إصدارات ثقافية ...الأديبة الجزائرية (ياسمينة الصالح ) و ( بحر الصمت )

الكاتب : الصـراري   المشاهدات : 383   الردود : 2    ‏2002-02-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-02-14
  1. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    [movel][​IMG] [/movel]
    تداخل جميل بين الحب والوطن والثورة.....:):):)

    [mover]إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية .......إصدارات ثقافية ....... [/mover]

    [gl]بحــــــــــر الصمـــــــت ..................رواية رائعة للأديبة الجزائرية ياسمينة الصــــــــالح[/gl]

    الغلاف: عادي، 19×13، 159 صفحة
    الطبعة: 1 مجلدات:1
    الناشر: دار الآداب
    تاريخ النشر: 01/01/2002 اللغة: عربي

    --------------------------------------------------------------------------------

    النيل والفرات:
    "جاء النهار. انبهر بوجعي هذا الذي يبدو أكثر وضوحاً وقد أشرقت الشمس.. أحلم بالبكاء.. أحلم بالموت. فقط هو الموت القادر على هدهدة أوجاعي كي تنام إلى الأبد. أتشبث بهذه الفكرة وأقف على قدمي. أصطدم بدموع ابنتي. أقترب منها وأمدّ يدي إليها وأجذبها إلي.. تعالي معي يا ابنتي، لا تقسي على أبيك أكثر من هذا، تعالي يا عمري الباقي.. وسأحكي لك الحكاية كلها وستعرفين كم كنت حزيناً حتى وأنا أتظاهر بالعكس.. تكاد تعلق بشيء ساخر، فأضعها وأضمها إلى قلبي.. يا إلهي.. كم هو سهل على أب أن يضم ابنته إلى قلبه.. ها هي تبكي من جديد.. ابكي يا صغيرتي.. ابكي زمنك المتراكم الذي ورثته عني، ابكي الحقيقة التي سوف أحكيها لك. ابك أمك وخالك وأباك و.. نفسك. ابكي وعندما تخلصين من البكاء تعالي معي وتعالي إلي، فأنا بحاجة ماسّة إليك، بحاجة إلى ربيعك فلم يبق لي الكثير، غير قرية بعيدة وبيت وتاريخ مشوّه ومجروح. أنا بحاجة إلى وضوحك قبل أن أذهب فارغاً من ذاكرتي ومن صمتي الذي صار بحراً".

    في "بحر الصمت" تداخل جميل بين الحب والوطن والثورة. ينطوي هذا التداخل على أبعاد دلالية هامة ومعانٍ عميقة تمزج الحب بالتاريخ، وقد تجلت براعة المؤلفة في إيجاد شخصيات ذات رموز قادرة على الحفاظ على مرجعيتها الواقعية. كما يتفرد السرد بشاعرية مرهفة ومؤثرة ترتقي بالرواية إلى مستوى فني لافت.

    وتجدر الإشارة إلى أن رواية ياسمينة صالح هذه حازت على جائزة مالك حداد لعام 2001-2002 مناصفة مع رواية "بوح الرجل القادم من الظلام" لإبراهيم سعدي، وهي جائزة تأسست بمبادرة من الروائية الجزائرية أحلام مستغانمي تكريماً لذكرى مالك حداد تشجيعاً لكتّاب اللغة العربية الصامدين في الجزائر.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-02-16
  3. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    عزيز الصراري

    هل الكاتبه هي من كانت تكتب لدينا هنا ؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-02-16
  5. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    الغالي بن ذي يزن ..

    نعم هي أديبتنا وضيفتنا ياسمينة الصالح بنت الجزائر ..
     

مشاركة هذه الصفحة