بيان من الهيئة الشرعية بتنظيم القاعدة / القارعة على سراب برق العلقميين (الأحد)

الكاتب : الليث القندهاري   المشاهدات : 400   الردود : 0    ‏2005-06-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-06-21
  1. الليث القندهاري

    الليث القندهاري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-06
    المشاركات:
    2,829
    الإعجاب :
    0
    الله الرحمن الرحيم

    القارعة على سراب برق العلقميين
    الحمد لله ناصر المجاهدين الأبرار ، وهازم الصليبيين الفجار ، والحمد لله الذي جعل كيد (( عملية البرق )) في البوار واعز المجاهدين في جميع الديار ، وأعانهم على مقاتلة الحرس الوثني في الليل والنهار ، حتى نحروا رقابهم بالسيف البتار ، والصلاة والسلام على النبي القتال للكفار، والضحوك للصادقين الأبرار وعلى اله وصحابته ومن تبعهم بإحسان إلى يوم القرار .
    أما بعد
    فقد تهاوت مخططات وزارتي الداخلية والدفاع أمام رصاصات المجاهدين في بلاد الرافدين وضربات المرابطين في ثغور دار الخلافة فصارت ( ولله الحمد ) قذائفنا قوا رع على رؤوسهم وصواعق تحرقهم ، (ولا يزال الذين كفروا تصيبهم بما صنعوا قارعة أو تحل قريبا من دارهم ) ،ولا يزال الصراع قائما بين المجاهدين الأبطال والكافرين الفجار ، وهاهي الكرامات تتنزل علينا وعلى إخواننا الذين يقتلون لإعلاء كلمة الله رب العالمين فكان كما قال عز وجل ( من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ) الأحزاب
    وهاهي دولة الصليب تقوم حامية لأوثان الرافضة وبزعامة سادتهم الكفرة من " الجعفري وعدو العزيز والسيستاني " ولتظهر موالاتهم الصريحة لعباد الصليب وأحفاد القردة والخنازير كما قال شيخ الإسلام رحمه الله عن الرافضة في منهاج السنة (هم يوالون الكفار من المشركين واليهود والنصارى ويعاونونهم على قتال المسلمين ومعاداتهم ). ج 3/ص 378
    وليس من العجب بحال يرفع الرافضي بالصليب رأسا، وديارهم قد ملئت بالمنكرات والفواحش رجسا ؛ولذلك تجدهم عيناً ساهرة تدل الأمريكان على بيوت أهل السنة من المجاهدين فاستحقوا بذلك الفعل غضب الله تعالى (ومن يتولهم منكم فهو منهم).
    اللهم هيء لعناصر الخير أن تسود ولكرام الأمم أن تقود وأعد للمسلمين عزهم ومجدهم يارب العالمين .
    الهيئة الشرعية بتنظيم القاعدة في بلاد الرافدين

    الأحد 12/ من جمادى الأولى 1426 الموافق 19 / 6 / 2005

    أبوميسرة العراقي (القسم الإعلامي بتنظيم القاعدة في بلاد الرافدين)

    مفكرة الحسبة
     

مشاركة هذه الصفحة