صور للحط من كرامة الإنسان وانتهاكات صارخة

الكاتب : الزعيم2002   المشاهدات : 538   الردود : 0    ‏2002-02-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-02-15
  1. الزعيم2002

    الزعيم2002 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    337
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
    صور للأسرى تظهرهم وهم مغطو الرأس والايدي

    وعصابات على الأعين تمنعهم من الرؤية

    وغطاء على الأذنين يمنعهم من سماع مايحيط بهم

    ومنع الأسرى من تشغيل حواس النظر والسمع والشم واللمس

    وتقييد أرجلهم وأيديهم أغلب الوقت، وتُعصب أعينهم، وتُسدّ آذانهم.

    وتخديره وصعقه بالصدمات الكهربائية لإفقاده القدرة على المقاومة أو الحركة

    وتقييد الأسرى بسلاسل تُشدّ إلى مقاعدهم

    ويتم تفتيشهم بشكل دقيق من جانب الجنود الأمريكيين الذين يرتدون قفازات مطاطة واقية من الأمراض!!!

    ويتم احتجاز كل أسير على انفراد، وهو مكبل بسلاسل مربوطة بالحوائط، ولا يُسمح له بالتحرك

    محاولات خبيثة للحط من كرامات الإنسان من أم الحرية أمريكا الملعونة اسأل الله أن يعجل بزوالها وأن يجعل ولاياتها دويلات .

    وهذه بعض معاناة أسرى المجاهدين في افغانستان الذين اعتقلتهم أمريكا من لحظة إلقاء القبض عليهم في أفغانستان، مرورا برحلة نقلهم إلى قاعدة "جوانتانامو" في كوبا، وانتهاء بما يمرون به من أوضاع قاسية في سجنهم.

    ومع لحظة القبض على الأسير تبدأ عملية انتهاك حقوقه؛ حيث يتم - وفق ما ذكرته صحيفة واشنطن بوست 13-1-2002 - تخديره وصعقه بالصدمات الكهربائية لإفقاده القدرة على المقاومة أو الحركة. ولا يكتفي جنود المارينز الأمريكيون بذلك، بل إنهم يقيدون هؤلاء الأسرى بسلاسل تُشدّ إلى مقاعدهم في الطائرة التي تنقلهم إلى جوانتانامو، كما تُغطى رؤوسهم أثناء الرحلة الجوية التي تستغرق نحو 20 ساعة.

    وحسب تقرير صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية الأحد 20-1-2002 فمع وصول أسرى القاعدة إلى جوانتانامو تبدأ رحلة أخرى من العذاب؛ حيث تقف 3 عربات مسلحة منتشرة في استقبال الأسرى، وعلى متنها جنود يحملون المدافع، فضلا عن عربة رابعة تحمل قاذفة قنابل يدوية، وبجوار هذه العربات المسلحة يقف جنود آخرون من المارينز على أهبة الاستعداد لأي طارئ. كما يوجد قوات من القناصة متخفية على جانبي قاعدة جوانتانامو، علاوة على مروحية تحلّق فوق القاعدة لحراستها من أعلى.

    ونقلت الصحيفة عن أحد المراسلين الذين سُمح لهم برؤية هذا المشهد: "إن الجنود الأمريكيين يسرعون للإحاطة بالطائرة التي تحمل أسرى القاعدة، في مشهد لا يختلف كثيرا عما يقوم به الحرس الخاص بأي رئيس دولة عند هبوطه من طائرته، وعند هبوط الأسرى تكون في انتظارهم الملابس البرتقالية (الزي الخاص بالسجناء) ويتم تفتيشهم بشكل دقيق من جانب الجنود الأمريكيين الذين يرتدون قفازات مطاطة واقية من الأمراض"، على حد تعبير الصحيفة الأمريكية، ثم يتم وضع الأسير في حافلة من الحافلتين المخصصتين لنقلهم داخل إلى معسكر "أشعة إكس" داخل قاعدة جوانتانامو.

    وعند وصول الأسرى إلى معسكر أشعة إكس -الذي أطلق عليه هذا الاسم لأنه يمكن من خارجه رؤية كل شيء داخلة بينما العكس لا يحدث- يفقد الأسرى حواسهم، فلا يستطيعون رؤية أو سماع أو لمس أي شيء بسبب تقييد أرجلهم وأيديهم وتعصيب أعينهم وإجبارهم على ارتداء أقنعة وجه وسدادات للأذن.

    معسكر إكس

    وعند وصول الأسرى إلى معسكر أشعة إكس -الذي أطلق عليه هذا الاسم لأنه يمكن من خارجه رؤية كل شيء داخلة بينما العكس لا يحدث- يفقد الأسرى حواسهم، فلا يستطيعون رؤية أو سماع أو لمس أي شيء بسبب تقييد أرجلهم وأيديهم وتعصيب أعينهم وإجبارهم على ارتداء أقنعة وجه وسدادات للأذن.

    ويتم احتجاز كل أسير على انفراد، وهو مكبل بسلاسل مربوطة بالحوائط، ولا يُسمح له بالتحرك إلا لفترة قصيرة عندما يقوم الحرس باصطحابه للسير معه وهو مكبل الأيدي.

    ويؤكد بعض الأطباء بمنظمة العفو الدولية لصحيفة "صنداي تايمز" الأحد 20-1-2002 أن حرمان الأسرى من حواسهم فترة طويلة قد يؤدي إلى إصابتهم بحالات هلوسة أو فقدان توازن.

    ومن جانبهم زعم المسؤولون الأمريكيون أنه تم اتخاذ تلك الإجراءات أثناء رحلة انتقالهم إلى جوانتانامو بهدف حماية السجناء والجنود القائمين على حراستهم، ولكن هؤلاء المسؤولين لم يقدموا تفسيرا مقبولا لهذه التدابير داخل القاعدة ذاتها.

    ويقول أحد المسؤولين الأمريكيين لصنداي تايمز: إن الأسرى يرتدون أقنعة وجه؛ نظرا لإصابة أغلبهم بمرض السل، وهو ما يهدد بانتقال عدوى المرض إلى الجنود، غير أن "جيم ويست" الطبيب بمنظمة العفو الدولية أكد أن المكان الذي تقوم القوات الأمريكية باحتجاز الأسرى فيه مكان مفتوح وواسع ولا يمكن أن ينتقل مرض السل إلى الحرس إلا في وجود ازدحام أو مكان يقل فيه الهواء. وأشار ويست إلى أنه إذا كان يوجد مصابون بالسل بين الأسرى فإنه من المفروض توفير العلاج لهم في مستشفى عسكري.

    هذه ما تفعله الولايات المتحدة الأمريكية بالأسرى المجاهدين فما رأي الأخوة الأفاضل

    اسأل الله العظيم أن يرينا في الدولة الظالمة عجائب قدرته .

    نسخة إلى حكام العرب

    نسخة إلى جامعة الدول العربية

    نسخة إلى كل العملاء والمنافقين



    المصدر الساحة العربية
     

مشاركة هذه الصفحة