الوزراء يدورون مناصب سفراء قبل ترك الوزارة (وسيظل الفساد يدور)

الكاتب : العثرب 1   المشاهدات : 551   الردود : 6    ‏2005-07-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-07-07
  1. العثرب 1

    العثرب 1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-30
    المشاركات:
    612
    الإعجاب :
    0
    أعرب العديد من كبار موظفي وزارة الخارجية اليمنية عن قلقهم الشديد إزاء تأخر تسمية وتعيين السفراء الجدد لليمن في العديد من العواصم العربية والأوروبية والآسيوية، خلفا للسفراء الذين تم استدعاؤهم قبل بضعة أشهر.
    وقالوا أمس لـ القدس العربي إن تأخر إعلان أسماء السفراء الجدد، لملء الشواغر التي تركها 16 سفيرا الذين تم استدعاؤهم قبل بضعة أشهر، سيفتح الباب أمام الضغوط السياسية والوساطات للحصول علي هذه المواقع الدبلوماسية الهامة للبلد بطرق غير مشروعة.
    وأوضحوا أن عملية تأخر تسمية هؤلاء السفراء ستتيح المجال للابتزاز السياسي، من قبل بعض الأطراف، وبالتالي منح هذه المناصب لمن لا يستحقها، وقطع الطريق أمام الذين يستحقونها وينتظرون دورهم لهذه المواقع منذ زمن طويل .
    وحذّروا من مغبة التهاون في هذه المواقع المفصلية في الدبلوماسية اليمنية إذا تكرر إسناد هذه المناصب لغير المؤهلين لها، وتكرار اتخاذها وسيلة للترضية لبعض الأشخاص أو بعض المسئولين السابقين الذين يخرجون عادة من التشكيلة الحكومية، أو خدموا لفترة طويلة في المواقع الرفيعة.
    وتنطلق معاناة كوادر وزارة الخارجية اليمنية من تجاوزهم في التعيين بدرجة السفير من تكرار التعيين لهذه المواقع من خارج بيت الدبلوماسية اليمنية، أي وزارة الخارجية، مع كل تشكيل حكومي جديد، وهو ما يسبب الإحباط لديهم ويهضمهم حقوقهم المشروعة في هذا التعيين، الذي غالبا ما ينتظرونه طويلا من أجل الوصول إلي دورهم في التعيين. وشددوا علي ضرورة استفادة اليمن من كوادرها المؤهلة في المجال الدبلوماسي، الذين خدموا لفترات طويلة في هذا المجال واكتسبوا خبرات جيدة في العمل الدبلوماسي.
    وطالبوا قيادة الوزارة والسلطة عموما بالحفاظ علي مكانة هذه الوظيفة الرفيعة وعدم الرضوخ لضغوط الدخلاء عليها، لأن شاغريها سيعكسون دون شك صورة اليمن في الخارج، وربما تعكس سلبيات شاغريها صورة سلبية لليمن.
    وأشاروا إلي إمكانية تكرار عملية (التمرد الدبلوماسي)، من قبل بعض السفراء الدخلاء علي هذه المواقع الرفيعة، كما حصل مؤخرا من قبل السفير اليمني لدي سورية أحمد الحسني، الذي طلب اللجوء السياسي في بريطانيا، عقب استدعائه بعد انتهاء فترة عمله في دمشق.
    وذكروا أن أغلب الذين تم استدعاؤهم من السفراء لم يعودوا إلي صنعاء، وأن بعضهم يحاولون ممارسة الضغوط علي الحكومة لإبقائهم في مواقعهم التي كانوا عليها، مستخدمين لذلك كافة الوسائل الممكنة.
    وعلمت (القدس العربي) من مصادر موثوقة أن العديد من الوزراء السابقين أو الحاليين الذين يشعرون أنهم سيبعدون من التشكيلة الحكومية الجديدة أو التعديل الوزاري القادم، يسعون لإقناع السلطة بتعيينهم سفراء، لأخذ قسط من الراحة بعد عمر مديد من العمل الحكومي.
    وذكرت أنه في مقدمة هؤلاء الوزراء، وزير الداخلية السابق حسين محمد عرب، وزير التعليم الفني والتدريب المهني السابق محمد عبد الله البطاني، وزير الدولة السابق محسن اليوسفي، وزير التعليم العالي الحالي الدكتور عبد الوهاب راوح ووزير التربية والتعليم الدكتور عبد السلام الجوفي.
    وعلّق كوادر الخارجية علي هذا التسابق لمنصب السفير، بالقول إنه أصبح في نظر هؤلاء المتسابقين عليه (ملجأ للعجزة) للاسترواح علي النفس وليس موقعا متقدما ومهما لتمثيل اليمن في الخارج بأبهي صوره.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-07-07
  3. ابن عُباد

    ابن عُباد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-04
    المشاركات:
    22,761
    الإعجاب :
    1
    بعضهم من كثر ما أختلس اصبح معروف اذا مشى في الشارع صوتو عليه الإطفا
    الحرامي ...الحرامي!!
    فيريد يستر نفس بمنخل ويخرج يسرق بعيد عن عيون الناس !!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-07-07
  5. واحد

    واحد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-06-11
    المشاركات:
    1,624
    الإعجاب :
    0
    عصابة كبيرة تتقاسم غنيمة إسمها الوطن

     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-07-08
  7. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    [align=justify][align=right](صبه رده)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-07-08
  9. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    المجاملات دمرت الوطن اليمني

    والا من لايصلح وزير فكيف سيصلح سفير ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ما قدر يمثل وزارة فكيف سيمثل وطن بأسره

    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-07-08
  11. GBEELY

    GBEELY عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-11-25
    المشاركات:
    630
    الإعجاب :
    0
    لعبة الشطرنج اياها مستمره ولن تنتهي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-07-08
  13. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    في دولة الرئيس "الصالح"
    وضائف السلك الديبلوماسي التي يفترض أنها تخضع لمعايير صارمة
    مثل كل المناصب الحكومية صارت وسيلة لشراء الذمم والولاءات
    بدء من رئاسة الوزراء ورئاسة مجلس النواب إلى أبسط موظفي مديرية نائية
    ومن لم تستطع كراسي المناصب أن تستوعبه تم استرضاءه بطريقة أخرى حتى يأتي دوره
    وهؤلاء جميعا يمثلون طبقة الحكم الثانية
    أما الطبقة الأولى فتتألف من اسرة الرئيس واقاربه واصهاره وحاشيته
    فهؤلاء جميعا هم المسئولون الفعليون
    وتجد اوامرهم وتوجيهاتهم تسري على الوزير في وزارته والمدير في إدارته
    فتأمل أخي العثرب !!!
    ولك خالص التحيات المعطرة بعبق البُن
     

مشاركة هذه الصفحة