المظاهرات ضد الجرعة من منظور اعلامى

الكاتب : يمن الحكمة   المشاهدات : 401   الردود : 1    ‏2005-07-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-07-25
  1. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    وبعد ان شهدت الساحة اليمنية الداخلية العديد من الاحداث بداء باعلان الرئيس عدم الترشح للفترة الرئاسية القادمة
    وما لحقها من تناقضات واظطراب سياسى دل على عقم الوعى الداخلى بين الساسة من اصحاب القرار والمعارضة التى رفعت شعارات تطالب الرئيس بالرحيل الى حالة الحمود فى هذة النقطة الاكثر من مهمة
    وما اقدمت علية الحكومة اليمنية الفاسدة من انزال الجرعة المميتة والتى فقد المساكين على اثرها الوعى وبداء حالة الهستيريا بحثا عن حل فكان ان انتقل التعبير والمطالبة الى تخريب وتكسير كل ما وقع على يدية او بصرة
    اكان للدولة ام للمواطنيين
    ونقف عند نقطة التداول الاعلامى لهذة الاحداث وبالذات ما تم عرضة فى القنوات الفضائية العربية
    فقد لوحظ ان اللقاءات كانت مع مجموعة من الناس الذين لا يستطيعون التعبير رغم ان المتظاهرين كانوا من كل طبقات المجتمع من متعلمين وانصاف متعلمين واميين
    وقد لوحظ ايضا ان بعض الاخوة غير قادر على توصيل رسالة المواطن البسيط الى الحكومة والى الراى العام لنقل العربى كون المتحدثين ذوو ثقافة بسيطة ومعظمهم شارك فى المظاهرات كنوع من جنى ما تصل الية اليد
    فلماذا لم يراعى مراسلى وكالات الانبا التحرى فى اختيار من هم جديرون فى التعبير عما يريدة الشعب دون الاخذ العشوائى والذى يفضى الى خطاب غير مفهوم للاخوة العرب من دول الجوار او البعيدين
    هذا ما اردت ان اعبر عنة حيث شعرت بالمرارة عندما كان يتحدث بعض الاخوة دون ان يجيدوا فن المطالبة بحقوقهم
    فما راى الاخوة الاعضاء فى هذا الموضوع
    علما ان اخذ عينات عشوائية من المجتمع مطلوبة ولكن فى امور تحتاج الى من يستطيع ايصال الرسالة بوجود شعب مثقف فى بلد بداء يسجل حضور ديمقراطى

    يــــمــــ الحكــــــمــــــة ـــن
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-07-25
  3. مختار الجونه

    مختار الجونه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-07-19
    المشاركات:
    806
    الإعجاب :
    0
    أخي يمن الحكمة

    كما يقول المثل
    لاحياة لمن
    تنادي..
    فكيف تريد
    أن يكون الحل
    ونحن نصادف
    العقبات من جميع
    نواحيها ولانستطيع
    إبداء ما نريدة من
    حكومتنا الرشيدة
    !
    !
     

مشاركة هذه الصفحة