لوحتان

الكاتب : ريا أحمد   المشاهدات : 410   الردود : 2    ‏2002-02-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-02-04
  1. ريا أحمد

    ريا أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-29
    المشاركات:
    201
    الإعجاب :
    0
    لوحتان

    الأولى :


    انكسارات قلب

    إلى الريشة الذهبية ..الفنانة آمال عبد السلام.

    أنامل مرتعشة تخاصر قلم تجمد الحبر في جوفه كما يتجمد الأمل في قلبٍ أوجعه الانتظار .حماقة حواء تفوح من قلم يحاول عبثاً تدفئة حروف ظنتها نابضة في حين أنها قد تدثرت برداء صمت مفجع معلنة الوفاة من صقيع مشاعر تدغدغ كينونتها وتداعب أحلامها .
    ارتدت قسوة آدم لتدوس تلك الفرحة البكر في قلبها المرمي بين أضلاع تحرسه كي لا يغادر إلى عالم قرأته في بيوت القصيد وسمعت بطولاته من أفواه الصديقات .
    أنامل تعجز عن إمساك خاصرة القلم لأن جريمة فادحة قادمة سترتكبها عندما تبوح بذلك الشعور الذي غاب عنها طويلاً فوجدته رغم ذلك مترصداً بها على ناصية القلب ..
    محبرة الذكريات تجمدت ،لا يجوز تلك المشاعر كافرة إنها حرام .قاومت ،حاولت،جربت ..إنه الفشل الذريع إذن ينال من تجربتها البكر ،مشاعرها البكر ،أحاسيسها وفرحتها البكر ،إنه الحزن قد أخذ موقعه في قلب ظنت أن وظيفته اليتيمة دب الحياة في جسد صار كطلل تٌبكيه الذكريات بدموع محبوسة في مآقي لا ترى سوى ماضٍ جريح وحاضر موجع ،نبضات تشعر بسرعتها فقط عندما يمر طيفه بمخيلتها ،فقط عندما يعبق المكان بأريج حديثه ،ويعطر فضاء المكان أسمه ..
    هي انكسارات قلب حاول أن يخلق لنفسه وظيفة أخرى ،حاول أن يعيش في عالم آخر ،فتبعثر لتظل هي بفتاتات قلب .

    الثانية :

    هو...تـاريـخ

    إلى الدرة أب مفجوع،وأم صابرة ،وبراءة تضمخت بماء الجنة .

    ذهب بكتابه إلى الناشر ،باكورة إنتاجه ،إصداراه الأول وهو من مارس الكتابة أكثر من ثلاثمائة ألف سنة ،سيهب الروح لتلك الأوراق المنتظرة ولادتها ،سيرفد العالم بتاريخ الإنسان .
    هو التاريخ سيقدم نفسه ،سينصب نفسه ملكاً فهو العالم الوحيد ،المثقف الوحيد ،التاجر الأوحد ،الحكيم الأجدر بالريادة ،الطبيب الذي تخلق أنامله المعجزات .
    هو القاص والشاعر ،هو القاريء والناقد ،هو اليابسة والبحيرة ،أنه الفرحة والدمعة .هو السماء عندما يبكي والأرض عندما تعيش بأحزانها .
    هو حفار القبور التي يسكنها .هو من يقذف الحجارة ،وهو هيكل بلا مشاعر يلعب بحمامة بيضاء في منقارها غصن زيتون ،هو لا يحب الزيتون وإنما يعشق السلام ،هو الشهيد الذي لا يموت .
    هو الناشر يطبع من الكتاب أكثر من ثلاثمائة ألف نسخة كل عامٍ انقضى من عمره له كتاب لا حروف له ..
    هو ..هو لا شيء ،هو نحن الدمية الحقيرة التي تتقاذفها الأقدار ،هو نحن أطلال رائعة وأحاديث ساحرة ..هو نحن وقد عجزنا عن كل شيء حتى عن تذكر أسمائنا .

    [mover]:(من مجموعة :قطرات من فضة (تحت الطبع) للعرافة :ريـا أحمـد :([/mover]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-02-05
  3. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    ((تخاصر قلم تجمد الحبر في جوفه كما يتجمد الأمل في قلبٍ أوجعه الانتظار))

    أديبتنا الرائعة ..الأستاذة ريا احمد....

    ما أروع اللوحتان .... وما أبرع الرسام ..

    مع كل كلمة أقراها في وصف اللوحة
    أحاول رسمها وتجسيدها في مخيلتي ...

    لاجد في النهاية لوحة معبرة تتخللها خلفيات غائمة
    و سحب مبعثرة ...ووجوه رسمت الكثير من الملامح ..
    عن الامل والذكرى والظلام واشراقة الصبح الوليد ..


    لك خالص التقدير ...

    :rolleyes: :eek:
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-02-05
  5. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    أختي العزيزة

    مرئاتان رائعتان تعكسان صورة جميلة ورائعة لكاتبتها .

    لك كل تقديري وإحترامي .
     

مشاركة هذه الصفحة