البائس المكبل الذي ليس له حول او قوة بعد ان صودرت حريته كما صودرت انفاسه؟
    اسئلة حائرة يتردد صداها على الشفاه اليابسة ولا من مجيب !!.

    كفاح الحداد ______العراق .
     

مشاركة هذه الصفحة