سفينة بلادنا لم تستو على الجودي .. والمعارضة اللندنية غربان ناعقة

الكاتب : almutasharrid   المشاهدات : 672   الردود : 5    ‏2005-08-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-08-06
  1. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    مخطىء من ظن يوما أن سفينة الوحدة اليمنية قد استوت على الجودي وستبقى بلادنا في ظل ثقافة المنتصر المكرسة ومن خلف الكواليس للتمايز بين أبناء الوطن الواحد والإيحاء لمن يمثلون الأكثرية من أبناء المحافظات الشمالية بأن الحرب قد حفظت لهم حقا تاريخيا جرى تعميده بالدم في مهب الريح .

    في ظل هذه الثقافة ..... ثقافة المنتصر كان لا بد من أن تختل مسيرة الوحدة اليمنية فقد شنت الحرب في صيف 1994 وبالتضامن مع من عرفوا بإسم تيار علي ناصر محمد كخصوم سياسيين للحزب الإشتراكي اليمني تحت شعارات ودعاوي الحفاظ على الوحدة اليمنية ونتج عن الحرب المعمّدة بالدم وفقا لثقافة عصابة علي عبد الله صالح تمايزا في المواطنة اقتضته إن لم تكن فرضته ظروف الزخم الذي عبىء بموجبه أبناء الشمال وبخاصة أولئك الشوافع الذين عاشوا رغم تمثيلهم لغالبية السكان وضعا يتسم بالدونية والتمايز المذهبي بينهم وبين الإقلية الزيدية المهمينة على القرار السياسي بحكم تسويرها كتجمعات قبلية للعاصمة صنعاء ... من هنا نخلص إلى أن للحزب الحاكم دورا بارزا وأساسيا في الإبقاء على ظروف التعبئة التي تمت الحرب بموجبها قائمة مضافا إلى ذلك إيهام أبناء المناطق الوسطى بالإرتقاء في سلم المواطنة على حساب أبناء المحافظات الجنوبية والشرقية المتهمين بالشطرية والإنفصالية ولا سبيل للحلم بمواطنة متساوية أو وحدة متكافئة كما يدعي من يؤمنون بوجوب قيام الوحدة اليمنية على أساس الشراكة بين نظامين سياسيين وبلدين إلا بخروج الحزب الحاكم من سدة الحكم نهائيا وقيام نظام سياسي بديل على أنقاضه تسقط معه الشعارات الثورية المستهلكة وتطوى صفحة استعراض المنجزات القتالية لقوات ما عرف بالشرعية وإجترارالمنجزات بين كل مناسبة وأخرى ومن ضمنها ما أدرج ضمن التربية الوطنية التي تدرس للنشىء بحدوث مؤآمرة قادها فصيل من الشعب اليمني ضد آخر لوقف تداعيات الغبن التي يسشعرها الجنوبيون وتلك المناقضة المليئة بالتعالي التي يستشعرها الشماليون ...

    المدركون لحقيقة الأوضاع في بلادنا يعلمون جيدا أن شعبنا هو الضحية وما يرسم من متناقضات في أوساطه تخدم المنتفعين بالوطن والدولة والوحدة بصورة أساسية ومن يستنفذ دوره السياسي من أعضاء تلك المجاميع التي خاضت الحرب ضد الحزب الإشتراكي في تحالف مصلحي نفعي مع حزبي المؤتمر الشعبي العام والتجمع اليمني للإصلاح يتخذ خط رجعة تضمن له موطىء قدم في أي تطلع مستقبلي لقيام الدولة الجنوبية لاحقا تجب مواقفه السياسية السابقة وتخرجه إلى الساحة السياسية من جديد عن طريق إعلان العصيان والتمرد كحال العسكري المفلس أحمد عبدالله الحسني الذي انضم لقطاع رواد المكاتب الوثيرة والبدلات الأفرنجية ..... نحن كمواطنون يمنيون جنوبيون يعيشون الغبن والمأساة التي خلفتها حرب 1994 نتهم جميع السياسيين دون إستثناء بالتآمر على شعبنا في جنوب الوطن وشماله ونحملهم مسؤلية ما وصل إليه التمايز في المواطنة الذي أقاموا أمجادهم ومصالحهم على أساسه ولا نبرىء من ينبرون اليوم منادين من لندن بحق تقرير المصير من المشاركة في الجرائم المقترفة بحق شعبنا بصورة مباشرة أو غير مباشرة وما نطلبه وفي ظل دولة الوحدة اليمنية لا يتعدى سقوط الحزب الحاكم القائم على أساس طائفي جهوي قبلي نفعي وسقوط بقية الأحزاب القائمة على ذات الأسس ومن ضمنها الأسس الأيدلوجية وقيام أحزاب يمنية جديدة تستوعب اليمنيين جميعا دون النظر إلى الإنتماء القبلي أو الجهوي وتذهب معها ما أعتدنا عليه من دروس في التربية الثورية والتعبئة العدائية المفرطة ضد المخالفين للنهج من أحزاب وقوى سياسية داخلية التي اعتمدتها الأحزاب اليسارية سابقا ولا تزال سارية المفعول ضمن أطر الأحزاب القائمة في اليمن ....

    لم يعد للمغامرة السياسية في بلادنا مكان فقد سئمنا طروحات المنتفعين ولا حاجة بنا لفرض سحب القوات من جنوب اليمن أو توجيه نداء للرئيس علي عبد الله صالح بتقديم استقالته أو الدعوة لعقد مؤتمر وطني لإنقاذ الجنوب من التدمير الشامل وإعادة النظر في هوية الدولة الجنوبية وتسميتها مستقبلا فأسس المشكلة ليست في ما يروج له المدفعون عن مصالح سياسية ومنافع خاصة في الداخل من إتهامات لقطاعات واسعة من أبناء شعبهم بالإنفصالية وما يروج له بالمقابل أصحاب الكرفاتات في لندن ومن ضمنهم الدكتور عبد الله أحمد بن أحمد من دعاوي بوجود إحتلال تارة ونكران أن جنوب الجزيرة العربية لا يعد من اليمن تارة أخرى وبروز عناصر أخرى ضمن أجنحة تلك الحركة المشبوهة تدعو إلى التجزئة بحيث تعاد خارطة جنوب اليمن لوضعها السابق للإستقلال في عام 1967 ... ومع إدراكنا لحجم المأسة ووجود التمايز في المواطنة واهتزاز أركان الوحدة اليمنية وعدم رسوخها وتفشي ظاهرة نهب المقدرات بإسم الوحدة وتحت شعاراتها فإن حل المشكلة يكمن في أن يكف أصحاب المصالح من معارضة خارجية جنوبية فقدت مصالح اضطرتها للوقوف على النقيض عن العزف على وتر أحزاننا ونسعى جميعا كمواطنين يمثلون أصحاب المصالح الحقيقية في الوطن إلى الهبة الجماهيرية لإسقاط نظام علي عبد الله وإسقاط ما يسوسنا به من شعارات متناقضة ترسخ للعداء بين أبناء الشعب اليمني وبذلك ستستوي سفينة بلادنا على الجودي .


    آسف لأي أخطاء إملائية أو لغوية وسأقوم بالتصحيح لاحقا إن لزم الأمر

    تحياتي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-08-06
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    من يكون عبدالله احمد بن أحمد ؟

    ولي عودة بعد ان تقوم بالتصحيح يا متشرد

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-08-06
  5. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    سرحان

    والله .......... ما أعرفه

    اليك المصدر

    تحياتي .





    المعارضة الجنوبية تطالب الرئيس بالاستقالة !!
    أرسلت في Sunday, July 17 بواسطة abuyassir

    طالبت جماعة المعارضة اليمنية في الخارج الرئيس علي عبد الله صالح تقديم الاستقالة وسحب القوات العسكرية من الجنوب .وقال رئيس التجمع الديمقراطي الجنوبي (تاج) دكتور عبد الله احمد بن احمد : "يتطلب من الرئيس علي عبدالله صالح وبمناسبة احتفالاته بالعام 28 لجلوسه على كرسي الحكم التقاعد وتقديم الاستقالة إلى الشعب وتشكيل حكومة إنقاذ وطني من مختلف القوى".ودعا رئيس التجمع ما اسماها الشخصيات والقوى الجنوبية إلى عقد مؤتمر وطني "لإنقاذ الجنوب من التدمير الشامل ".



    مؤكدا على ان يقوم نظام صنعاء بسحب "أجهزته الحكومية وقواته العسكرية من الجنوب وإعطاء شعب الجنوب حق تقرير مصيره بنفسه استناداً إلى قرارات مجلس الأمن الدولي 924و 931" . داعيا مواطني الشمال الى تفهم حق شعب الجنوب في تقرير مصيره وقال رئيس تجمع تاج في مقابلة صحافية تنشرها جريدة " الثوري" في وقت لاحق :
    "في حال حصول الجنوب على استقلاله سوف نضع مستقبل وهوية النظام بما في ذلك التسمية للاستفتاء الشعبي العام " . لافتا إلى ان حرب 1949م أنهت الوحدة المتفق عليها سلميا واصفا احتلال الجنوب ، بما أحدثه غزو صدام حسين للكويت .وأكد المعارض الجنوبي ان جماعته تناوىء فقط مااسماه بنظام صنعاء " ان قضيتنا فقط مع نظام صنعاء باعتباره نظام احتلال لبلادنا وإننا نمد يدنا للتعاون المشترك مع كل القوى السياسية والشخصيات الوطنية الحرة في الشمال فنحن بحاجة لمساندتهم قضيتنا"

    المصدر : موقع التغيير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-08-06
  7. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أما آن لك أخي المتشرد أن تتخلى عن الطرح الطائفي والمناطقي
    فكلمات من مثل شوافع وزيود وشمال وجنوب
    لاتخدم إلا نظام الاستبداد والفساد
    الذي يرزح تحته الجميع
    إلا إذا كنت تهدف إلى استبدال استبداد باستبداد وفساد بفساد
    فتلك قصة أخرى
    فتأمل!!!
    ولك التحية المعطرة بعبق البُن

    لمزيد من التأمل:
    كلن يُبا تجزع العوجا على الثاني
    وكلكم تحت هج أعوج تجرونه
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-08-06
  9. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    الواقع

    أخي تايم

    ذلك هو الواقع وأنت خير من يدركه ويدرك أصول اللعبة الجارية ولن أشيع سرا لو قلت لك أنك واقع تحت تأثير النعرة المناطقية الشمالية التي يستثيرها فيك وفي أبناء منطقتك الحزب الحاكم وعلى حسابنا نحن أبناء المناطق الجنوبية .

    أنا مواطن يمني يرغب في التغيير وهدم الحواجز النفسية التي أقيمت بين أبناء الشعب الواحد ولن يتم ذلك مالم تتغير البنية الأساسية للحزب الحاكم والأحزاب اليمنية الأخرى القائمة على أسس أيدلوجية أو مناطقية وطائفية .

    نرغب في بروز أحزاب بقوالب جديدة ليست للنخب ولكنها لعموم اليمنيين وببروزها ستتلاشى النعرات وسننهي ما درجنا على شحن أدمغة النشىء به من أن هناك حربا أهلية وقعت في عام 1994 قادها فصيل من شعبنا ضد فصيل آخر كانت ستؤدي إلى تحطيم المنجز وتنتهي عودة الفرع للأصل ....... تلك السمفونية يجب أن تزول وتزول معها العنتريات الثورية التي لم يعد لها وجود إلا في اليمن والسودان حيث تستعرض الأنظمة في كل المناسبات منجزاتها ومن ضمن المنجزات تلك نتائج الحروب ومن ضمن الحرب حرب الفرقاء في 1994 .....كل الإشكالية حاجز نفسي يلعب على وتره اليوم من يسمون بحركة تاج اللندنية مع أن بعض أعضاء هذه الحركة الذين انضموا مؤخرا شاركوا في الحرب الظالمة مدفوعين بمصالح ومنافع وتصفية لثارات سياسية وقبلية مع الحزب الإشتراكي اليمني .

    هل اتضحت لك الصورة .

    ليس هناك بديلا أكتبه وأكذب به على نفسي .

    أنا أشرح الواقع القائم .

    ولو توفر لديك ماتدحضه به فبادر وثق تماما أنك لست معلما ولست أنا بالمقابل تلميذا في مدرستك الأيدلوجية .


    سلام .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-08-06
  11. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,912
    الإعجاب :
    703
    هذا كلام العقل لكي يعقل من به عقل.
     

مشاركة هذه الصفحة