التليفونات السرية للزعماء العرب ....... تجسس !

الكاتب : M_A_ALYEMENI   المشاهدات : 504   الردود : 1    ‏2005-07-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-07-28
  1. M_A_ALYEMENI

    M_A_ALYEMENI عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-27
    المشاركات:
    2
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    .....
    الحلقة الأولى

    تجاوزت الساعة الثالثه صباحاً في غرفة نوم الرئيس مبارك
    عندما بدأ الهاتف الخاص ذو اللون الأحمر يدق بإلحاح وبصوره مزعجه جداً .... أفزعت الرئيس من نومه فهب جالساً في فراشه وهو يتمتم حانقاً :

    - ياخبر إسود هو فيه إيه ياقدعان .... يعني الواحد ما يعرفش يريح قتته ولو ساعه في البلد المخروبه دي
    قتكو البلاوي ..... والله مانا رادد ولا معبر اللوح اللي بيتصل الساعه دي

    سوزان مبارك :
    قرالك إيه ياحسني ده الخط الأحمر ياحبيبي ..... أنت لسه نايم ولا إيه .... إصحى ياحسني ... ده الخط الأحمر... يعني تلائيه بوش من أمريكا ..... عايز الراقل يزعل منك ولا إيه

    حسني مبارك وهو يرفع السماعه بسرعه وتوتر:
    يانهار إسود .... هاللو مستر بوش أفندم فخامة الرئيس

    يأتي صوت متردد خجول من الناحيه الأخرى من الخط :
    فخ.. فخامة فخامة الرئيس المبارك ...... آسف جداً فخامة الرئيس ما كصدت أصحيكم من نومكم المبارك

    حسني مبارك :
    هو أنت يا عرفات .... الله يخرب بيتك وبيت أبوك ..... مين اللي إداك النمره دي يا لوح .... هو انا ماوراييش غيرك ولا إيه ؟؟

    عرفات :
    فخامة الرئيس مبارك المبارك .... موواه ....مووواه ..... مووووواه .... أرجوك ما تزعل مني فخامتك ....موواه
    فخامتك ناسي إننا كلنا الرؤساء العرب تبادلنا أركام الخطوط الحمره في الكمه اللي فاتت فخامتك.....لإستخدامها في حالة الخطر الشديد .... موواه .... مووووووووواه

    حسني مبارك :
    أيوه صحيح ..... أخ.... نسيت أغير الرقم
    طب عايز إيه في ليلتك دي؟؟

    عرفات :
    فخ.. فخ.. فخامتكم تعرفون إن اليهود محاصريني للمره التانيه ... والمره هادي شكلها مش متل الي سابكتها
    هالمره البلدوزرات إ بتاعة شارون راح تهد الدار على راسي .... وتضيع الكضيه

    مبارك:
    قرى إيه ياعرفات أنت هاتعملهم علي الشويه بتوعك دول .... أنت ناسي إن إحنا دافنينه سوا ياروح أمك.... وإن دي كانت فكرتك انت وشارون .... عشان البهايم اللي عندك يطلعوا مظاهرات .... وبالروح والدم نفديك يابو عمار....
    مش كده ولا إيه يابو عمار .... ولا انت خلاص عجزت وخرفت ومابأتش تستحمل؟؟

    عرفات :
    فخام ... فخامتك .... لازم تصدكني هالمره غير شكل ..... وشارون شكله ناوي عالغدر
    صدكني .... صدكني .... موواه

    مبارك :
    طيب ياخويا .... يعني انت عايزني أعملك إيه ..... شارون مش طايئلي كلمه .... وكل ماكلمه يأولولي مش موجود... يعني الراقل مديني سكه .... وبعدين تعال بأه كفايه بوس أرفتني .... وكل ماقي أأرب من الوليه تأولي روح لأبو عمار خليه ينفعك ..... عاقبك كده

    عرفات :
    فخامة الرئيس المبارك مبارك .... أنا بكول لو بتسوي كمه عربيه أو حتى بيان يوكع عليه كل الرؤساء العرب إني أنا الممثل الشرعي الوحيد لشعبنا الفلسطيني ..... بيكون في هادا تفكير لشارون بإتفاكنا وكمان بيعرف إني مش لحالي في هالوكت .... وبنضيع الفرصه على حماس أو غيرها منشان ما يتولون كيادة الشعب الفلسطيني
    وإن كان عالبوس فخامتك .... بوعدك بشرفي ماأبوسك مره تانيه ..... موووووووواه

    مبارك :
    والله كلام معأول .... طيب أنا هاقيبلك بيان تأييد من كل الملوك والرؤساء العرب وان انت مافيش غيرك في فلسطين كلها .... وفلسطين من غيرك ولا حاقه ...... هاه مبسوط ياعم ؟؟

    عرفات :
    موواه ..... مووووووووواه .... فخامة المبارك ..... أخ عفواً فخامة الرئيس نسيت موضوع البوس
    لكن بتسامحني فخامتك هادا بس من فرحتي ...... وانا لفخامتكم عند وعدي ......
    شكراً .... شكراً ... لفخامتك ....... وفي إنتظار تليفونكم المبارك بالبشرى ..... مووووووووووواه

    حسني مبارك يغلق الخط بعنف وهو يسب ويلعن ..... فكر قليلاً ثم رفع الهاتف مره أخرى

    مبارك :
    أيوه ياعمرو ياموسى إصحى وفتح لي ودانك

    عمرو موسى :
    أفندم ياريس صباح الخير سيادتك

    مبارك :
    بلا صباح بلازفت .... شوف أبو عمار كلمني وعايزين نعمله بيان تأييد من القامعه العربيه وكل الرؤساء العرب لازم يوقعوه ويذيعوه .... سامع

    عمرو موسى :
    تأمر ياريس ....بس سيادتك عارف إن أنا ماليش لازمه والقامعه كلها ملهاش لازمه ..... ولو سيادتك إستنيت القامعه ومندوبين البلاد العربيه في القامعه .... ابو عمار هايكون مات وعفن أبل مانتفأ حتى نأعد مع بعض إمتى .... وعلى كل حال أنا تحت أمرك

    مبارك :
    تسدأ معاك حأ يا عمرو .... خلاص سيبك من حكاية القامعه دي .... أنا هاكلم الملوك والرؤساء العرب وآخد موافأتهم على البيان ..... قتكو الأرف ..... كل حاقه لازم أعملها بنفسي

    يغلق مبارك التليفون ويفكر يبدأ بمن من الحكام العرب


    ........... يتبع



    (موضوع منقول وتاريخ أحداثة تدور بين عامي 2002/2003)
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-07-28
  3. M_A_ALYEMENI

    M_A_ALYEMENI عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-27
    المشاركات:
    2
    الإعجاب :
    0
    الحلقه الثانيه

    فكر حسني مبارك في كل الزعماء العرب .... ولكن هناك واحد فقط ظل مسيطراً على تفكيره آخذاً عليه مجامع نفسه
    إنه حبيبه اللدود ..... وشريكه العشريني ..... ومنافسه العتيد الملك فهد
    فقد كبسا على أنفاس الأمه في ذات الوقت تقريباً ... بعد أن أزاحت الأقدار من طريقهما من كانا يسدان عليهما الطريق
    وهو منافسه العتيد وربما كان الوحيد في طول البقاء وإستمرار الحكم
    وهو أيضاً منافسه الرئيسي للفوز بلقب المنبطح الأعظم .... ورجل الأمريكان الأول في المنطقه
    صحيح أن كل الحكام العرب يزاحمنوهما في هذا السباق ..... ولكنهم حكام مساكين إن فاز أحدهم فلن يفوز بأكثر من لقب تابع الأمريكان الذليل ..... اما عبد الله ملك الأردن فتجاوز منذ أن كان طفلاً يحبو مرحلة الإنبطاح بكثير.... ماراً بمرحلة الإنسداح ..... ثم الإنفشاخ ..... حتى وصل إلى مرحلة النشوه

    ودار في ذهن مبارك المسابقات اللطيفه بينه وبين فهد ..... وكيف أنه لما سمح لجيوش الأمريكان بالمرور من قناة السويس كما يشاءون
    رد عليه فهد بأن منحهم قواعد عسكريه مستديمه
    ولما باع مبارك لهم القطاع العام المصري وقبض الثمن
    رد عليه فهد بأن باع لهم البترول السعودي ثم أهدى لهم الثمن

    ولما إهتم مبارك إهتماماً مبالغ فيه بصحته ..... ولعب رياضة إبن العشرين ..... وأدمن أكل الإستاكوزا والروبيان
    ليبقى ويستمر بعد صديقه اللدود فهد ...... ويتقي شر الأمراض الفتاكه
    فاجأه فهد بأن خير وسيله للدفاع هي الهجوم .... وأخذ هو زمام المبادره وهاجم الأمراض هجوماً شديداً ... حتى يئست منه الأمراض .... وفاز بلقب قاهر الجلطات .

    دارت كل تلك الأفكار في رأس مبارك الغليظ ..... فلعبت به الغيره من حبيبه اللدود فهد ولم يتمالك أن يقول محدثاً نفسه :

    مبارك :
    كده طب والله لابتدي بيك ياسي فهد ..... صحيح أنت لا بتحل ولا بتربط .... بس بأليله أعرفك إن أنا هو لسه بعافيتي وانت أربت تودع .... هههه ( راقت الفكره لمبارك كثيراً)

    لم يكن الملك فهد ينعم بنوم عميق في قصره بماربيا فقد أقلقه البلل
    عندما دق جرس الهاتف الأحمر الملاصق لفراشه ....... فرفع فهد بسرعه سماعة الهاتف الأسود صائحاً

    فهد :
    آلو .... من ذا بيته؟

    عبد العزيز بن فهد وقد أقلقه رنين الهاتف :
    يوبه ... هاذا الحمر اللي يدق ..... الله يهداك

    فهد مازال متمسكاً بسماعة الهاتف الأسود :
    آلوووووو... آلوو ......... من ذا بيته ؟ ........ رد جعلك الجلطه

    عبد العزيز بن فهد :
    يوبه قلنا الحمر ..... الحمر .... ماهب الأسود ...... وش فيك يابوي ...... توني ظاربك الإبره ..... أرد أنا


    عبد العزيز وقد يأس من محاولة إفهام والده يرفع سماعة الهاتف الأحمر مغنياً :
    بابا هينا هينا هو ........ أوله مين ..... أوله عمو
    أأوله ....... مين بيكلمه

    عبد العزيز مخاطباً والده :
    يوبه .... يوبه ...... هاذا لك ...... يبونك على التلفون

    فهد وقد تهللت أساريره مخاطباً عبد العزيز :
    الحمر .... الحمر .... الحمد لله والشكر لله ....... تراني ما عطيت الرقم إلا لجورج قرداحي

    فهد :
    آلو .... آلووو .... إستاذ جورج ...حياك الله ..... والله أنا داري إنك بتتصل فيني ..... بشر ... إختارني الكمبيوتر ؟؟

    مبارك مذهولاً :
    مش دي نمرة الملك فهد برضه ...... ولا أنا غلطان؟؟

    فهد :
    تقول سلطان ؟؟؟ لا ما يصير كيف تختارون سلطان ..... وأنا لا ....
    الملك فهد يزعق ويصيح منادياً إبنه :
    عزوز ..... عزوز ..... مانتب قايللي .... إنك مسوي واسطه حق خالك .... علشان الإستاذ جورج يختارني أنا ؟
    لاتكون قاصن علي ...... ترا والله العظيم أكفخك أنت وامك وخالك .... والإبراهيم كل ابوهم

    مبارك وقد زاد ذهوله :
    جورج إيه ... وسلطان إيه .... وعزوز إيه ...... جرا إيه ياقلالة الملك ..... أنا حسني مبارك

    فهد :
    إييييييه ..... دريت يا إستاذ جورج ..... تبي تقول إن حسني مبارك مشارك معكم ...... ومتصل علي علشان نساعده
    إبشر وأنا خوك يامبارك ........ إنشالله ما نفشلك ...... بس تكفا قولي ..... كم وصل ربحك ؟؟

    مبارك يفغر فمه ويتمتم مخاطباً نفسه والسماعه ما زالت في يده :
    إيه ده ...... الراقل ده مقنون ؟؟

    فهد يصيح بفرحه وقد تناثرت "سعابيله" على الهاتف :
    مليون ؟؟؟ .... مليون ؟؟؟ تقول ... مليون ؟؟؟ صدق ؟؟ قل والله العظيم ..... مليون .... أنا ربحت المليون
    يا عزوز ..... يا عزوز .... إزهم على أمك ..... قلها أبوي ربح المليون
    يا حليلي .... يا حليلي .... والله عبود يبي يموت لين عرفته
    عزوز ..... عزوز ..... إتصل على عمك عبود
    مشكور إستاذ جورج ...... والله ما قصرت مشكور ... مشكور...... عبوووود ....... عبووووود

    حسني مبارك يغلق الهاتف وقد إزدادت رأسه غلظه وجحظت عيناه :
    يا نهار مش فايت .... الراقل مخه لسع ..... الله يخرب بيتك يافهد ..... طيرت الربع الفاضل من نافوخي
    يادي النيله ..... أكلم مين دلوقتي

    مبارك موجهاً حديثه لسوزان مبارك :
    ما تشوري علي ياسوزي ...... أكلم مين ؟؟ .... أكلم عبد الله ... ولا أكلم سلطان ..... ولا آخد الطياره وأروح لعبد الله أحسن ؟؟ الراقل أبو عمار زمانه شخ على روحه ...... ويمكن يديني بوسه أروح فيها

    سوزان مبارك :
    كلم عبد الله أحسن .... وإن ماعرفش يعمل حاقه .... إبأى روح له

    مبارك :
    أوكيه .... يتمتم وهو يقلب فهرس التليفونات :
    عبد الله بن عبد العزيز ..... عبد الله بن عبد العزيز ..... عبد الله بن عبد العزيييييييز
    إلا أوليلي ياسوزي ..... ألائي نمرة عبد الله في حرف إييييييه


    .............. يتبع
     

مشاركة هذه الصفحة