نجاح مميز لتجربة نظام الركبي الآلي للهجن

الكاتب : PILOT   المشاهدات : 510   الردود : 1    ‏2005-07-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-07-23
  1. PILOT

    PILOT عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-12-06
    المشاركات:
    294
    الإعجاب :
    0
    نجاح مميز لتجربة نظام الركبي الآلي للهجن
    تقرير من اخى الاستاذ شعلة

    [​IMG]

    شهد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة بعد ظهر أمس أول سباق تجريبي لنظام الركبى الالي للهجن الذي أقيم بميدان سباق الوثبة بعد قرار منع استخدام صغار الركبية الذى سيتم تطبيقه في الموسم المقبل لسباقات الهجن في الدولة اكتوبر المقبل·
    ويأتي هذا الإجراء وسباقات الهجن بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وأخيه صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإخوانهما أصحاب السمو اعضاء المجلس الاعلى حكام الامارات لإحياء تراث الآباء والأجداد·
    وشهد التجربة معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان رئيس دائرة التشريفات والضيافة رئيس اتحاد الامارات لسباقات الهجن وعدد من الشيوخ واعضاء مجلس ادارة اتحاد الامارات لسباقات الهجن وجمع كبير من المواطنين من ذوي الخبرة واصحاب الحظائر ''العزب'' والمهتمين بالهجن والحفاظ على التراث العربى الاصيل·
    وجرى على ميدان سباق الوثبة الجديد شوط واحد شاركت فيه 10 مطايا عليها 10 من الركبي الآلي مثبتة على ظهورها ولمسافة 3 كيلومترات وسط دهشة الجمهور الذى احتشد لمشاهدة الاشواط الاعتيادية لسباق الهجن عندما عرف انها تقاد من قبل روبوتات او ركاب اليين تم الباسهم ملابس تجعهلم يظهرون كالاطفال الذين يتم وضعهم على ظهور الجمال فى احد اشواط سباق الهجن التي تقام بصورة دورية في الامارات.

    [​IMG]

    استخدم أطفال آليون يتم التحكم فيهم عن بعد لأول مرة يوم الاثنين 19-7-2005 لامتطاء النوق التي تشارك في سباق الهجن بدولة الإمارات العربية المتحدة في سباق تجريبي بعد أن شددت الدولة الخليجية على حظر استخدام الأطفال في تلك السباقات. وقالت وكالة الأنباء الإماراتية إن مسؤولين وصفوا استخدام الأطفال الآليين الذي يبلغ وزن الواحد منهم 15 كيلوجراما وألبسوا الزي التقليدي لأطفال الهجن خلال سباق أقيم في العاصمة أبوظبي بأنها تجربة ناجحة.

    وجرمت الإمارات في وقت سابق من هذا الشهر استخدام أطفال أقل من 18 عاما في سباقات الهجن وهي ممارسة أدينت عالميا بوصفها أحد أنواع العبودية.

    وتريد الإمارات وجارتها قطر التي جرمت أيضا امتطاء الأطفال لتلك النوق استخدام أطفال اليين يتم التحكم فيهم عن بعد عبر نظام تحكم يتم تنصيبه على ظهر النوق. وينوي مسؤولون من الأمارات طلب 10 آلاف طفل إلي من الدول الآسيوية واليابان بتكلفة ألفي دولار لكل جهاز.

    وقالت جماعات حقوق الإنسان إن آلاف الأطفال بعضهم يبلغ عمره 4 سنوات يستخدمون لامتطاء تلك النوق في تلك الرياضة الشعبية في الإمارات الغنية بالنفط. ويضيفون أن العديد من هؤلاء الأطفال وأغلبهم من دول آسيوية فقيرة خطفوا أو باعتهم عائلاتهم وأنهم يعيشون في ظروف تشبه السجون ويتم تجويعهم ليصبحوا أخف وزنا لكي تعدو النوق التي يمتطونها بشكل أسرع.

    وصنفت الولايات المتحدة الشهر الماضي 4 دول خليجية حليفة ومنها الإمارات المتحدة وقطر كأسوأ دول في مجال التجارة بالبشر. إلا أن الإمارات بدأت بالفعل في إعادة بعض هؤلاء الأطفال إلى عائلاتهم في الخارج.

    ولقد نجحت هذة التجربة بقطر وعممت واتمناء ان تعمم بالسعودية
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-07-23
  3. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,909
    الإعجاب :
    703
    هذا هو المفترض لعدم الزج بالقصر في تلك المغامرات التي لا يجنون منها الا العناء بينما يجني الخير الوفير الملاك.
     

مشاركة هذه الصفحة