تعامل الزوج مع الزوجة

الكاتب : المسافراليمني   المشاهدات : 975   الردود : 1    ‏2002-02-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-02-09
  1. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,699
    الإعجاب :
    0
    ان رابطة الزواج هي من سماء العلاقت و الروابط الاسرية والزوجه هي اقرب انسان لزوج
    وكذلك الزوج فالعلاقه بينهم تتجاوز كل حدود
    بينما العلاقات الاخراء لكل علاقاة حد معين لا يمكن ان تتجاوزه فمثلا علاقة الشخص بامه او اخواته ليست علاقة مطلقه لها حدود بينما العلاقة الزوجيه لا تقف عند حد و مناسبة هذه المقدمه هي تلك النظره الخاطئة عند البعض والنظره الضيقه الى الزوجة واسلوب التعامل معها فا انا اقول البعض لا الكل
    فقد تراء انسان مبتسم ومرح مع الكل لكن ما ان يبداء التعامل مع زوجته حتى يتغير الحال وتراء وجهاً عبوساً وتعامل رسمي الى ابعد الحدود وكأن تلك المراءه موظفه باجر لديه وقد يكون البعض كريم مع الغير لكن مع زوجته مقتر ويحاسب على الريال بينما هي احق بكرمه من اي شخص اخر
    ان الدين الاسلامي قد اختصر اسلوب التعامل بين الزوجين الى كلمتين
    امساك بمعروف او تسريح با حسان لكن ما نشاهده من مشاكل زوجيه وقضايا في المحاكم وتشريع في مجلس النواب (( الرئيس اصقط التشريع )) من جلب المراءه بالقوة الجبرية ليصيب اي فتاة مقدمة على الزواج بالرعب والخوف والتفكير الف مرة في امر الزواج
    ان المراءه سهلت التعامل والرجل الذي يجيد التعامل معها هوا من تراه سعيد في بيته وفي حياته ان تعامل الزوجين بطريقه سهله بعيد ه عن تعقيد الامور
    كيفل ببناءاسره مستقره ناجحة كذلك الصراحة المطلقه عامل اساسي في التفاهم
    ان بعض الرجال تاخذهم العزة بالاثم عند حصول اي مشكله مع زوجته فتراه يريد ان يفرض رائيه واسلوبه عليها وقد يكلفه هذا الكثير من الجهد والمال بينمى الحل في منتهى البساطه تعامل طيب وكلام ناعم
    ارجو التوفيق والهدايه للجميع



    :D
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-02-09
  3. naman

    naman عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-12-15
    المشاركات:
    534
    الإعجاب :
    0
    المسافر اليمني

    شكرا لك على هذا الموضوع ولكن صدقني ان الأنسان لايمكن له ان يتطبع بطبعين فلكل منا طبع واحد لايمكن ان يغيره واقصد هنا انه اذا كان الشخص مرح في الخارج وبالبيت لايكون مرحا فذلك لان عنده من يعكر صفوه وغالبا ما تكون المدام هذا في اغلب الأحيان ولكن لايخلو الأمر من ان يكون الأنسان بطبعه جافا ومن هنا فعليه ان بتعلم كيفية التعامل مع شريكة حياته ويظهر لها ولو قليل من الحنان والحب حتى لايشعرها بانه ارهابى وقد احسنت اختيارا ياخي بنقلك للايه الكريمه ( امساكا بمعوف او تسريحا بأحسان ) فهي شامله لكل من اراد ان يحيا حياة هانئه وسعيده .
    وبالمقابل على المراه ان تقدر ظروف زوجها لما يعانيه في يومه من ظغوط نفسيه وبدنيه وانته ادرى بمشاكل الحياه الصعبه في الوقت الراهن
     

مشاركة هذه الصفحة