الحديث عن العمالقة .. وأحمد مطر

الكاتب : YaHar   المشاهدات : 532   الردود : 1    ‏2002-02-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-02-17
  1. YaHar

    YaHar عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-12-20
    المشاركات:
    353
    الإعجاب :
    0
    ليس أصعب من الكتابة عن العمالقة شيء .. أولاً لأن اللغة لا تسعف في أغلب الأحيان .. وثانياً لأن العمالقة أوضح من أن يتمكن أحد من توضيح دور لهم .. فلا شي مخفي أصلاً .. وشعوري وأنا أقول أشياء معروفة .. شعور قاتل ومحبط .. إلا إن كان من أتحدث عنه هو أحمد مطر .. الشاعر الذي أحدث قفزة فنية هائلة في القصيدة الحديثة .. حقائق أحمد مطر لا تنكر الحق .. لكن بساطته تسحب البساط من تحت الأقدام والأقلام .. تراجعه تقدم .. ومراجعته إقدام وقدومه أقدميّة لا تقاس بالزمن ولكن تتصف بالجرأة .. لا أقول أن في قصائده روح الحداثة فحسب بل فيها حديث الروح أو روح المحادثة بين الذات والذات .... مع حالة استثنائية كهذة .. يمكن لي أن أعيد الكلمات ذاتها دون أن أشعر بأني أكرر شيئاً منها .. كما يمكن لكم أن تصفقوا طرباً وإعجاباً آلاف المرات .. دون أن تجدوا في تكرار حركة التقاء الكف بالكف .. مللاً أو عادية من أي نوع .. ويمكن لنا جميعاً أن نهتف : .. شكراً .. وألف شكر أيها الشاعر المبدع .. المبدع الكبير .. الكبير الشاسع .. الشاسع الرائع .. أحمد مطـــــــــــر ...


    إعلان مبوب .. (( لأحمد مطر ))

    على رصيف المشكلة
    دست بلا قصد على صحيفة مهلهلة
    رفعتها
    قلبتها
    رأيت إعلانا بها
    وجاء فيه ما يلي :
    (( مناضل سبهللة يهوى ركوب البحر والمماطلة
    يمتهن التمثيل والتقبيل
    ويحسن التطبيل
    ويتقن النضال بالمراسلة
    لديه شعب صالح
    وثورة معطلة
    يرغب في بيعها
    ويقبل المبادلة
    بدولة مستعملة ! ))
    بصقت في الصحيفة المهلهلة
    طويتها بحثت عن مزبلة قريبة
    وبعدما سددت أنفي جيداً
    رميتها
    لكنني أشفقت من تصرفي
    على شعور المزبلة !



    يهـــــــــر ..





    أخوكم يهــر .. يبحث عن قصائد مسجلة على (( شريط كاسيت )) بصوت أحمد مطر .. فمن لديه هكذا (( شريط )) .. أتمنى أن يرسله لي فضلاً لا أمراً ... تحياتي لكم ..

    :)
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-02-17
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    أحمد مطر ، غيث المعاني ونهر القصيد !!

    يقول زهير بن أبي سلمى :

    وإنما الشعر لب المرء يعرضه **** على المجالس إن كيسا وإن حمقا

    وإن أشعر بيت أنت قائـــــلــه **** بيت يقال إذا أنــــــــــــشدته صدقا

    وشاعرنا القدير أحمد مطر لا نقول صدق في بيت فقط وأنما هو صادق في كل قصائده أو كما يسميها لافتاته .. المدهش في هذا العملاق أنه يأتي بالواقع دون زيادة أو نقصان ولكنه يضعه بين يديك بحلة جديدة وأسلوب مطري ساحر وساخر في آن واحد ..

    أحسنت أيها العزيز / يهر .. فعلا ، يصعب على الكاتب أن يفي حق هذا القلب الكبير الذي يحوي وطنا ..

    دمت عزيزا ..

    لك الود .
     

مشاركة هذه الصفحة