الحب اعمي.. يقوده الجنون..

الكاتب : نقطة بيضاء   المشاهدات : 429   الردود : 2    ‏2005-06-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-06-26
  1. نقطة بيضاء

    نقطة بيضاء عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-08-07
    المشاركات:
    1,860
    الإعجاب :
    0
    في قديم الزمان....

    حيث لم يكن على الارض بشر..

    كانت الفضائل والرذائل تطوف العالم...
    وتشعر بالملل الشديد..

    ذات يوم.. وكحل لمشكلة الملل المستعصية..

    اقترح الابداع.. لعبة..

    واسماها ( الاستغماية ) او ( الطميمة )

    احب الجميع الفكرة..

    وصرخ ( الجنون ) : اريد ان ابدأ .. اريد ان ابدأ.. انا من سيغمض عينيه ويبدأ العد.. وانتم عليكم مباشرة الاختفاء..

    ثم اتكأ على شجرة وبدأ...واحد... اثنين.. ثلاثة....

    وبدأت الفضائل والرذائل بالاختباء..


    وجدت( الرقة ) مكانا لنفسها فوق القمر..

    واخفت (الخيانة) نفسها فوق كومة زبالة..

    دلف (الولع )بين الغيوم..

    ومضى (الشوق) الى باطن الارض..

    (الكذب) قال بصوت عال " سأخفي نفسي تحت الحجارة " ثم توجه لقعر البحيرة ..


    واستمر الجنوب في العد: تسعة وسبعون .. ثمانون... واحد وثمانون

    خلال ذلك اتمت كل الفضائل والرذائل تخفيها..

    ما عدا الحب كعادته لم يكن صاحب قرار.. وبالتالي لم يقرر اين يختفي..

    وهذا غير مفاجيء لاحد.. فنحن نعلم كم هو صعب اخفاء الحب..

    تابع الجنون : خمسة وتسعون.. سبعة وتسعون..

    وعنما وصل الجنون فى تعداده الى المائة..

    قفز( الحب) وسط اجمةمن الورد.. واختفى بداخلها..

    فتح الجنون عينيه.. وبدأ البحث صائحا : اناات اليكم.. انا ات اليكم..

    كان (الكسل ) اول من انكشف .. لانه لم يبذل اي جهد في اخفاء نفسه..

    ثم ظهرت الرقة المختلية في القمر..

    وبعدها خرج الكذب من قاع البحيرة مقطوع النفس


    واشار على الشوق ان يرجع من باطن الارض..

    وجدهم الجنون جميعا.. واحدا بعد الاخر...

    ما عدا الحب


    كاد يصاب بالاحباط واليأس في بحثه عن الحب.. حين اقترب منه( الحسد) وهمس في اذنه " الحب مختف في شجيرة الورد"

    التقط الجنون شوكة خشبية اشبه بالرمح وبدأ في طعن شجيرة الورد بشكل طائش... سمع صوت بكاء يمزق القلوب..

    ظهر الحب.. وهو يحجب عينيه بيديه.. والدم يقطر من بين اصابعه ..
    صاح الجنون نادما :" يا اليهي ماذا فعلت ؟"

    "ماذا افعل كي اصلح غلطتي.. بعد ان افقدتك البصر؟"

    اجابه الحب: "لم تستطيع اعادة النظر الي... لكن لا زال هناك ما تستطيع فعله لاجلي... كن دليلي.."

    ... وهذا ما حصل من يومها ... يمضي الحب اعمي.. يقوده الجنون "


    ارجو ان تعجبكم.. فقد اهديت لي... واحببت اهدائها لكم..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-06-26
  3. المعماري

    المعماري عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-03-20
    المشاركات:
    1,449
    الإعجاب :
    1
    رو عة بكل معنى الكلمة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-06-26
  5. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    [align=right]تلك من أقوال من يسمى نفسه عبد الله طحان ..

    وله اقوال أخرى .. ولو حللنا الموضوع .. لوجدنا أنه من البداية قد أوضح أنه وجودي المذهب ..
    فقد أوجد بعض أنواع الأخلاق قبل وجود الإنسان ..
    ثم أو جد الإبداع ، ولم يكن من ضمن من ذكر من الأخلاق .. (وهو هنا يرمز للخالق جل وعلى) ..


    للمذكور حكايات مشابهة كثيرة منها مايلي :

    إحمل صليبك واتبعني
    إحمل قصيدتك واتبعني
    فالقبر هنا
    والسجن هناك
    إحمل دمك على كفك واتبعني
    ولتكن حروفك كفيك
    ولتكن قصائدك نعشك
    وليكن الناسهم نفسهم
    الذين يقرأونك
    ويبكونك
    إحمل تاريخك
    إحمل كلماتك
    إحمل سلاسلك
    فلقد اقترب اليوم العظيم
    إحمل كل ما لديك
    أحلامك
    جراحك
    وصبرك
    وصوتك
    واتبعني
    لم يعد لدينا شيئ
    كل شيئ ذهب
    لنتركه للغد
    فغدا سيشرق الحجر
    وستأخذ الشمس
    عطلتها التاريخية
    ولن يكون
    كسوفا للحجر
    ولا خسوف
    سيبقى الفجر حجر
    والغروب حجر
    إلى أن يستوي
    إلى أن يشرق من يد طفل ذاهب إلى مدرسته
    ليتوه الطريقح
    تى ولو كانت الطريق هي ذاتها
    فلا تيأسوا لا تيأسوا
    سيشرق الحجر....
    .إحمل تاريخك إحمل
    دوالي العنب
    إحمل سلاحك
    ونايات القصب
    إحمل جراحك
    وكحل العين
    وقوارير الغضب
    إحمل ثأرك
    نارك
    سيفك
    وقل يا رب
    نحن ناصرنا الله
    ومن لا ينصره الله
    فهو بلا رب
     

مشاركة هذه الصفحة