صور من بلادي .. نظارة محسن السوداء- الكاتب الساخر أحمد الكولي

الكاتب : ياسر العرامي   المشاهدات : 2,741   الردود : 37    ‏2005-07-08
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-07-08
  1. ياسر العرامي

    ياسر العرامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,015
    الإعجاب :
    0
    للكاتب الذماري الساخر
    أحمد الكولي
    في بداية الثمانينات من القرن الماضي كنت أنا كاتب هذه السطور مرافقاً للاستاذ/ محسن الجبري، مالك ومقدم البرنامج التلفزيوني الفلتة (صور من بلادي) في جولة ميدانية لبعض القرى في محافظة ذمار وبعد استلامه مبتسماً (للزلط) المكافأة من هيئة تعاون عنس آنذاك، تحركت بنا سيارة التعاون حتى وصلنا إحدى القرى المتفق عليها للتصوير، وكان رجال تلك القرية بكامل زينتهم واسلحتهم بالانتظار على أحر من الجمر ليدخلوا الشاشة الصغيرة، حتى إذا نزل الاستاذ/ محسن من السيارة وبدأت كاميرا التصوير بالعمل تقافز أولئك الرجال ليشكلوا حلقة كبيرة وبدأوا بالرقص والبرع على أصوات الطبول شاهري الجنابي تلمع بأيديهم، وكلما وصل أحدهم إلى أمام عدسة كاميرا التلفزيون المثبتة على قوائم ازدادت انفعالاته ونشوته فيقفز عالياً إلى الفضاء كالقرد وقد تصبب عرقاً ليتم تصويره في هذا الحدث العظيم حتى يشاهده الجميع وخاصة نساء القرية عند بث البرنامج على شاشة التلفزيون فيبقى حديث الساعة.

    وكان الجبري يعلق على الميكروفون كالمعتاد مصاحباً للكاميرا: ايها الإخوة (البواطنون) أما الآن تشاهدون أكبر (برعة) في بلادي هذا هو خير حكومة الثورة، هذا هو قبيلي حكومة الثورة يقفز مبتهجاً إلى الأعلى دون موانع أو حواجز مثلما كانت قبل الثورة.

    وعند الانتهاء من الرقص تحركنا من تلك القرية وكان يتم تصوير بعض اللقطات للمناطق والقرى التي كنا نمر منها، وكذا بعض الرعاة والأغنام والمواشي التي نشاهدها بجانب الطريق، والجبري يعلق عليها كما نعرفه: أيها الإخوة البواطنون، هذه هي قرى حكومة الثورة، هذه وديان حكومة الثورة، وهذه أغنام حكومة الثورة، وهذه مواشي حكومة الثورة، وهات يا ثورة لكل شيء نصادفه حتى الناس هم (أوادم) حكومة الثورة.




    كان ذلك الهدار قبل أربعة وعشرين عاماً مضت، وقد ماتت فيها أجيال وولدت فيها أجيال، وذهبت برامج تلفزيونية وحلت مكانها أخرى، والجبري وصور من بلادي لازالا جاثمين داخل جهاز التلفزيون لم يتغير فيهما شيء (الجمعة هي الجمعة وعاصي والديه..) وكان من المفترض استبدال ذلك البرنامج وحبس صاحبه قبل فترة طويلة، لاستنفاد وانتهاء الغرض الذي وجد من أجله وهو تعريف مشاهد التلفزيون بالعادات والرقصات اليمنية، علماً بأنه تم توثيق تلك العادات والرقصات في أفلام تم حفظها في مكتبة التلفزيون منذ سنوات طويلة ولم يعد هناك أي داع لاستمرار هذا البرنامج الذي اصبح يثير القرف كلما أعيد بثه.

    وقد علمنا أن محاولات وحملات عسكرية لايقاف برنامج الجبري قد فشلت في دورات برامجية سابقة، بعد مناشدات واستغاثات من المشاهدين واستطلاع للرأي بضرورة إيقافه ونفي صاحبه، بعد أن تأكد أن خطورته على الصحة العامة والأخلاق في تفاقم مستمر، حيث تشير الأبحاث إلى ارتفاع حالات ضغط الدم ومرض السكر وإدمان الحشيش عند كثير من المواطنين وتزداد خاصة كلما ظهرت صورة رئيس الحكومة ومجلسه أو محسن الجبري وبرنامجه على شاشة التلفزيون إلا أن الجبري كان يأتي بأوامر عليا لإبقاء واستمرار برنامجه القاتل في أي دورة برامجية جديدة مثل عسكري (بقى) مبرراً استمرار بث (صور من بلادي) بأنه دعم للتوجه الحكومي الذي يدفع بقوة لإزدياد حالات الإنهيار والتوتر النفسي في أوساط الناس ليصل الجمع إلى الجنون نتيجة لاتساع قاعدة الفقر وفساد الذمم والأخلاق، خلاصة منجزات الحكومة.

    حقيقة الأمر، أنا لا ألوم محسن الجبري ونضاله المستميت لإبقاء برنامجه الممل والرتيب الذي لا جديد فيه على قيد الحياة سوى أن التجارة تشتي (عيال سوق) فعلى ما يبدو أن هذا البرنامج قد تغيرت سياسته وبدأت تتماشى مع عصر (البزنس) الذي فيه الخير الكثير من مجاميعه، لذلك فقد أصبح برنامجاً (ارستقراطي) وتابعاً للحزب الحاكم ليس فيه مكان للفقير، ولا يتم تصوير مشاهد إلا في أماكن راقية وكذا لا يتم تصوير لقاءات البرنامج إلا مع شخصيات منتقاه بعناية وفي قصور ومنازل فخمة، وهم اما تجار مسؤولون أو مسؤولون تجار أو من المغتربين المريشين في أمريكا ودول الخليج ولقاءاتهم كلها شكر للحكومة على خيرها الوفير.. لمن..؟

    لذلك لم يعد يربطه بالمواطنين الذين يتغنى من أجلهم أي رابط بدليل أنه لا ينزل إليهم ولا يعايش همومهم ولا يصور معاناتهم المعيشية البالغة القسوة، فكل شيء عند الجبري وبرنامجه تمام التمام مثل كذب الحكومة لا ظلم ولا فساد والخيرعم البلاد، ولأن الجبري ينتقي ضحاياه بعناية فقد شاهدنا تصوير إحدى حلقات صور من بلادي في مدينة رداع بداخل أحد القصور الفخمة الباذخة لأحد المغتربين بأمريكا، وعندما كانت عدسةكاميرا التلفزيون تصور كل شيء داخل القصر من زخارف ونقوش وجدران وأبواب كان الجبري يعلق قائلاً بصوته المبحوح: أيها الإخوة البواطنون هكذا تشاهدون زخارف ونقوش حكومة الثورة، وهذه هي أبواب وغرف نوم حكومة الثورة، وهذه مفارش ومداكي حكومة الثورة، ثم شاهدنا (والله إنها ليست مزحة) على شاشة التلفزيون لقطات تصور أحد حمامات ومراحيض ذلك القصر والمياه تتدفق من الحنفيات، والجبري يعلق: هذه هي حمامات ومراحيض حكومة الثورة وهذا بلاط جيشاني حكومة الثورة، وهذه مغاسل وحنفيات حكومة الثورة .. لا ألحقك الله خير يا محسن أنت وحقك حكومة الثورة التي لا زالت معشعشة في رأسك فقط.

    والعجيب هنا أن الاستاذ محسن الجبري لديه حاسة قوية لا توجد عند كل مقدمي برامج التلفزيون وسيوافقني الإخوة القراء عليها، وهي أن كل حلقات برنامج صور من بلادي ومنذ عشرات السنين يكون فيها مأدبة غداء دسمة يتم تصوير كل محتوياتها، فهذه سبايا حكومة الثورة، وهذه لحوم وأكباد حكومة الثورة، وهذا شفوت حكومة الثورة، وهذا ملوج وخبز فديت يدها حكومة الثورة.. ومن ذلك الهدار.

    والملاحظة هنا كيف يستطيع الأخ/ محسن اكتشاف أماكن تلك المآدب وكيف يستطيع أن يشمها بهذه القوة ولو كانت في أقصى مناطق اليمن فيهب إليها بفريقه كأشعب.. ليت والله ومن سايرك يا محسن خاصة في هذه السنوات العجاف لتأخذني أنا والأولاد في رحلاتك الدسمة، عسى أن تدخل بطوننا بعض من قطع لحم مآدب (صور من بلادي) التي افتقدناها من زمان أيام كان الريال (رجال).

    ولأني احترم الاستاذ محسن الجبري فسأقول له يكفينا ما فينا أنت من حال والحكومة من حال فعمرك الافتراضي ووضعك الصحي لم يعودا يساعدانك على الوقوف أمام الشاشة، ولم تعد تجدي نفعاً عملية الترقيع التي تقوم بها لإضاعة معالم سنوات عمرك من صباغة للشعر وشد للوجه فقد بلغت من العمر عتيا، حتى أنك قد أصبحت تتكلم من انفك بدليل أنك عندما تتكلم لا تفتح فمك مطلقاً حتى لا يسقط منه طاقم الاسنان الذي قمت بتركيبه قبل عقدين من الزمن، وسيبقى ذلك التعليق الساخر الذي قاله فيك الفنان عبد الله شاكر في محله وهو أنك دائماً تقول (أيها الإخوة البواطنون) بالباء.. وليس المواطنون.. بالميم.. لأن مخارج الألفاظ انعكست عندك إلى الأنف وليس من الفم مثل عباد الله، كما أرجوا منك أن تخلع النظارة السوداء بجلافة من على عينك، لترى -إن بقي عندك نظر- حقيقة ما وصلت إليه أحوال الناس المعيشية من تدهور فظيع في شتى مناحي الحياة، عسى أن يفك الله عقدة لسانك عندما تشاهد حقيقة ما يجري فتقوم بتصوير حلقة آخر حلاوة من برنامج (صور من بلادي) فتتحرك شفتاك قائلاً: ايها الإخوة المواطنون (بالميم) وليس بالباء.. تشاهدون الآن انهيار أوضاعكم الحياتية في ظل حكومة الثورة مقابل بناء هذه القصور الباذخة لرجال حكومة الثورة، وهذه رشوة حكومة الثورة، وهذه أجرة طقم عساكر حكومة الثورة، وهذه الأرض نهبها مسؤول حكومة الثورة، وهذه سجون الظلم في كل إدارة اقامتها حكومة الثورة، حتى تبرئ ذمتك من الافتراء على المواطن المسكين لأكثر من ربع قرن من الزمن.

    أخيراً يقال إنه في إحدى محاكم ذمار أصدر أحد القضاة حكماً تعزيرياً على أحد المواطنين متهم بشراب الخمر وخيره بين أمرين، إما أن يتم جلده ثمانين جلدة، وإما أن يشاهد إجبارياً حلقتين متتاليتين من برنامج (صور من بلادي) عندها صاح المتهم أنا في وجهك يا سيادة القاضي اجلدني كما تشتي ولا أبسر الجبري وبرنامجه، فأنا ما شربت الخمر إلا من تحت رأسه هو والحكومة.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-07-08
  3. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    ولأني احترم الاستاذ محسن الجبري فسأقول له يكفينا ما فينا أنت من حال والحكومة من حال فعمرك الافتراضي ووضعك الصحي لم يعودا يساعدانك على الوقوف أمام الشاشة، ولم تعد تجدي نفعاً عملية الترقيع التي تقوم بها لإضاعة معالم سنوات عمرك من صباغة للشعر وشد للوجه فقد بلغت من العمر عتيا، حتى أنك قد أصبحت تتكلم من انفك بدليل أنك عندما تتكلم لا تفتح فمك مطلقاً حتى لا يسقط منه طاقم الاسنان الذي قمت بتركيبه قبل عقدين من الزمن، وسيبقى ذلك التعليق الساخر الذي قاله فيك الفنان عبد الله شاكر في محله وهو أنك دائماً تقول (أيها الإخوة البواطنون) بالباء.. وليس المواطنون.. بالميم..


    شکرا للاخ العرامی علی طرح هذا الموضوع الجمیل وان هذا البرنامج اصبح عندی مثل الکابوس المرعب هذا البرنامج یجب ان یلغی من اصله ویمنع بثه فی القناه الفضائیه عار علی الیمن وعار علی الشعب بیجیب لک قبایل بیتبرعوا وهیدات ومغرد واعراس ماهو صحیح صور من بلا دی ما مثلها صور مسلحین اشکال قتله ومجرمین هذا هو وجه الیمن امام العالم یا مدیر التلفزیون؟؟!!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-07-08
  5. لعبة انتقام

    لعبة انتقام عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-01
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    كلامك في محلة

    وبدون تعليق
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-07-08
  7. عادي

    عادي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-12-01
    المشاركات:
    508
    الإعجاب :
    0
    [align=justify]رغم السلبيات، و لا يخلوا اي عمل من السلبيات فيبقى الفضل للجبري انه عرفنا بمعلومات عن امكان في اليمن لم نكن نعرف عنها شيئ.



    [​IMG]

    مقابلة ايلاف مع المذيع محسن الجبري:
    منذ ما يقارب الـ26 عامًا، ويطل محسن الجبري أسبوعيًا على الشاشة الصغيرة من خلال برنامجه الشعبي (صور من بلادي) الذي يبث من الفضائية اليمنية، وهو برنامج يجوب بمشاهديه جميع المحافظات اليمنية لينقل مناظرها السياحية ومميزات كل محافظة عن الأخرى، وفنونها وتراثها وعاداتها وتقاليدها وجبالها ووديانها بشيء من الشرح والتفصيل.

    وينقسم المشاهدون حول البرنامج ما بين مؤيدين ومعارضين له. المؤيدون بأغلبهم من المغتربين الذين يستمتعون بمادة البرنامج السياحية، بينما معارضي البرنامج هم من هواة التجديد والتحديث، ويعتبرون أن محسن الجبري أخذ حظه من الإعلام، وأنه يجب ان يفسح المجال أمام الكفاءات الشابة القادرة على تنفيذ البرنامج بطريقة أفضل. "إيلاف" كان لها لقاءً مع أقدم مذيع يمني، تحدث خلاله عن أسباب تعرضه لمحاولة اغتيال في الستينات، وكشف عن البرنامج الجديد (قد أبسرناك) الذي يخطط له حاليًا، وأمور أخرى فإلى نص الحوار.

    كم هو عمرك الإعلامي ، ومنذ متى عملت في التلفزيون؟
    قبل ان تقول في التلفزيون قل في الإذاعة، لأني كنت في ليلة 26 أيلول (سبتمبر) 1962م في الإذاعة واحتليناها دون أي مقاومة وبدأنا نعلن قيام الجمهورية، ونؤسس برامج شعبية خاصة بالهوية اليمنية لتكون قريبة من المواطنين وبلهجتهم الدارجة لان مجتمعنا كما تعرف اغلبه أمي (خصوصا في تلك الأيام). وبدأنا بتوعية الشعب بالكلمة الشعبية البسيطة والقصيدة والمثل الشعبي والزامل وغيره، ثم عندما وجد التلفزيونفي بداية السبعينات قلنا هذا دورنا الإعلامي ولا يمكن ان نتراجع او نتخاذل فانتقلت بكاميرا التلفزيون ولأول مرة إلى اغلب المناطق اليمنية التي كانت الإمكانيات تسمح بها في تلك الأيام وقمنا بواجبنا في دحر الملكية وتثبيت دعائم الجمهورية.

    كم عمر برنامج صور من بلادي بالتحديد؟
    أطلق برنامج "صور من بلادي" مذ تولي الرئيس علي عبدالله صالح مقاليد الأمور في اليمن في 17 حزيران(يوليو) عام 1978. كنت قد تركت العمل الإعلامي حينذاك، بعد ان تم تلغيم بيتي (تفجير المنزل بلغم ارضي) وسجني وتشريدي، وأمور أخرى عانيت منها بسبب عملي في مجال الإذاعة والتلفزيون. وبعد تولي الرئيس مقاليد الأمور استدعاني وقال لي إن مكاني الصحيح هو في الإعلام، فقلت له لقد تعبت من الإعلام، قال مهما كان أنت صاحب رسالة ويجب أن تؤديها، ومنها عدت إلى الشاشة الصغيرة وأسست برنامج (صور من بلادي) والذي لا يزال يذاع أسبوعيًا إلى يومنا هذا.

    متى تم تلغيم (تفجيره بلغم ارضي) المنزل ولماذا؟
    بعد الثورة بعام واحد، أي في العام 1963، تم زرع لغم في منزلي، وكان أول لغم ينفجر في صنعاء هو ذلك الذي شطر بيتي نصفين وهز صنعاء بكاملها. أما لماذا فقد أجابني عليها قاسم منصّر الذي كان في صفوف الملكية بعد أن عاد إلى صفوف الجمهورية، إذ قال لي "نحن الذين أرسلنا اللغم إلى بيتك وحاولنا قتلك"، ومن هنا يتضح ان سبب تلغيم بيتي هو انضمامي الى صفوف الجمهورية من أول يوم وبدء مهاجمة الملكيين من خلال عدد من البرامج التي كانت في تلك الأيام.

    الحاسة السادسة
    كيف علمت بتلغيم البيت وأين كنت حينها؟
    سأحكي لك قصة اقرب الى الخيال منها الى الحقيقة لكنها حقيقية ويشهد عليها من كانوا بجانبي لحظة إنفجار اللغم في منزلي، إذ كنت في مقيل (مكان القات) المشير عبد الله السلال (رئيس الجمهورية حينها) في منزله، وعندما سمعنا الانفجار قلت للحاضرين هذا في بيتي من دون أن يكون لدي أي علم بشيء سوى إحساس عميق راودني في تلك اللحظة ان هذا اللغم في بيتي في صنعاء القديمة، وهو مايسمونه بالحاسة السادسة، فأخذت التلفون واتصلت وأكدوا لي أن الانفجار وقع في منزلي.

    هل كان البيت مهجورا أثناء الانفجار؟
    لا، كان البيت مليئًا بعائلتي الكبيرة لكن لحسن الحظ ان اللغم وضع في جهة المصافي والحمامات، كما هي طبيعة تصميم منازل صنعاء القديمة فانقسم المنزل إلى نصفين وسلمت العائلة بفضل الله ولم يصب أي منا بأذى والحمدلله رب العالمين.

    قد ابسرناك
    هل هناك أفكار جديدة تنوي تقديمها خلال الفترة المقبلة؟
    عندي فكرة جديدة في طور البلورة والبحث عن بيئة التنفيذ وهي تقديم برنامج بعنوان (قد أبسرناك) التي تعني (قد رأيناك) أو كشفناك أو بهذا المعنى، وفكرة البرنامج أخذ لقطات معينة بكاميرا التلفزيون لكل الذين يشوهون قداسة الثورة والوحدة والجمهورية بطريقة سرية تامة لمدة دورة تلفزيونية كاملة والاحتفاظ بهذه اللقطات والصور ليتم عرضها بالصوت والصورة في الدورة التي تليها. هذا البرنامج يحتاج إلى حماية أمنية كبيرة وإلا فإني سأتعرض للعديد من المشاكل والمعاناة جراءه، كما افكر بتوسيع وتطوير برنامج "صور من بلادي" الذي كان محصورًا على مراكز المحافظات والمديريات والمدن الثانوية، بحيث نبدأ في النزول الى القرى والمناطق النائية التي يوجد فيها العديد من كنوز التراث الثقافي والموروث الحضاري وفيها العادات والتقاليد المحافظ عليها والتي لم تلوث بالحضارة والمدنية الجديدة، لنواجه بها العولمة التي اكتسحت بيئاتنا وجعلت من عاداتنا تراثًا باليًا، لذلك احرص في برنامجي على ان أوضح الحضارة اليمنية الأصيلة التي لن تندثر وستقف في وجه العولمة ان شاء الله.

    هل أخذت الموافقة من الجهات المختصة على برنامج (قد ابسرناك)؟
    البرنامج في طور الفكرة والتي أخشى أن تسرق مني من خلال هذا اللقاء، والفكرة لا تزال مختزلة في ذهني وقد بلورتها، ولن أقدمها للجهات المختصة إلا عندما تترسخ دولة النظام والقانون ويتم تطبيق مبدأ الثواب والعقاب والرجل المناسب في المكان المناسب، وهذا يعني أنها ستتأخر قليلًا ، لان الوضع الحالي لا يسمح بتقديم هذه الفكرة الهامة والهادفة والتي ستغنينا عن جيش من المراقبين والجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة، إذ سنلتقط الصورة المناسبة وهي أفضل طريق وأفضل دليل على فساد الفساد وعدم صلاحيته في منصبه او وظيفته.

    دولة النظام والقانون
    هل حددت مسارات معينة أو مرافق أو شخصيات ستبدأ بها هذا البرنامج؟
    أينما وجد الفساد سأتتبعه، ولا يمكن أن أعلن عن شخص معين او مرفق من المرافق التي تكثر فيها السلبيات والنهب والسلب وإنفاق المال العام، وهذه الفكرة كما قلت لك لن تتحقق إلا بقيام دولة النظام والقانون التي تؤمن بوجود إعلام هادف يخدم قضايا الناس ويفضح الزيف والفساد لخدمة الدولة التي تريد أن تصلح وتقضي على العديد من السلبيات الموجودة في الأجهزة والمرافق الحكومية.

    هل وجدت معارضة لبرنامجك القديم صور من بلادي؟
    أي برنامج ناجح فهو محارب، وبرنامج صور من بلادي من انجح البرامج في التلفزيون اليمني وقد وجدت العديد من المعارضات والمعاناة والمشاكل من اجله لكنني صمدت، ولا تزال الحرب مستمرة وكلما تطورت اليمن تطور البرنامج وبالتالي زادت المضايقات من أعداء النجاح لأنني اعتبر نفسي وبرنامجي (صور من بلادي) همزة وصل بين المواطن وبلاده سواء المواطن داخل الوطن او في المهجر الذي يتابع صور من بلادي بكل اهتمام، وأنا أوجه نداء من خلالكم إلى المساندة والدعم المعنوي لهذا البرنامج حتى لا يأتي اليوم الذي ننهزم فيه لان القاعدة تقول عندما يكثر الفساد في أي مكان يقل المصلحون وعندما يكثر المصلحون يقل الفاسدون وهكذا هي حكمة الله في خلقه.

    هناك شبه إجماع على جودة اختيارات البرنامج من الأغاني والألحان المصاحبة للصور السياحية، فكيف يتم اختيار هذه الخلفيات الصوتية؟
    هذه ملاحظة وجدت عليها الكثير من الاتصالات التي تشكرني على اختيار الألحان والأغاني المصاحبة للبرنامج أثناء عرض المناظر الطبيعية والسر في ذلك أنني عندما اذهب إلى أي منطقة أسأل عن ألحان وأغاني وتراث المنطقة وفلكلورها الشعبي وبالتالي أحاول المزاوجة والمزج بين المنظر والخلفية الموسيقية، فلا أستطيع ان اجعل خلفية مناظر من محافظة الحديدة لابي بكر سالم بلفقيه كما لا أستطيع ان عرض مناظر من صنعاء واجعل أيوب طارش يغني فيها وهكذا، اختار لكل منطقة من المناطق فنان او زامل او موسيقى او لحن تراثي من نفس المنطقة والبيئة حتى يكون هناك نوع من الانسجام والتناسق في عرض المادة الإعلامية.

    هل ممكن ان تعطي القارئ الكريم نبذة عن سيرتكم الذاتية؟
    الوقت ضيق ولو تحدثت عن سيرتي الذاتية لأخذت وقتًا طويلًا ولكني باختصار بدأت منذ الثورة في الإذاعة ثم استمريت في مجال الإعلام إلى أن توقفت بعد الخمس (النوفلجين) كما أسميناها تلك الأيام وهي مابين 1962 – 1967 عندما حصل الانقلاب على الرئيس السلال، بعدها ذهبت إلى الجنوب وعملت هناك في إذاعة عدن وأسست العديد من البرامج الشعبية في الإذاعة والتلفزيون بعدن وكانت برامج ناجحة جدا، ثم عندما وصل الرئيس علي عبدالله صالح الى الحكم عام 1978 طلبني وكلفني بالعودة إلى صنعاء والعمل في الإعلام الشمالي (آنذاك)، فعدت من عدن والتحقت بالتلفزيون ومنها والى اليوم وأنا في برنامج صور من بلادي.

    ماهي البرامج التي أسستها في عدن؟
    أسست العديد من البرامج الناجحة والتي لاقت استحسان الجمهور كبرنامج (اسمع مني واسمع منك) في الإذاعة، وبرنامج (مساء الخير يا جماعه) في التلفزيون وبرنامج (عامر ورحمه) وبرامج كثيرة أخرى كانت تتصدر غيرها في تلك الأيام.

    هل هناك فكرة لإعادة هذه البرامج في إذاعة صنعاء؟
    أتمنى ان تكون البرامج الشعبية هي السائدة في جميع الإذاعات والقنوات التلفزيونية في صنعاء وفي عدن وفي غيرها من المحافظات اليمنية الغنية بالتقاليد اليمنية، حتى نحافظ على الهوية اليمنية المحببة المقبولة التي لا يوجد مثلها من حيث المفردات الاستثنائية فيها من اللغة العربية والحميرية وغيرها من الثقافات والحضارات اليمنية القديمة، ونفس الوقت نحن مع اللغة العربية الأم ولكن الهدف هو إيصال الفكرة إلى شريحة معينة ويجب ان نوصلها بلهجتهم ولغتهم وثقافتهم كي يسمعوها ويعوها ويعرفوا معناها ويستوعبوها تماما الا اذا كانت بلهجتهم التي يفهمونها والتي يعتبرونها (من وجهة نظرهم) هي اللغة الأم وغيرها مستورد (يضحك).
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-07-08
  9. ياسر العرامي

    ياسر العرامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,015
    الإعجاب :
    0
    وكان الجبري يعلق على الميكروفون كالمعتاد مصاحباً للكاميرا: ايها الإخوة (البواطنون) أما الآن تشاهدون أكبر (برعة) في بلادي هذا هو خير حكومة الثورة، هذا هو قبيلي حكومة الثورة يقفز مبتهجاً إلى الأعلى دون موانع أو حواجز مثلما كانت قبل الثورة.

    وعند الانتهاء من الرقص تحركنا من تلك القرية وكان يتم تصوير بعض اللقطات للمناطق والقرى التي كنا نمر منها، وكذا بعض الرعاة والأغنام والمواشي التي نشاهدها بجانب الطريق، والجبري يعلق عليها كما نعرفه: أيها الإخوة البواطنون، هذه هي قرى حكومة الثورة، هذه وديان حكومة الثورة، وهذه أغنام حكومة الثورة، وهذه مواشي حكومة الثورة، وهات يا ثورة لكل شيء نصادفه حتى الناس هم (أوادم) حكومة الثورة.


    شو رأيك في هذا الشعب الذي ينسى نفسه حينما يكون أمام كاميرا محسن الجبري .. يدعي رقصاته وإنفعالاته أمام الكاميرا تدلل على أنه في احسن حال .. وهو لم يجد ما يشبع بطنه ولا ما يكسو أولاده
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-07-08
  11. زبيب ولوز

    زبيب ولوز عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-06-30
    المشاركات:
    1,416
    الإعجاب :
    0
    اخي العرامي مهما كان البرنامج
    فيه سلبيات وايجابيات
    لكن العتب على الوالد محسن الجبري
    لماذا بيطبل كثيرا لمنجزات الحكومه
    ولكن يبقى الوالد محسن الجبري
    وغيره من الباحثين عن لقمه
    العيش التي لايعطوها له ولاامثاله
    الابعد استعباد وذل وعلى طريقة
    بوش ان لم تكن معي فانت ضدي
    ولك تحياتي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-07-08
  13. مـــــدْرَم

    مـــــدْرَم مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-02
    المشاركات:
    20,309
    الإعجاب :
    1,589
    مُحسن الجبري عرفناه منذ ان كان مع السلال
    وكان في الستينات يردد قوله المشهور عن أحد الشعار أظن هذا الشاعر
    هوا المناضل والشاعر صالح علي القردعي
    والذي قال فيها

    عبدالله السلال في صنعاء
    @@@@@ والبدر ماهل مثل منسانه

    والحقيقه هذا الرجل من الطراز القديم ودرويشي وعلى قدر حـــــــاله
    وما العيب عليه بل العيب على من يكلفه يذهب هُنا وهُناك يقدم لنا
    هذا البرنامج الهزيل وبرعات ورقصات وهالم جرا
    المهُم أمثال هذا المُذيع المفروض إعطائه حق شــــــــــــهادة التخرج
    من وكالة الإعلام اليمني
    ولا أظن إنه لا يوجد البديل ومن يقدم هذا البرنامج على اصـــــــــوله
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-07-08
  15. AlBOSS

    AlBOSS قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-06-12
    المشاركات:
    12,016
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2005

    ثم يحدثونك

    و


    [​IMG]
    ظلام العالم كله لا يقهر شمعه
    و

    ساظل احفر في الجدار
    فاما فتحت ثغرة للنور
    او مت على صدر الجدار

    [​IMG]
    AlBoss
    [​IMG]

    freeyemennnow@yahoo.com




     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-07-08
  17. ياسر العرامي

    ياسر العرامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,015
    الإعجاب :
    0
    ولأن الجبري ينتقي ضحاياه بعناية فقد شاهدنا تصوير إحدى حلقات صور من بلادي في مدينة رداع بداخل أحد القصور الفخمة الباذخة لأحد المغتربين بأمريكا، وعندما كانت عدسةكاميرا التلفزيون تصور كل شيء داخل القصر من زخارف ونقوش وجدران وأبواب كان الجبري يعلق قائلاً بصوته المبحوح: أيها الإخوة البواطنون هكذا تشاهدون زخارف ونقوش حكومة الثورة، وهذه هي أبواب وغرف نوم حكومة الثورة، وهذه مفارش ومداكي حكومة الثورة، ثم شاهدنا (والله إنها ليست مزحة) على شاشة التلفزيون لقطات تصور أحد حمامات ومراحيض ذلك القصر والمياه تتدفق من الحنفيات، والجبري يعلق: هذه هي حمامات ومراحيض حكومة الثورة وهذا بلاط جيشاني حكومة الثورة، وهذه مغاسل وحنفيات حكومة الثورة .. لا ألحقك الله خير يا محسن أنت وحقك حكومة الثورة التي لا زالت معشعشة في رأسك فقط.

    إذا كان بيقصد الله على بطنه كما علق بعض الأخوة .. بالله عليكم أيش دخل حمامات ومراحيض الثورة
    قلدكم عاد هذه قصدت الله
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-07-08
  19. AlBOSS

    AlBOSS قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-06-12
    المشاركات:
    12,016
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2005

    العرامي

    مالك ادميت قلبي بذكريات سمجة ومؤلمة

    الجبري حاله وامره الى الله

    لك الشكر والتحايا

    و

    [​IMG]
    ظلام العالم كله لا يقهر شمعه
    و

    ساظل احفر في الجدار
    فاما فتحت ثغرة للنور
    او مت على صدر الجدار

    [​IMG]
    AlBoss
    [​IMG]

    freeyemennnow@yahoo.com




     

مشاركة هذه الصفحة