نشر رسائل الآخرين وأحاديثهم ؟!!!

الكاتب : أم البراء   المشاهدات : 305   الردود : 1    ‏2005-08-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-08-06
  1. أم البراء

    أم البراء عضو

    التسجيل :
    ‏2005-06-25
    المشاركات:
    150
    الإعجاب :
    0
    [grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السؤال:


    فما حكم من يقوم بنشر أغراض الآخرين (الشخصية) سواءا أكانت مذكرات أو رسائل أو حديث دار معه في مجلس ... الخ . فيقوم بنشرها أمام الناس أو أمام فئة معينة دون إذن من صاحبها ؟.

    الجواب:

    الحمد لله

    إذا استودعه إياها على أنها سر فلا يجوز له إفشاؤها لقوله صلى الله عليه وسلم "المجالس بالأمانة " وكذلك إذا كان يترتب على نشرها ضررٌ على أخيه المسلم فلا يجوز ذلك لقوله صلى الله عليه وسلم "" لا ضرر ولا ضرار " وكذلك إذا كان نشرها يترتب عليه فضيحة لأخيه المسلم العاصي المستتر بستر الله فلا يجوز نشرها أيضاً وأما إذا كان يترتب على نشرها مصلحة شرعية ومنفعة لصاحبها أو للناس ولم يشترط صاحبها كتمانها فلا بأس بنشرها حينئذٍ بل قد يؤجر على ذلك .

    منقوووووووووووووووول من
    الإسلام سؤال وجواب
    الشيخ محمد صالح المنجد (www.islam-qa.com)




    [/grade]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-08-06
  3. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    هى امانة والامانة تبراءت من حملها الجبال
    واظن ان الجواب اعلى ممن هم اعلم كافية
    وشكرا لك تذكيرنا بما حثنا ديننا على من مكارم الاخلاق
     

مشاركة هذه الصفحة