أمة تفنى وأنتم تلعبون

الكاتب : الميزان العادل   المشاهدات : 553   الردود : 3    ‏2002-02-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-02-09
  1. الميزان العادل

    الميزان العادل عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-09-04
    المشاركات:
    336
    الإعجاب :
    0
    مقال منقول من أحد المواقع على الشبكة:

    بقلم : د. احمد نوفل
    ربما لم تبلغ أمتنا تحدي عدوها لها وهوانها عليه مثلما بلغت هذه الأيام. وربما لم يبلغ الخطر على وجودها وبقائها كما هو هذه الآونة ولا في حلكة غزو التتار والصليبيين معاً لها قبل ثمانية قرون.وربما لم تبلغ القمم من الترهل والغياب والسلبية والانفصام عن قواعدها كما يجري في الواقع.

    فمن كان يتصور أن تلجم الشعوب بهذا الشكل العنيف الباطش بأيدي أبنائها في الوقت الذي نراها مجاملة لعدوها مسترخية في وجهه ليس لها من الأمر شيء عاجزة مشلولة، فكأن التناسب طردي، كلما زاد العجز في المواجهات مع العدو الحقيقي للأمة زادت الشراسة في مقاومة الخلايا الحية المتبقية في جسم الأمة بغية القضاء عليها وتطويعها ضمن منظومة الاستسلام والخنوع التام العام.

    مسؤول عربي يصرح بأننا لا نملك لفلسطين إلا أن نتسول (هكذا!!) ونستجدي من أمريكا ونتسول عندها حلاً، وأمريكا هي العدو، كمن يفر من جحر الأفعى إلى وكر الضبع!!

    ولماذا تستجدي وعندك أعظم أمة؟! طوابير من الاستشهاديين لو كنتم تنتمون إلى أمتكم وتقدرونها، ولكنكم أوهنتموها فهنتم، واضطررتم وانتم السادة والرؤساء إلى الشحاتة والاستجداء!

    هل كان العدو يحلم بأن يرتكب كل هذه الفظاعات والبشاعات ثم يمر بلا عقاب، لا بل ولا كلمة احتجاج أو عتاب. لم بلعتم ألسنتكم يا أمة الأعراب، إخوانكم يقطّعون وتفجر أدمغتهم، ولا تحركون ساكناً؟ أين شجبكم الذي كان يسبق الصوت والضوء؟! لم خرستم؟

    أجبنتم عن كلمة، فأنتم عن الفعل أجبن! أعجزتم عن بيان، فأنتم عن رد العدوان أعجز! وإذا كان العجز يجللكم فلم التجبر على شعوبكم؟ لم استمرار الإجراءات العرفية والقمعية تحت زعم الظروف الاستثنائية من المواجهات مع العدو، وتعلمون قبلنا واكثر منا أن لا مواجهات اللهم إلا مع الأمة.

    ألم يكن عرفات صديقاً لكم تستقبلونه بالسجاد الأحمر والقبل والأحضان ألم يكن الزعيم الفلسطيني الرمز والشقيق للأعراب جميعاً؟ ما باله اليوم بينكم غريب الوجه واليد واللسان؟! أإذا غضب بنو صهيون على أحد منكم غداً قاطعه سائر إخوانه وخلانه وعربانه؟!

    أليس منكم رجل رشيد؟! أما من مدكر! وأول من ندعوه إلى الاعتبار عرفات نفسه الذي ما قصّر يوماً ولا وهن ولا كلّ من الترويج للسلام.. سلام الشجعان، وأشجع الشجعان صديقي رابين، حتى قبل أيام من الآن ورغم حصاره!! هذا الذي بذل وسعه وفوق وسعه في الترويج للتعايش وشطب مساواة اليهود والصهيونية بالنازية.

    وتسويق «إسرائيل» في العالم العربي والعالم اجمع، هذا الذي لجم شعبه بنجاح منقطع النظير هل يعتبر، إن الذي يخدم «إسرائيل» نهايته كما تراه لا ما تسمعه! أما حوله من ناصح يخرجه من هذا المستنقع الوبيء؟ هل تعترف المنظمة بأنها غلطت؟ هل يعترف عرفات بأنه أخطأ الحسابات لا مرة بل مرات؟! هل يعترف بأن طبائع السوء لا تغيرها صنائع المعروف مع ( إسرائيل )؟! هل ما زال اليهود أبناء عمه؟ هل يعتبر من مصرع ايلي حبيقة؟ وقد كان أقرب المقربين من بني صهيون وهو الذي ذبح لهم آلافاً من الفلسطينيين لعل صهيون ترضى فكانت نهايته مأساوية؟ من يعتبر؟ من يتذكر أو يخشى؟ لقد جاءكم من الأحداث ما فيه مزدجر ومعتبر، فهل من مدكر؟!

    إن الذي جرى لأبطال نابلس من خيانة وتواطؤ وإجرام صهيوني كان ينبغي أن يفجر البراكين لا أن يمر كما تنكسر بيضة! هل هنتم إلى هذا الحد؟ هل فقدنا الإحساس وتبلدنا وتوقفت الأعصاب عن عملها؟

    هل فقدنا الحس بالخطر؟ يا قومنا.. يا أمتنا.. يا قممنا.. يا قواعدنا نحن وإياكم مستهدفون! متى تفطنون أن شعوبكم هي سندكم؟ أرأيتم إلى عرفات وقد خذله أبناء عمه، وإخوانه، وأصدقاؤه خرج الشعب الذي لجمه بالأمس يتظاهر لإخراجه من مأزقه، ويطالب بعودته لممارسة سلطاته الرئاسية التي أولها متى افرج عنه لجم القوى التي طالبت بالإفراج عنه، متى يتوقف هذا الغدر؟
    ويا سائر من ينتظرهم الدور، أيسركم أن يقف إخوانكم منكم موقفكم من واحد من جوقتكم؟ أيسركم إذا انتقلت المجازر إلى بلادكم أن يتفرج عليكم سائر إخوانكم كما تتفرجون أنتم اليوم؟

    يا أمة متى تتحركين؟ أم نظل نتفرج على افنائنا كما يهجم الوحش على القطيع فيفر القطيع ويختطف الوحش بعضهم ثم يعودون للرعي كأن شيئاً لم يكن ليعاود الوحش غدرته!

    قفوا للعدو مرة واحدة. واستشعروا العزة وقفة واحدة. وانهوا المقولة العتيدة عنكم: أمة تفنى وانتم تلعبون.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-02-11
  3. الشريف الادريسي

    الشريف الادريسي عضو

    التسجيل :
    ‏2001-12-25
    المشاركات:
    80
    الإعجاب :
    0
    الاخ والحبيب والمرجع الميزان العادل آما من عوده لإخوانك

    للرفع لتعم الفائده للجميع
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-05-16
  5. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    [moveup]قفوا للعدو مرة واحدة. واستشعروا العزة وقفة واحدة. وانهوا المقولة العتيدة عنكم: أمة تفنى وانتم تلعبون.[/moveup] [movel]قفوا للعدو مرة واحدة. واستشعروا العزة وقفة واحدة. وانهوا المقولة العتيدة عنكم: أمة تفنى وانتم تلعبون.[/movel] ] [moved]قفوا للعدو مرة واحدة. واستشعروا العزة وقفة واحدة. وانهوا المقولة العتيدة عنكم: أمة تفنى وانتم تلعبون.[/COLOR[/moved]
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2008-11-05
  7. Ahmad Mohammad

    Ahmad Mohammad عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2008-10-24
    المشاركات:
    276
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيراً.
     

مشاركة هذه الصفحة