لا أدلة على تورط بن لادن في تفجير كول

الكاتب : بن ذي يزن   المشاهدات : 733   الردود : 0    ‏2001-01-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-01-31
  1. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    قال وزير الداخلية اليمني حسين محمد عرب اليوم إن اليمن لا تمتلك أي أدلة على تورط المنشق السعودي أسامة بن لادن في الهجوم الانتحاري على المدمرة الأميركية كول في ميناء عدن بجنوب اليمن، والذي أسفر عن مقتل 17 بحارا أميركيا.
    المدمرة الأميركية كول

    ونقلت صحيفة الشرق الأوسط السعودية التي تتخذ من لندن مقرا لها عن الوزير اليمني قوله إن المحققين لم يثبتوا بعد وجود أي صلة بين بن لادن وتفجير المدمرة كول.

    وقال مسؤولون أميركيون ويمنيون في وقت سابق إن لديهم شكوكا في أن بن لادن متورط في الهجوم على المدمرة الأميركية أثناء توقفها في مرفأ عدن للتزود بالوقود في 12 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي. ونفى بن لادن الذي يعيش حاليا في أفغانستان أي صلة له بالهجوم.

    وتعتزم السلطات اليمنية محاكمة محتجزين يشتبه بتورطهم في الهجوم على المدمرة كول في غضون الأسابيع القليلة القادمة. وقال عرب إن ملفات القضية كانت جاهزة لتقدم إلى المدعي العام والسلطة القضائية المختصة بالتحقيق، لكن الأميركيين قدموا بعض الاستفسارات، الأمر الذي أدى إلى تأجيل البت في موعد المحاكمة.

    وأضاف أن اليمن رفضت طلبا أميركيا بتقديم المتهمين للمحاكمة في الولايات المتحدة بسبب تعارض ذلك مع القوانين اليمنية.

    تحذير مسبق
    من ناحية أخرى قال مسؤولون أميركيون إن مكتب التحقيقات الفدرالي كان على علم منذ عام 1998 بمؤامرة تستهدف تفجير سفينة أميركية في اليمن. وقال المسؤولون إن أحد الذين ألقي القبض عليهم بعد وقت قصير من تفجير سفارتي واشنطن في دار السلام ونيروبي هو الذي أدلى بتلك المعلومات.

    وأكد المسؤولون الذين لم يكشف النقاب عنهم في تقرير بثته شبكة تلفزيون إي بي سي نيوز أن المشتبه به محمد راشد داود العواهلي هو الذي أبلغ مكتب التحقيقات الفدرالية بمخطط يستهدف تفجير سفينة حربية أميركية في اليمن بالصواريخ.

    وقالت الشبكة إن المكتب بعث برسالة في 28 أغسطس/ آب 1998 إلى وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" نقل إليها هذا البلاغ، وتم إثر ذلك إلغاء زيارة كان مقررا أن تقوم بها إحدى السفن الأميركية إلى اليمن آنذاك.

    وجاء تفجير المدمرة كول بعد عامين من ذلك التاريخ أثناء رسوها في ميناء عدن باليمن. ومن المقرر أن يمثل العواهلي أمام محكمة أميركية في نيويورك لمحاكمته على تهم تتصل بتفجير السفارتين الأميركيتين.

    ورفض مكتب التحقيقات الفدرالي من جهته التعقيب على التقرير التلفزيوني، كما قال متحدث باسم البنتاغون إنه ليس لديه أي تفاصيل عنه.

    وكانت الشبكة قالت إن مكتب التحقيقات الفدرالي أرسل التقرير إلى وكالة المخابرات المركزية، إلا أن متحدثا باسم الوكالة قال إنه لا يوجد أي سجل يؤكد أن الوكالة تلقت التقرير في ذلك الوقت.

    يشار إلى أن الولايات المتحدة تتهم أسامة بن لادن بأنه العقل المدبر لعمليتي تفجير سفارتيها بدار السلام ونيروبي واللتين أسفرتا عن مصرع أكثر من مائتي شخص بينهم 12 أميركيا.

    الجزيره الأخباري :
     

مشاركة هذه الصفحة