يوم أسود أخر فى تاريخ حكومة نظيف

الكاتب : أبومطهر   المشاهدات : 338   الردود : 0    ‏2005-07-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-07-05
  1. أبومطهر

    أبومطهر قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-05-17
    المشاركات:
    3,631
    الإعجاب :
    0
    يوم أسود أخر فى تاريخ حكومة نظيف
    30/6/2005 سامح فهمى يوقع اتفاقية لدعم ألة الحرب الاسرائيلية
    قاطع دوت كوم - يونيـو 2005



    [​IMG]

    أحمد نظيف يتابع سامح فهمى و بن اليعازر يوقعان على صفقة بيع الغاز المصرى لإسرائيل



    التطبيع بالغاز
    وقعت مصر وإسرائيل الخميس 30-6-2005 اتفاقا لتصدير الغاز الطبيعي المصري لإسرائيل بقيمة 2.5 مليار دولار لمدة 15 عاما، في خطوة تؤشر لتحسن العلاقات الرسمية بين البلدين، رغم استمرار دعوات المقاطعة من جانب المناهضين للتطبيع.


    ووقع الاتفاق في العاصمة المصرية القاهرة وزير البترول المصري سامح فهمي مع وزير البنية الأساسية الإسرائيلي بنيامين بن اليعازر، الذي أجرى مباحثات مع الرئيس حسني مبارك في وقت سابق اليوم الخميس.


    وأثناء مراسم التوقيع على الاتفاق الذي حضره رئيس الوزراء المصري أحمد نظيف، قال بن اليعازر: "هذا يوم تاريخي؛ لأن هذا هو أفضل مؤشر يظهر للجميع أن السلام بين إسرائيل ومصر متين". وبسؤاله عن موعد بدء وصول الغاز لإسرائيل قال: "أرجو أن يتم ذلك في غضون عامين".


    وبموجب هذا الاتفاق ستصدر مصر إلى إسرائيل ما بين 1.7 مليار و3 مليارات متر مكعب من الغاز الطبيعي سنويا لمدة 15 عاما، بدءا من أكتوبر 2006. ويتضمن الاتفاق بندا يسمح بتمديد العمل به لفترة 5 سنوات أخرى، بحسب مسئولين إسرائيليين.


    وأقرت مؤسسة كهرباء إسرائيل -المملوكة للدولة- مسودة الاتفاق منذ أكثر من عام مع شركة شرق البحر المتوسط للغاز (آي جي إم) المصرية - الإسرائيلية الخاصة لشراء الغاز من مصر.


    وسيتم تصدير الغاز المصري عبر خط أنابيب ستبنيه الشركة المصرية الإسرائيلية خلال 18 شهرا تحت البحر يمتد بطول 100 كلم بتكلفة 160 مليون دولار، ويربط بين الشيخ زويد (بالقرب من مدينة العريش) في شمال سيناء وعسقلان في شمال إسرائيل، وفق الصحف المصرية.


    وكانت المفاوضات حول بيع الغاز المصري لإسرائيل قد بدأت عام 2000 قبل أن يتم وقفها مع بداية الانتفاضة في سبتمبر من نفس العام التي سحبت مصر على إثرها سفيرها في إسرائيل.


    وكان قد تم تحديد عدة مواعيد سابقة للتوقيع على الاتفاق في شهري إبريل ومايو 2005، بيد أن التوقيع لم يتم، ولم تعرف أسباب التأجيل، رغم نشر الصحف المصرية تصريحات عن التوقيع على الاتفاق في هذه التواريخ السابقة، إلى أن تم التوقيع الرسمي عليه اليوم الخميس.


    مناهضة الاتفاق

    هذا وقد نظم موقع " قاطع " فى شهر ابريل الماضى حملة لوقف صفقة تصدير الغاز إلى اسرائيل عن طريق ارسال رسالة لوزير البترول المصرى تناشده عدم التوقيع على هذه الاتفاقية ، و قد قام أكثر من 5000 شخص بارسال هذه الرسالة
    و قد تناولت وسائل الإعلام المختلفة هذه الحملة الشعبية
     

مشاركة هذه الصفحة