القات...السرطان ..ثنائي مرعب في اليمن

الكاتب : Sleepless Doha   المشاهدات : 1,299   الردود : 10    ‏2005-07-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-07-27
  1. Sleepless Doha

    Sleepless Doha قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,988
    الإعجاب :
    0
    ارتفاع مرض السرطان في اليمن (20الف )حاله سنويه حيث تعد اليمن من اكثر الدول العربيه انتشار لمرض السرطان
    حيث ان 90% ممن تتم معالجتهم في الأردن والإمارات هم يمنيون ويعانون السرطان .
    هذه الاحصائيات المخيفه والمرعبه هي نتيجه تعاطي القات ...وهذا ما دفعني لاعطاء نبذه عن هذا المخدر

    فما هو القات
    [​IMG]

    الاسم العلمي للقات كاثا اديوليس فورسك ( نسبة إلى العالم فورسكال ) ) Catha Eodulis (Forskal )
    الاسم العربي : قـــــات
    في أوروبا :catha. Khat .Kat .Gat Giat
    في الصومال : قات ولكن تنطق الكلمة ( تشات ) والاسم الذي يلي القات في الشهره والاستعمال هو ( ميرا ) وينتشر هذا الاسم في شرق وجنوب افريقيا .
    دخل القات إلى اليمن في القرن السادس الميلادي عندما دخل الأحباش إلى اليمن لأول مرة،و احتلوها حيث كان يغلى ويشرب، وبالتالي كان يسمى قهوة القات وقهوة البن،
    أدرجت منظمة الصحة العالمية القات عام 1973 ضمن قائمة المواد المخدرة، بعدما أثبتت أبحاث المنظمة التي استمرت ست سنوات احتواء نبتة القات
    على مادتي نوربسيدو فيدرين والكاثين المشابهتين في تأثيرهما للأمفيتامينات.
    ولهذه المواد تأثير على الجهاز العصبي، حيث تتسبب إفراز بعض المواد الكيميائية التي تعمل على تحفيز الخلايا العصبية مما يقلل الشعور بالإجهاد والتعب،
    ويزيد القدرة على التركيز في الساعات الأولى للتعاطي، ثم يعقب ذلك شعور بالاكتئاب والقلق.
    عام 1979تناول تقرير صادر عن منظمة الصحة العالمية عن ان القات يحتوي على أربعين مادة من أشباه القلويات في نبتة القات، صنفوها ضمن مجموعة الكاثيديولين، ومعظمها يتشابه مع الكوكايين والأمفيتانيات في تأثيرها على المتعاطي، تؤدي هذه المواد إلى زيادة ضربات القلب والنشاط الحركي وزيادة استهلاك الأوكسجين.أجرى الخبراء تجاربا على الفئران لمعرفة تأثير الكاثينون فوجدوها تعيش حالة من المرح الصاخب لمدة 24 ساعة عقب تناول الجرعة، ثم تعقبها حالة من الاكتئاب والخمول والشعور بالأرق والقلق بعد ذلك، وهي حالات مشابهة لما يشعر به مدمنو القات.
    الا تلاحظون اخواني صعوبة التبول والإفراز اللإرادي للسائل المنوي والضعف الجنسي من خلال وبعد تناولكم للقات .
    تعرفون لماذا ........؟ذلك لتأثير القات على البروستاتة والحويصلة المنوية.
    الا تعرفون يا أطباء وعلماء ومتعلمي اليمن ان إدمان القات يودي إلى زيادة نسبة السكر في الدم، مما يجعل متعاطيه أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري، كما يقلل نسبة البروتين في الدم، مما يؤثر على نمو الجسم، ولعل هذا ما يفسر الهزال وضعف البنية لدى غالبية المتعاطين في اليمن . الا تعلمون انه يؤثر على الجهاز الهضمي، وهومسبب رئيسي في عمليات عسر الهضم، وأمراض البواسير، بسبب وجود مادة التانين، ويعزى السبب كذلك إليه في فقدان الشهية وسوء التغذية.
    لكن ما سبب ارتفاع مرض السرطان (20 الف )حاله سنويه ............؟

    يرجع سبب ذلك الى استخدام مواد كيميائية غير مسموح بها عالمياً ترش على هيئة بودرة أثناء زراعته لا بل ويتفاخر المزارعون بالانواع والاشكال المستورده .
    الا تلاحظون ان 45 في المائة من المزارعين وخاصه الأطفال مصابون بالتهابات جلدية في حين تشكل نسبة ‏الاصابة باحمرار العيون المصحوبة بالتهاب صديدي 30 في المائة فيما تحتل الاصابة ‏بالأمراض المعوية 20 في المائة وبالمقابل تنتشر نوبات الصرع بنسبة 5 في المائة(اخر الدراسات عن المستخدمين لهذه المواد)
    تعرفون لماذا ..؟ انها نتيجة رش السموم والمبيدات الكيماوية ‏وعدم استخدام المبيدات وفق الارشادات المكتوبة او التقييد بارشادات السلامة فضلا ‏عن تعرضهم بشكل مباشر للأتربة والرياح اثناء قيامهم بعملية الرش لتلك ‏المبيدات الحشرية.
    اذا كان هذا حال المستخد مين للمبيدات ....فكيف يكون حال المخزنيين......؟

    امراض خطيرة (كسرطان الرئة واللثة والفم) بدأت تظهر في اليمن خلال الأعوام الأخيرة ....الله يستر .


    هناك الكثير من المشكلات نتيجة تناول القات تتمثل بالجوانب الصحية والاقتصادية والمعيشية للسكان لا يتسع موضوعي لها
    ولكنني ساسرد بعضها واتكلم عنها في مناسبات قادمه

    تقدر الدراسات حجم الانفاق اليومي على القات من جانب المواطنين اليمنيين بنحو 750 مليون ريال، اي مايقارب من 260 مليار ريال في السنة
    مساحة الاراضي المزروعة بالقات في الجمهورية اليمنية تصل الى 150 الف هكتار، وهي تعادل مانسبته 7% من اجمالي المساحة الصالحة للزراعة، وتتوسع زراعة القات سنويا الى ما مساحته 2150 هكتار
    تستهلك شجرة القات مايقرب من 70% من حجم المياه المستخدمة في الزراعة، ويرى الخبراء بأن زراعة القات تعد من الاسباب الرئيسية وراء مشكلة المياه التي تواجهها اليمن جراء انخفاض منسوب الاحواض الجوفية التي يستنزف القات النسبة العالية من مياهها.
    تبين أن نسبة الإصابة بأمراض جلطة القلب تزيد بـ49% بين المخزنين مما هي بين غير المخزنين. وكذلك أن الذين يخزنون القات بانتظام يعانون من صعوبة المضغ الكامل للطعام، واحتمالية فقدان الأسنان،
    عندما تزول التأثيرات للقات ينتاب المخزنين الإحساس بالإنهاك والنعاس، وقد يشعروا بالكآبة إلى الدرجة التي قد تولد عندهم رغبة الانتحار.
    في فترة قياسية لا تتعدى ثلاث سنوات تقريبا تنامي عدد الشابات اللواتي ينزحن صوب تعاطي وريقات "القات "، و أثبتت دراسة ميدانية لمجموعة من الطالبات الأكاديميات بجامعة صنعاء أن 65% من الشابات المتعلمات من مختلف المستويات التعليمية يلجأن لتعاطي وريقات "القات" لقتل الفراغ ..

    عند البحث والدراسه لهذا الموضوع ..هالني ما عرفته عن هذه الورقه (القات)المخيفه وانا شخصيا لو كنت مسؤول
    لكنت صنفت القات ضمن المخدرات المحرمة قانونياً كالكوكائين والكانابيز والامفيتامين
    .

    والله من وراى القصد

    [​IMG]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-07-27
  3. Sleepless Doha

    Sleepless Doha قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,988
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]


    تعبت وانا انتظر اي تعليق
    [​IMG]

    ياجماعه ..............علشان خاطري تقروه
    والله موضوع مهم ........تعبت فيه
    خلوني اكسب شويه أجر .

    بس ما عليه ..باقعد اقراه لنفسي كل يوم
    [​IMG]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-07-27
  5. ابتهال الضلعي

    ابتهال الضلعي كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-24
    المشاركات:
    2,490
    الإعجاب :
    0
    أخي أو اختي...لا حياة لمن تنادي...اذا كنت تعبت من جمع المعلومات فقد تعبت انا من القاء محاضرات في هذا الشأن في مدارس عدة...لكن اذن من طين واذن من عجين.....
    جزاك الله خيرا....
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-07-27
  7. بسكوت مالح

    بسكوت مالح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-04-30
    المشاركات:
    8,984
    الإعجاب :
    1,258
    اخوي
    الموضوع مهم جدا
    بس الجهل متفشي في صفوف الشعب انت انشر الوعي وبيجزيك الله خير
    انا من ناحيتي قمت بنشره وماقلت بنشره قلت قمت بنشره يعني نشرته خلاص وبيقرئه اكبر عدد ممكن من القراء

    جزاك الله خير
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-07-27
  9. Sleepless Doha

    Sleepless Doha قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,988
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك اختي العزيزه.........
    [​IMG]

    شرود... ذهني


    .... توتر.......


    قلق..


    مواد كيماويه محرمه



    والنتيجه



    سرطان

    [​IMG]
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-07-27
  11. Sleepless Doha

    Sleepless Doha قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,988
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك ..........
    [​IMG][​IMG][​IMG]
    ما تراه ماهو ..........الا سم قاتل .......سرطان على شكل ورقه
    ماتراه ليست طبيعه خلابه ........بل هو سرطان متحرك


    [​IMG]
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-07-27
  13. ail

    ail عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-07-13
    المشاركات:
    406
    الإعجاب :
    0
    good point you s thank you and i will pass it to the rado in usa michigan
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-07-27
  15. Sleepless Doha

    Sleepless Doha قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,988
    الإعجاب :
    0
    pls. do it Ali ....print it and pass it to all your love one

    [​IMG]

    Khat (Catha edulis Forsk) is a plant whose leaves and stem tips are chewed for their stimulating effect. The plant grows wild in certain areas of East Africa and the Arabian Peninsula. Among the various compounds in the plant, two phenylalkylamines, namely cathine and cathinone, seem to account for most of the stimulant effect. When ingested, users get a feeling of well-being, mental alertness and excitement. The after-effects are usually insomnia, numbness and lack of concentration

    In 1973, the World Health Organization reported that 80% of men and between 7% and 10% of women in Yemen were khat users [3,4]. More women and an increasing number of juveniles now chew khat regularly [5]. Financially, khat sellers achieve an above-average long-term return compared with other investment activities. Wide areas of fertile lands and most water sources are used now to grow khat. Moreover, Yemeni farmers are using excessive amounts of fertilizers and insecticides to improve and protect their crops.

    During the last two decades, important progress has been made in understanding the pharmacological and social effects of khat, but less attention has been paid to the concentration of trace elements in khat and their role in disturbing trace element levels in human tissues and body fluid.

    Differential pulse anodic stripping voltammetric (DPASV) procedures for the direct determination of low levels of cadmium (Cd), lead (Pb), copper (Cu) and zinc (Zn) in Yemeni khat were used in our study. Stripping electrochemical techniques combine high detection sensitivity, accuracy and precision with sufficiently high determination rates, convenience in application and moderate costs for instrumentation ].

    Since values for khat previously had not been reported, we compared mineral levels of khat with mineral levels of six leafy vegetables commonly grown and freshly eaten in the Republic of Yemen. For our investigation, leaves were used as they generally accumulate greater amounts of elements than do other parts of plant
    s.


    [​IMG]
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-07-28
  17. Sleepless Doha

    Sleepless Doha قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,988
    الإعجاب :
    0
    للتفعيل ..........[​IMG]
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-07-29
  19. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    ذكر المصادر عزيزي لا تنسى


    المصادر:
    1- المركز الوطني للمعلومات، اليمن، نقلاً عن وزارة الزراعة والجهاز المركزي للإحصاء. مع الإشارة إلى أن الجدول لم يشمل احصائيات القات للأعوام 1990، 1991، 1992.
    2- منظمة الأغذية والزراعة
    3- جامعة بنسلفانيا، مادة الـ Evrything about QAT ، Qat
    4- موقع Drugscope مادة الـ KHAT
    5-National Library of Medicine مادة الـ QAT.
    6- قناة الجزيرة، برنامج ضيف وقضية، القات في اليمن: تطور الظاهرة والعلاج.
    7- المخدرات مأساة البيئة المعاصرة - مرجع سابق - ص 669 - 695.
    8- سعيد ثابت - صحيفة المستقلة - العدد 344 السنة التاسعة - 26/3/2001م - مقابلات مع عدد من أطباء الجهاز الهضمي في اليمن.
     

مشاركة هذه الصفحة