قرار الرئيس احرج واربك قيادة الحزب الحاكم

الكاتب : محمد الخامري   المشاهدات : 302   الردود : 1    ‏2005-07-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-07-19
  1. محمد الخامري

    محمد الخامري كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2005-04-19
    المشاركات:
    163
    الإعجاب :
    0
    محمد الخامري من صنعاء : اكد سياسي يمني معارض لـ"إيلاف" أن الرئيس علي عبدالله صالح سيجد العديد من الضغوطات التي ستمارس عليه من قبل من اسماهم بالسلطة الموازية المستفيدة من بقائه في السلطة ، مشيراً إلى أن العديد من قيادات الحزب الحاكم ستعمل جاهدة على إثناء الرئيس على تنفيذ قراره الذي أعلنه أمس (الأحد) في الاحتفال الذي أقامه بمناسبة الذكرى الـ27 لتوليه مقاليد الحكم في البلاد والذي أشار فيه إلى انه لن يرشح نفسه للانتخابات الرئاسية القادمة المقرر إجراؤها في أيلول (سبتمبر) من العام القادم 2006م.
    وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته بان الأيام القادمة ستشهد تحركات غير معهودة لقيادات الحزب الحاكم في اللجنة العامة والدائمة والأمانة العامة ورؤساء فروع المحافظات وبعض قادة الدوائر الحكومية لتدارس الوضع الحرج الذي وضعهم فيه الرئيس علي عبدالله صالح بذلك القرار.
    على نفس الصعيد تنادت قيادات الحزب الحاكم ومؤسسات الدولة صباح اليوم لاجتماع في دار الرئاسة برئاسة نائب رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي وحضره رئيس مجلس الشورى عبد العزيز عبد الغني وأعضاء المؤتمر في المجلس، ورئيس مجلس الوزراء عبد القادر باجمال ووزرائه، ورئيس الكتلة البرلمانية للحزب الحاكم سلطان البركاني ونواب الكتلة، وعدد كبير من المشائخ ورجال الأعمال الذين توافدوا من محافظاتهم منذ فجر اليوم عقب تلقيهم اتصالات من اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام (الحاكم) ، إضافة إلى أعضاء اللجنة العامة والأمانة العامة للمؤتمر بدون الأمين العام لحضوره مؤتمراً يعقد في (فالنسيا) يتعلق بالحوار اليمني الإيطالي التركي – ضمن لجنة للحوار الديمقراطي تشكلت عقب قمة سي آيلند العام الماضي.
    وحسبما ذكر موقع نيوز يمن الإخباري فإن الحضور لم يكن لهم أي برنامج، وكان حديثهم عائما، حتى خرج عليهم الرئيس علي عبدالله صالح مطالبا إياهم بالعمل الجاد من أجل استكمال مهام المرحلة التي تنتهي في سبتمبر 2006م حيث محطة الانتخابات الرئاسية.
    ورفض المصدر الإفصاح عما إذا كان الجميع اتفقوا مع صالح على الاحتفاء بإعلانه عدم الترشح للانتخابات الرئاسية القادمة أو الاستمرار فيما كانت لجنة من كبار رجال الدولة يرأسها رئيس الوزراء عبد القادر باجمّال قد انتهت منه قبل أيام قليلة من إعداد البرنامج الانتخابي لرئيس الجمهورية.
    ومع أن تراجع الرئيس عن قراره محتملا، فقد بدا عليه الإصرار صباح اليوم.
    وبحسب المصدر نفسه فإن مصادر قيادية عليا أكدت أن صالح عبر أكثر من مرة عن "استياءه من أداء المؤتمر الحاكم" كما توقعت مصادر أخرى بقبول الرئيس بمقترح "مغادرة رئاسة المؤتمر الشعبي العام بدلا من رئاسة الجمهورية" منوهةً إلى أنه قد يعلن ذلك أثناء المؤتمر العام القادم لحزب المؤتمر الشعبي الحاكم المقرر انعقاده في آب (أغسطس) بمدينة عدن الساحلية (420 كلم جنوب صنعاء).
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-07-19
  3. اعصار التغيير

    اعصار التغيير قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-05-14
    المشاركات:
    5,665
    الإعجاب :
    0
    ولييييييييييييش الاحراج وانت صدقت ان اللي عندنا حزبيه وتعدديه وحريه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
     

مشاركة هذه الصفحة